التخطي إلى المحتوى

آثار تركيا ، لقد مر على تركيا حضارات مختلفة تمكنت كل حضارة منهم من تأسيس مملكة خاصة بها، وهذا كان له دور كبير في جعل تركيا مليئة بالآثار المختلفة مثل الصروح والنقوش والمحفورات المختلفة، إضافةً إلى العناصر المعمارية المميزة التي مازالت تحتفظ بجمالها.

وتعتبر تركيا من أشهر الدول أحتواء على المتاحف المختلفة التي توجد في جميع اطرافها، بل أنه لا يمكن أن تجد مدينة في تركيا إلا وبها متحف يحتوي على مجموعة من القطع الأثرية النادرة، ومن ضمنها متحف اسطنبول، ومتحف طرابزون، ومتحف الأناضولية، ومتحف فسيفساء زيوغما والعديد من المتاحف الأخرى، ونظرًا لجمال الآثار التي توجد في تركيا فإن موقع قلمي سوف يعرض لكم أهم هذه الأثار التي تعتبر دليل واضح على الإبداع والفن لديهم.

آثار تركيا
آثار تركيا

اقرأ أيضًا: آثار قديمة جدًا.

أهم آثار تركيا:

  • قلعة سانت بيير:

يطلق عليها البعض أسم قلعة بودروم، وذلك نسبةً إلى مدينة بودروم التي توجد بها، ولقد بنائها بالتحديد في سنة 1402 ميلاديًا، والذي قاموا ببنائها فرسان القديس يوحنا.

  • مدينة باتارا:

من أكثر ما يميز هذه المدينة أنها تحتوي على العديد من الآثار القديمة، وبها قوس النصر الذي يحتوي على أجمل النقوش القديمة، إضافةً إلى وجود المسرح القديم بها هذا المسرح الذي يصل قطرة إلى 8 أمتار وقد بني في 145 ميلاديًا، وبها أيضًا حمام قام ببناؤه فيسباسيان، وتحتوي على متحف، ويوجد بها معبد شهير.

  • مدينة حران:

تعتبر هذه المدينة من أجمل وأشهر المدن التاريخية، ولقد ذُكرت في القرآن الكريم، وتوجد ضمن الآثار التابعة إلى محافظة أورفة، ومن أكثر ما يميزها هو كثرة القباب القديمة بها.

  • حصن قيلد البحر:

لقد قام ببناء هذا الحصن السلطان محمد الثاني الفاتح وكان ذلك في عام 1463 ميلاديًا، وهو يوجد في شرق الدردنيل.

  • حصن كيفا:

تعتبر هذه المنطقة من أشهر الأماكن الأثرية التي توجد في محافظة بطمان، ويوجد بها آثار أرتقية.

  • غورديوم:

تعتبر هذه المدينة ضمن الآثار المهدمة فما يتبقى بها ليس سوى أطلال، فقد كان لغزو الغال في سنة 1980 ميلاديًا دور كبير في تدميرها.

  • قلعة روملي حصار:

لقد تم بناء هذه القلعة من قبل السلطان الغازي/ محمد الفاتح، وتتميز بأنها تحتوي على ثلاث أبراج، وأسوارها تصل إلى 82 مترًا.

يمكنك الاطلاع على: آثار لبدة.

  • كنائس آسيا السبع:

هي مجموعة كنائس بنيت في بداية المسيحية، ومن ضمن الكنائس التي توجد بها كنيسة سميرنا، وكنيسة إفسوس، وكنيسة ثياتيرا، وكنيسة بيرغامون، وكنيسة فيلالفيا، وكنيسة ساردس، وكنيسة لاوديكيا، بالنسبة لكنيسة فيلالفيا فيطلق عليها البعض أسم كنيسة الأشهر، وتعتبر كل هذه الكنائس دليل واضح على عظمة الفن والابداع، فهي مقر للجمال والروعة والرشاقة في البناء، ويأتي إليها السياح في جميع أنحاء العالم لرؤية هذا الفن.

  • كنز قارون:

يعتبر من أشهر وأجمل المعالم التي توجد في تركيا، ويطلق عليه البعض اسم خزانة كروسس، وهي عبارة عن مجموعة كبيرة مختلفة من التحف، يصل عددها إلى 363 تحفة، ومن أشهر القطع التي وجدت به الإبريق الذي حفر عليه نقوش مجسمة ويعتبر هذا الإبريق دليل واضح على مدى عظمة الفن الذي توصلوا إليها في هذه الفترة، ويعود تاريخ هذا الكنز إلى القرن السابع قبل الميلاد، ومن ضمن الآثار الشهيرة في هذه المنطقة مقبرة تيوميولس.

  • كيبايرا:

وهي عبارة عن مدينة من أشهر المدن الأثرية القديمة، ترجع إلى القرن الأول قبل الميلاد، ولقد تم العثور عليها في أول السجلات للغة الليدية.

  • لاوديكيا:

تعتبر من أشهر المدن الأثرية القديمة، ومن أكثر ما يميزها أنها تحتوي على شارع به مجموعة من الأعمدة، ويوجد بها أيضًا موقع خاص بالمدينة القديمة ويحتوي على مسرح غربي، كما أنها تحتوي على حمامات غربية.

  • ميليتوس:

هي واحدة من المدن الأثرية القديمة، ويطلق عليها البعض اسم بالاتا، ومن أشهر ما بها أنها تحتوي على المسرح الروماني الحجري القديم، ويوجد بها أيضًا أطلال المدينة، كما أن بها مجموعة كبيرة من القبور، وتحتوي على قاعة كبيرة جدًا يوجد بها مجموعة من الأروقة، إضافةً إلى مذبح لآرتيميس الذي يزين بأجمل وأروع النقوش، وبها معبد يعرف باسم لأثينا، ومعبد آخر باسم لأبولو الدلفي.

  • قلعة داجلي:

توجد هذه القعلة في مدينة مرسين، ولقد تم بناءها منذ عهد الرومان، ولكن مع الأسف تعرضت للهدم في بعض المناطق، ويوجد بها العديد من الأماكن الأثرية منها الملاجئ، والزنزانات والحمامات، وتحتوي هذه القلعة على نقوش لم يتمكن أحد من فكها إلى يومنا هذا.

اقرأ أيضًا: الآثار في مصر.