التخطي إلى المحتوى

أعراض الدورة الشهرية وهب الله سبحانه وتعالى المرأة العديد من الوظائف وميزها عن كثير من مخلوقاته لكي يهيأها  للحمل والولادة لكي يحافظ على بقاء نوع الجنس البشري ولكي تقوم المرأة بهذه الوظائف فلابد أن يواجهها العديد من المتاعب ومن أبرز هذه المتاعب هي الدورة الشهرية التي تواجه ألامها كل شهر والتي تعد مهمة جدا ًلنزول البويضة من الرحم ولتلقيحها مع الحيوان المنوي الذكري وعن طريق هذه الزيجة تبدأ حياة جديدة لمولود جديد، والدورة الشهرية أو كما يطلق عليها البعض فترة الحيض هي مجموعة من التغيرات التي تصيب بطانة الرحم فتتفتت وتنفصل وتبدأ من الخروج من بطانة الرحم وتتكرر هذه العملية كل شهر لذلك أطلق عليها الدورة الشهرية ويؤثر على الدورة الشهرية عدة أعضاء أهمها الغدة النخامية المسؤولة عن تنظيم الهرمونات وتنظم نسبة نزولها والمبيض والحالة النفسية للمراة لذلك فهي تؤثر على مدة صعوبة وسهولة الدورة الشهرية.

موعد الدورة الشهرية:

موعد الدورة الشهرية ليس له موعد محدد بل هو يختلف من امرأة لأخرى فقد تستمر ل28 يوماً وقد يصل إلى بعض النساء ل33 يوماً أو 26 يوماً ويبدأ موعد نزول الدورة الشهرية من أول يوم لنزول الحيض والأيام من 1 إلى 13 يوم يكون الدم خالياً من أي هرمونات جنسية ( الاستروجين والبروجستيرون وتقوم الغدة النخامية الموجودة في المخ بإفراز الهرمون الذي ينشط البويضة التي تعمل على انتاج هرمون الاستروجين ويعمل ارتفاع الاستروجين إلى تنشيط بطانة الرحم لتصبح مستعدة لاستقبال البويضة التي تم تلقيحها في حالة وجود حمل وفي منتصف موعد الدورة الشهرية يرتفع هرمون الاستروجين ويعمل على زيادة انتاج الهرمونات التي تنشط حويصلات المبيض والأيام من 15 إلى 28 تقوم البويضة بالتحرك اتجاه قناة فالوب الذي هرمون البروجسترون من النصف الثاني من الدورة.

يمكنكم قراءة ايضا أعراض الدورة الشهرية قبل نزولها بيوم

أعراض الدورة الشهرية:

توجد العديد من العلامات والاعراض التي تدل على موعد اقتراب الدورة الشهرية وتحتلف هذه الاعراض من امراة لأخرى ومن أهم هذه الأعراض:

  • القلق الدائم والبكاء دون سبب والاكتئاب والعصبية وسوء المزاج وكل هذا بسبب افراز الهرمونات بنسب عالية.
  • الصداع الدائم والشعور بالارهاق واتخاذ القرارات سواء كانت صائبة أم لا والميل إلى العزلة.
  • الاحساس بانتفاخ في البطن مصاحبه ألم ويبدأ الألم منذ نزول الحيض بين ثماني ساعات إلى اثنين وسبعون ساعة.
  • الشعور بألام في الثدي وهذه الألام مزعجة جداً ولكنها ليست خطيرة ويرجع ذلك لارتفاع هرمون البروجسترون في الدم وفي كثير من الأحيان يزيد حجم الثدي عن طبيعته.
  • في أيام الدورة الشهرية يزيد حجم الوزن ويرجع ذلك لوجود شراهة في الشهية وتناول الطعام بكميات كبيرة.
  • الشعور بالأرق وعدم انتظام في ساعات النوم والرغبة في النوم لساعات طويلة.
  • إهمال النشاطات اليومية والشعور بالكسل والاهمال في مواصلة الاصدقاء والذهاب إلى المدرسة.
  • الشعور الدائم في الغضب والانفعال وتسبب في حدوث مختلفة مع الأشخاص.
  • الشعور بتخزين السوائل في الجسم ويرجع هذا لزيادة نسبة هرمون الاستروجين والشعور يكون في القدمين والبطن والثديين.

طرق التخفيف من ألام الدورة الشهرية:

يجب أن يتم التغذية الصحيحة عن طريق تناول الأطعمة الغنية بالفيتامينات والكالسيوم والمغنسيوم والحديد الموجودة في الخضروات والفواكه بكافة أنواعها لأن الجسم يخسر هذه العناصر خلال فترة الحيض، يفضل تناول المشروبات السخنة كالقرفة والنعناع والزنجبيل والبردقوش ويمكن تناول المسكنات إذا كان الألم شديد، من جانب أخر يجب الحفاظ على الجسم دافئاً وتجنب تعرضه للبرد.