Save الإيدز وأعراضه – قلمي
الرئيسية / صحة / أمراض معدية / الإيدز وأعراضه

الإيدز وأعراضه

الإيدز وأعراضه هو أحد الأمراض الحديثة التي ظهرت مؤخرا، وهو يعرف علميًا بالمرض الذي يكون متلازم دائمًا مع المناعة الضعيفة، إضافةً إلى أنه مرض من أكثر الأمراض الذي يصيب جهاز المناعة فيتسبب في أن تصيب الإنسان الكثير من الأمراض والفيروسات الأخرى نظر الضعف وإصابة جهازه المناعي والذي يصبح غير قادر على مهاجمة تلك الفيروسات، ويسمى الفيروس المسبب لمرض الإيدز بفيروس HIV، وفيما يلي سوف يوضح لكم موقع قلمي أهم ما يخص الإيدز وأعراضه.

وتتعدد طرق الإصابة بفيروس الإيدز وسوف نوضح فيما يلي الإيدز وأعراضه:

  • من اكثر الأسباب التي تؤدي إلى أنتشار هذا الفيروس هو الاتصال الجنسي بين شخص حامل للفيروس وشخص غير مصاب، وهذه الطريقة تعتبر من أكثر الطرق نشرًا للمرض.
  • ينتقل الفيروس عند إستخدام إبرة طبية مستخدمة من قبل شخص الذي يصاب بالفيروس.
  • ينتقل الفيروس من أم مصابة لجنينها، أي أنه يمكن أن يولد الطفل مصابا بالمرض نتيجة لإحتواء السائل المحيط به في الرحم على الفيروس.
  • إستخدام بعض الأغراض الشخصية لشخص حامل للفيروس كشفرات الحلاقة.

وتتعدد الأعراض التي تكون متصاحبة مع فيروس الإيدز، والتي تنقسم لثلاث مراحل رئيسية وهما المرحلة المبكرة والمرحلة المتأخرة والمرحلة الأخيرة للمرض:

يمكنك الإطلاع على أعراض مرض السرطان.

أولا: المرحلة المبكرة لنقل الإيدز:

وهي المرحلة التي يبدأ فيها الفيروس نشاطه في مهاجمة الجهاز لمناعي للجسم، ويمكن أن تظهر في بداية هذه المرحلة بعض الأعراض التي تشبه الأعراض المصاحبة للإنفلونزا العادية، ولكن سرعان ما تختفي خلال إسبوعين أو أربعة أسابيع أما عن الأعراض الأخرى التي تظهر فهي الحمى المصاحبة لارتفاع شديد في درجة حرارة الجسم، والصداع المصاحب لألآم في الحنجرة، والآم في العضلات، وكذلك يظهر انتفاخ في الغدد اللمفية بعد مهاجمة الفيروس لها وتدمير خلايا وكرات الدم البيضاء المسئولة عن جميع العمليات والأنشطة الخاصة بالجهاز المناعي للإنسان.

ثانيا: المرحلة المتقدمة:

تعتبر هذه المرحلة مرحلة تحول كاملة للفيروس داخل الجسم حيث من الممكن عدم ظهور أي أعراض للمرض على الشخص المصاب بالفيروس، ولكن يستمر تكاثر الفيروس داخل الجسم واستمرار عمله في تدمير وإضعاف جهاز المناعة شيئا فشيئا وتمتد هذه المرحلة من سنة لتسع سنوات ومن الأعراض التي يمكن أن تظهر:

  • استمرار إنتفاخ الغدد اللمفية.
  • استمرار معاناة الشخص المصاب بالمرض من الحمى وارتفاع في درجة حرارة جسمه.
  • يعاني الشخص المصاب بالفيروس في هذه المرحلة من المرض بإسهال شديد.
  • يعاني الشخص المصاب بالفروس من سعال مصاحبا بضيق تنفس.
  • يلاحظ نقص وزن واضح للشخص المصاب بالمرض.

ثالثا: المرحلة الأخيرة للمرض:

وهي المرحلة التي يكون فيها قد مر على تعرض الشخص المصاب بالفيروس عشرة سنوات أو أكثر، وهذه المرحلة يمكن بها تسمية المرض بشكل قاطع أنه مرض متلازمة نقص المناعة المكتسبة “الإيدز”، وفيها قد تظهر الأعراض الأخطر للمرض مع استمرا ظهور الأعراض المبدئية السابق ذكرها والتي تعتبر من أكبر الإيدز وأعراضة، وتكون أعراض هذه المرحلة:

  • التعرق الشديد أثناء الليل(مفرط).
  • الإسهال الشديد المزمن مع استمرار فقد الوزن.
  • تحدث للمصاب اضطرابات في الرؤية.
  • تظهر بعض النقاط والجروح الغريبة على لسان الشخص الحامل للمرض وكذلك داخل تجاويف الفم والحلق.
  • الإحساس بالبرد مع الإحساس بالحمي مع زيادة درجة حرارة الجسم فوق 38درجة.
  • استمرار انتفاخ الغدد الليمفية وتورمها خاصة في منطقة العنق.
  • يمكن أن تظهر بعض الإلتهابات للشخص المصاب كالالتهاب الرئوي الحاد، والتهابات الجهاز التناسلي والهضمي، والتهابات العين.
  • إحساس بتعب دائم في العضلات والمفاصل.
  • تظهر بعض البقع اللونية على الجلد.
  • الشعور المستمر بالغثيان في الرغبة في التقيؤ.
  • يخدث عند النساء بعض الأعراض الأخري كالنزيف الغير واضح والإلتهابات المهبلية.

وتظهر علي الأطفال بعض الأعراض الأخري كالتأخرفي النمو العقلي، والمشكلات في النمو والمشي، مع ارتفاع الوزن، وبهذا نكون قد وضحنا الإيدز وأعراضة.

 

 

عن mera

أميرة قاسم، 22 سنة، طالبة في كلية الأثار أهتم كثيرًا بكتابة المحتويات الهادفة.

تعليق واحد

  1. حفظكي الله من كل سوء افادة رائعة لشبابنا بالخارج
    شكرا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *