التخطي إلى المحتوى

السلسلة الغذائية للحيوانات ،خلق الله هذا الكون في نظام دقيق يمنح كل الكائنات الطاقة والغذاء بنسب متساوية،يقع الإنسان أعلى السلسلة الغذائية حيث يتغذى على جميع الكائنات الأخرى، ويأتي بعد الإنسان الحيوانات والنباتات، وتتميز السلسلة الغذائية بانتقال الطاقة من كائن حي إلى آخر ،وتقل نسبة الطاقة عند انتقالها من كائن إلى الثاني وصولاً إلى الكائنات المحللة للغذاء. يجب الحفاظ على نظام السلسلة الغذائية الموجودة بنسب معينة للحفاظ على حياة جميع الكائنات الحية؛ حيث إن الخلل في نسبة وجود أحد الكائنات يعمل على الإخلال بحياة نوع من الكائنات الحية وقد يؤدي إلى الإنقراض. هذا المقال من قلمي يتحدث عن السلسلة الغذائية للحيوانات والأنواع التي تندرج في السلسلة الغذائية للحيوانات .

السلسلة الغذائية للحيوانات

السلسلة الغذائية للحيوانات هي طريقة انتقال الطاقة من كائن حي إلى آخر،ويجب أن تبدأ السلسلة الغذائية في الحيوانات كائنات منتجة للغذاء وتنتهي بكائنات محللة للغذاء، مما يعمل على انتقال الطاقة من وعودتها ثانية إلى السلسلة الغذائية. الشمس هي مصدر الطاقة على سطح الأرض ومنها تبدأ مرحلة سريان الطاقة في السلسلة الغذائية؛ حيث يستمد النبات الطاقة من الشمس وبالتالي تنتقل الطاقة من النبات إلى الكائنات التي تتغذى عليها وبعدها إلى الكائنات المفترسة ومنها إلى الكائنات المحللة وعودة الطاقة إلى التربة و يمتصه النبات مرة ثانية وهكذا تعاد الدورة من جديد.

المستويات الغذائيّة

في كل سلسلة من السلاسل الغذائية تقسم الكائنات فيها إلى مستويات محددة كل منها نسب معينة في السلسلة الغذائية. ويوجد في السلسلة الغذائية الحيوانية هذا الأمر في:

  1. الكائنات المنتجة: وهي أولى المستويات في السلسلة الغذائية والتي يعتمد عليها باقي الكائنات الحية في السلسلة الغذائية.
  2. الكائنات المستهلكة: يحتوى هذا المستوى من الكائنات على عدد كبير من أنواع الكائنات المستهلكة قبل الوصول إلى الكائنات المفترسة وتتمثل في آكلات العشب ،وآكلات اللحوم ،وآكلات القوارت وغيرها إلى الوصول إلى أقوى المفترسات.
  3. الكائنات المحللة أو الكانسات: هي الكائنات التي تقع في أسفل السلسلة الغذائية وتعمل على تحلل جميع الكائنات فوقها ووصول الطاقة الى التربة مرة ثانية.

الكائنات المُنتجة

هي الكائنات في المستوى الأول من السلسلة الغذائية ،وهي التي تصنع غذائها بنفسها ؛حيث تستمد الطاقة من الشمس وتصنع الغذاء ويعتمد عليها باقي الكائنات الحية . وهي تعمل على صنع الغذاء بطريقتين :

  • طريقة البناء الضوئي: تقوم جميع النباتات بعملية البناء الضوئي للحصول على الغذاء الذي يساعد على النمو ،كما تقوم بعض أنواع غير النباتات بهذه العملية مثل الطحالب والعوالق وبعض أنواع من البكتريا. وتتمثل عملية البناء الضوئي بتحويل ثاني أكسيد الكربون والماء الذي يوجد فيها إلى جلوكوز والذي يتحول إلى سليلوز وهي من أهم المواد التي تستخدم في غذاء النباتات وبناء الجدار الخلوي.
  • طريقة التمثيل الغذائي: من الكائنات المنتجة التي تقوم بعملية التمثيل الغذائي ،البكتريا التي تعيش في البراكين النشطة وأيضاً البكتريا التي تعيش في الينابيع الساخنة. تتمثل هذه العملية في الحصول على الغذاء عن طريق بعض التفاعلات الكيميائية بين الميثان أو كبريتيد الهيدروجين مع غاز الأوكسجين.

آكِلات الأعشاب

آكلات العشب هي المستوى الأول من الكائنات المستهلكة في النظام الغذائي ، و هي تعتمد على النباتات في الحصول على الغذاء الذي يساعدها على النمو والقيام بالعمليات الحيوية. تتميز هذه الحيوانات بأضراس وأسنان عريضة التي تساعدها على طحن أوراق النباتات والأعشاب. بعض من أنواع آكلات العشب يسمى المجترات ،وهي التي تتناول النباتات القاسية ،وخلق الله هذه النباتات ببعض المميزات التي تساعدها على تحمل هضم النباتات القاسية مثل المعدة التي تتكون من أربع حجرات ؛حيث عند قيام المجترات بمضغ الطعام ينزل في الحجرة الأولى من المعدة التي تقوم بكتريا معينة بطحن الطعام لجعله ليناً ثم عودته مرة أخرى إلى الفم ويمضغ مرة أخرى، ثم بيلع وينزل في الحجرة الثانية التي يتم إفراز بعض المواد التي تساعد على الهضم ومنها إلى الحجرة الثالثة ومنها إلى الرابعة التي تكون شبيهة بمعدة الإنسان. من أمثلة الحيوانات المجترات : الزرافة والأغنام والجمال والغزلان.

كما أنه يوجد بعض أنواع آكلات الأعشاب الذي يتناول مجموعة كبيرة من النباتات وجميع أجزاءه مثل الجذور والأغصان والأوراق وقد يمتد إلى لحاء الاشجار والأعشاب مثل الفيل. ولكن أغلب آكلات الأعشاب تتخصص في أكل جزء معين من النبات ومنها:

  • آكلات الخشب من النبات: الذي يعتمد على أكل الخشب من النبات مثل النمل الأبيض.
  • آكلات الثمار: هناك العديد من آكلات العشب التي تعتمد في الغذاء على ثمار النباتات مثل طائر الزيت الذي يعتمد على ثمار النخيل والغار.
  • آكلات أوراق النباتات: مثل تناول الباندا على أوراق شجر الخيزران، وحيوان الكوالا الذي يعتمد على أوراق الكينا.

آكلات اللحوم بأنواعها

يأتي بعد ذلك النوع الآخر من الكائنات المستهلكة السلسلة الغذائية للحيوانات وهي آكلات اللحوم، وتنقسم إلى نوعين الأول الذي يعتمد على آكلات العشب في الغذاء وهي المستهلكات الثانوية ،وأيضاً الكائنات التي تتغذى على كائنات مفترسة أخرى وهي مستهلكات ثلاثية. مثال لذلك الحوت الذي يتغذى على حيوان الفقمة الذي يقوم بدور بالغذاء على الأسماك.

تتميز هذه الكائنات بالعديد من المميزات التي تساعدها على الوصول إلى الغذاء ؛حيث الذئاب المفترسة تعتمد على الأسنان الطويلة والفك الكبير والمخالب الحادة، كذلك هناك الأفاعي التي تعتمد على نشر السم في جسم الكائن ثم افتراسه، وأيضاً الطيور الجارحة التي تعتمد على المخالب الطويلة والقوية للإمساك بالفرائس وكذلك المنقار المعقوف الحاد. وهناك العناكب التي تعتمد على نسج خيوط تلتصق بها الفرائس مما يعمل على سهولة الإمساك بالفرائس، كما أن هناك أنواع من النباتات الغريبة التي تصنف ضمن آكلات اللحوم مثل نبات يسمى خناق الذباب الذي يتغذى على الحشرات. ويمكن تصنيف هذه الأنواع إلى عدة أمور منها:

  • آكلات لحوم بنسبة 70%: حيث يتكون النظام الغذائي الذي تعتمد عليه بعض الحيوانات على 70% من اللحوم مثل القط ونجم البحر.
  • آكلات لحوم بنسبة 50%: تعتمد هذه الحيوانات على اللحوم في الغذاء بنسبة النصف والنصف الآخر يكون فواكه وخضروات مثل الثعلب.
  • آكلات لحوم بنسبة أقل من 30%: هذا النوع من الحيوانات يعتمد على اللحوم بنسبة قليلة وأيضاً يعتمد على تناول جذور النباتات وبصيلاته وأيضاً الأسماك. مثال لذلك الدببة.
  • آكلات الجيف: هناك أنواع من الحيوانات اللاحمة التي لا تصطاد ولكن تقوم بالتغذية على الحيوانات الميتة مثل الضبع والنسر.
  • آكلات الإسفنج: التي يوجد منها بعض أنواع من السلاحف.
  • آكلات البيض: مثل أنواع كثيرة من الأفاعي التي تعتمد في الغذاء على بيض الفرائس.
  • آكلات الطيور: توجد أنواع من الطيور الجارحة التي تتغذى على أنواع أخرى من الطيور مثل الصقر والباز.
  • آكلات الديدان: آكلات لحوم تعتمد في الغذاء على الديدان مثل طائر الكيوي وطائر الشنقب.

كائنات القوارت

يقع في أعلى نوع من القوارت الإنسان؛ حيث يتميز هذا النوع بالاعتماد على مجموعة كبيرة من الأغذية والطعام مثل النباتات والحيوانات والطحالب والفطريات، وحيث أن الإنسان يعتمد في الغذاء على اللحوم والبيض والنباتات والفطر والأعشاب البحرية إذا هو نوع من القوارت. وأيضاً من أنواع القوارت الدببة التي تعتمد على اللحوم وأيضاً النباتات مثل التوت وعيش الغراب. وتتميز القوارت بالعديد من المميزات التي تجعل مهمتها سهلة ؛حيث يوجد الأسنان الحادة في الأمام التي تساعد على تقطيع اللحوم وأيضاً الضروس العريضة التي تعمل على مضغ النباتات، وأيضاً الكفوف والأصابع الرشيقة التي تساعد على الإمساك بالفرائس والتقاط الثمار.

الكانِسات والمُحلِّلات

الكانسات والمحللات نوعان مختلفان من الكائنات السلسلة الغذائية للحيوانات، الكانسات هي التي تعتمد على تناول الحيوانات الميتة مما يساعد على عدم تراكمها في البيئة مما ينشر الأمراض مثل النسر ،أما بالنسبة للمحللات هي التي تعمل على تحلل بقايا الكائنات الحية بعد الموت، وتساعد في تحول المواد العضوية إلى مواد غير عضوية وتعود إلى التربة مرة أخرى تستفيد منها السلسلة الغذائية وتكتمل دورة جديدة مثل البكتريا والفطريات.