التخطي إلى المحتوى

أين ولد تشارلي تشابلن هو موضوع مقالنا لهذا اليوم المقدم لكم من قسم أعلام التابع لموقع قلمي الشامل، حيث يعتبر تشارلي تشابلن أحد أبرز الممثلين الإنجليز الذين كانت لهم بصمة عظيمة في أثراء العمل الفني الكوميدي في السينما العالمية، فضلا عن كونه أحد أهم الرواد المخرجين للأفلام الصامتة الذين تركوا أرث فني عظيم واعمالاً متميزة في مجال التمثيل والكوميديا.

أين ولد تشارلي تشابلن

مولد تشارلي تشابلن

في أطار عرضنا لهذا المقال أين ولد تشارلي تشابلن نعرض لكم مكان مولدة ونشأته وحياته الفنية المتميزة، وذلك في السطور التالية :

ولد الفنان العالمي تشارلي تشابلن في الرابع من أبريل عام 1889م وذلك بأحدي ضواحي العاصمة الإنجليزية لندن، وتحديدا في شارع بمدينة والورث الواقع بالمملكة المتحدة.

نشأة تشارلي تشابلن

ولد تشارلي تشابلن لعائلة فنية متميزة، حيث كان والدة والمعروف أيضا بنفس الاسم يمتلك العديد من المهارات الفنية المتميزة والتي أهلته إلى أن يكون مغني وممثل موهوب ورائد في مجاله.

وفي نفس الوقت كانت والدة تشارلي تشابلن تعمل أيضا في مجال التمثيل والفن، مما أهّل تشارلي تشابلن على الصعيد الفني والمعنوي ليصبح بعد ذلك فنان شامل متميز على الجميع من أبناء جيله.

عمل كلا من والدا تشارلي تشابلن معا لفترة من الوقت في فرقة موسيقية تقليدية لم تكن معروفة بشكل كبير في أنحاء المملكة المتحدة، لينفصلا بعد ذلك ويمضي كل واحداً منها في طريقة الفني باحثا عن فرص للشهرة والمجد.

ونظر لانفصال والد تشارلي تشابلن عن بعضهما وهو ما زال في سن صغيرة بعمر لم يتجاوز الثلاث سنوات، لذا فقد آثر الحياة مع والدته لتعتني به وتقدم له الرعاية المطلوبة، ونظرا لأن والدته كانت من الغجر البريطانيين المعروفين بالرومانيشال، فقد تنقل تشارلي تشابلن على مدار حياته في أكثر من مكان ومنطقة مصاحبًا والدته في جولاتها الفنية، فخورا بما تحققه من إنجازات متميزة على الصعيد الفني.

وعلى صعيد أخر كانت علاقة تشارلي تشابلن بوالدة علاقة مذبذبة نظرا لإدمان والدة على تناول المشروبات الكحولية وعدم اهتمامه الكبير بصحته وسلامته البدنية، وعلى الرغم من أن تشارلي تشابلن قد عاش فترة من حياته مع والدة، إلا أن ذلك لم يحسن علاقتها على الإطلاق، حيث قد وصفها الكثير من الناس بكونها علاقة سطحية.

على إثر ادمان والد تشارلي تشابلن للمشروبات الكحولية، فقد توفي عام 1901م نظرا لإصابته بأحدي الأمراض بالكبد، مما جعل تشارلي تشابلن يعاني كثيرا في فترة نشأته، لاسميا وانه عمرة لم يتجاوز وقتها أكثر من 13 عاما.

يقولون دوما أن حياة العظماء تكون مليئة بالماسي والألآم، وهذا بالفعل ما واجه تشارلي تشابلن في فترة مراهقة، حيث حرم أيضا من والدته من سن صغير على أثر انتقالها لمستشفى للأمراض العقلية لتلقي العلاج اللازم، ومكوثه بمدرسة داخلية للبنين لتلقي التعليم الأساسي في هذه الفترة، لكن نظرا لسوء الأحوال المالية نتيجة للتوقف عن العمل، اضطرت بعد ذلك والدة تشارلي تشابلن لتركة بأحد ملاجئ الفقراء الواقعة بأحدي ضواحي لندن.

حاولت والدة تشارلي تشابلن بعد ذلك تحسن حالتها المالية والعودة للمسرح والفن مرة أخرى، لكن أصابتها بمرض في حنجرتها لم يساعدها على أنجاز هذا الأمر، مما جعلها تواجه مصيرها المحتوم كفنانة غير قادرة على تقديم مواهبها وفنها المتميز للجمهور.

حياته تشارلي تشابلن الفنية

أهلت الحياة الفنية التي ترعرع فيها تشارلي تشابلن شخصيته ليصبح فنانا عظيماً ومخرجاً متميزا فيما بعد، حيث تقلد خشبات المسرح وهو لم يكمل عامة الخامس، بينما حصل على أول دور له وهو لم يكمل الثانية عشر عاما وذلك بأحد الأدوار الكوميدية، بالإضافة إلى تكوينه لفرقة موسيقية راقصة وهو سن المراهقة، حيث تكونت هذه الفرقة من 8 أشخاص عرفوا بفتيان اللانكشاير الثمانية، وكانت يرأسها الفنان الرائد ويليام جاكسون.

اتسمت المناصب والاعمال التي تقلدها تشارلي تشابلن طوال في فترة حياته بالطابع الفني المتميز، حيث كانت أول وظيفة ثابته له كممثل في مسرحية شارلوك هولمز كطفل يبيع الجرائد ويحمل أسم بيلي.