التخطي إلى المحتوى

السياحة في سنغافورة للشباب ، سنغافورة هي واحدة ضمن أشهر الدول الآسيوية التي تحتوي على عدد ضخم من المعالم الحضارية والأثرية، بل والحدائق والشلالات الضخمة التي تجذب إليها ما يقارب الخمسة عشر مليون زائر في العام.

ولذلك دعونامن خلال موقع قلمي نأخذكم في جولة شيقة ومفصلة عن أفضل الأماكن السياحية في سنغافورة للشباب حيث تقام بها عدد من الرحلات السياحية المخصصة للعائلات وللمتزوجين حديثاً، بل وللشباب أيضاً فتابعونا في السطور التالية.

نبذة عن سنغافورة

تقع سنغافورة في الجنوب الشرقي لجزيرة ماليزيا حيث تتميز بمناخ استوائي يميل للرطوبة، وتتراوح درجة الحرارة بها طول العام ما بين الخمسة وعشرون حتى الخمسة وثلاثون درجة مئوية، ويستطيع الشعب فهم عدد من اللغات بجانب اللغة الأصلية للبلاد مثل الصينية والإنجليزية.

ولذلك يستطيع السياح التعامل بكل حرية هناك بدون اللجوء إلى مرشد سياحي حيث تعتبر اللغة الإنجليزية في مثل هذه البلاد هي اللغة الأم التي تسهل العلاقات بين المقيمين والسياح الغرباء عن البلد.

وتعد دولة سنغافورة من الدول الأجنبية السياحية التي تسجل عدد كبير من السائحين كل عام بسبب ما تحتويه من تراثات تاريخية عظيمة بجانب ما يوجد بها من أنشطة أخرى رياضية ودينية، مما جعل لها اسم كبير بين الدول ويفضل الذهاب إليها وخاصة صغار السن للاستمتاع بكل ما تقدمه من خدمات ومرافق ترفيهية للجمهور تخدم أكثر من مجال.

السياحة في سنغافورة للشباب

تضم سنغافورة عدد ضخم من المناطق السياحية المتنوعة ما بين المعابد الأثرية، والحدائق، والمتنزهات الخلابة مع الغابات الإستوائية الكثيفة، بل ويمكنك ممارسة الكثير من الهوايات والأنشطة الترفيهية داخل تلك الدولة التي تناسب فئة الشباب بصورة كبيرة لما يتوفر فيهم من حماس ونشاط .

أشهر المعالم السياحية في سنغافورة للشباب

  • أعلى مسبح في العالم

إذا كنت تمتلك قلب من حديد عزيزي القارئ فيمكنك أن تخوض تجربة السباحة هناك فلقد أقامت سنغافورة أعلى مسبح في العالم الذي يمكنك من خلاله الاستمتاع بمشاهدة سنغافورة بالكامل من أعلى ذلك البرج الشاهق.

ورؤية أروع المناظر الطبيعية فيها والتعرف على سنغافورة عن قرب ومشاهدة معالمها مجتمعة، وتستمتع بالسباحة والتقاط أفضل الصور التذكارية هناك فأنصح هواة السباحة بخوض هذه التجربة والتمتع بالسباحة بمذاق جديد.

  • عجلة سنغافورة الدوارة

تعد أيضاً عجلة سنغافورة الدوراة واحدة ضمن أفضل المناطق السياحية في سنغافورة التي تجعلك ترى العالم بالكامل من خلالها حيث يصل ارتفاعها إلى مائة خمسة وستون متر بحيث تتشابه إلى حد كبير  عجلة لندن، أو ما يطلق عليها عين لندن.

وهي مكان شهير يأتي له السياح من مختلف بلدان العالم للاستمتاع بمشاهدة مناظره الخلابة التي تؤخذ العقل حيث لا توجد مثل هذه العوامل الجذابة في الكثير من الدول مما يجعل سنغافورة تتقدم على رأس الدول السياحية المرغوب في زيارتها من شتى دول العالم.

  • الفورت كانينغ بارك

لعشاق الرفاهية والحفلات الموسيقية الصاخبة فيمكنك زيارة الفورت كانينغ بارك، فهي عبارة عن حديقة كبيرة الحجم تضم عدد كبير من الأنشطة الترفيهية والحفلات الموسيقية، بل ويتواجد بها عدد من المعالم الأثرية وسط مناخ منعش وحدائق خلابة ونباتات غاية في الروعة تملأها الخضرة والحيوية.

حيث تشعر وكأنك في أحضان الطبيعة مما يسبب نوع من الراحة والهدوء النفسي، كما توجد عدة نشاطات أخرى بالحديقة بحيث يسمح لك إقامة الحفلات والمناسبات بها مثل أعياد الميلاد وحفلات الزفاف، وتعتبرمكان مناسب أيضاً لتجمع الأصدقاء والعائلة والتمتع بيوم ملئ بالمرح والتسلية.

أعلى ممشى في العالم

بما أن رياضة المشى هى الأشهر بين الرياضات، ولها الكثير من محبيها نجد سنغافورة لم تغفل عن هذا حيث قامت بعمل ممشى بخصائص عالمية، بل ويمكنك أيضاً تجربة السير عبر ذلك الجسر الضخم الذي يقام على ارتفاع شاهق عن مستوى الأرض فوق الغابات.

حيث المظهر الخلاب والمناطق الخضراء والطبيعة الساحرة، ولكن يفضل أن يتم التنزه في فترات الصباح الأولى لتجنب الشمس الحارقة والاستمتاع بالنسيم الرطب الذي يساعد على تنشيط الذاكرة وجلب نوع من الراحة النفسية.

معبد سري ماريامان

أما من الناحية الدينية التعبدية وممارسة الطقوس الخاصة، فيعد ذلك المعبد تحفة في الفن المعماري الهندسي في دولة سنغافورة فلقد تم بناؤه في الأصل للقيام بالشعائر والصلوات الخاصة بالعبادات هناك منذ قديم الأزل.

ومازال محتفظا برونقه وجماله الخلاب حتى الآن، ويفد إليه الكثير من الناس سنوياً لمشاهدة معالمه القديمة والتي تعبر عن فن راقي لم يجر عليه الزمن بل ظل قائماً كما هو بأصالته.

نايت سفاري

بالنسبة لمحبي السفاري والتنقل وسط الصحاري واكتشاف الحياة البرية فلا يفوته زيارة نايت سفاري تلك الحديقة الضخمة التي تضم ما يقارب الألفين حيوان من الفصائل النادرة المهددة بالانقراض، ويمكنك التنقل داخلها من خلال سيارة مصفحة، ويفضل أن تصطحب مرشد معك حيث يساعدك على اكتشاف المزيد من المناطق بها، وتستطيع الاستمتاع بالمناظر الخلابة والأنهار.

بها بل وتقام بها أثناء الليل عدد من الحفلات الراقصة والعروض النارية فلا تفوت هذه النزهة المختلفة والتعرف على أنواع وسلالات جديدة لم تعهدها من قبل من الحيوانات وشعور جو الغابة والإثارة الرائعة.

 الحي الصيني

أما بالنسبة لفترات الليل والسهر ومحبي التجمعات الصاخبة فيمكنك أن تمر عزيزي القارئ بالحي الصيني فهناك عدد من المطاعم التي تقدم أشهى أنواع المأكولات الصينية الشهيرة بنكهاتها المفضلة، والمتنوعة مع تقديم مشروبات فاخرة ساخنة وباردة مما يساعد على جلب جو من المتعة والرفاهية.

بجانب الأسواق والمقاهي التي تظل حتى الساعات الأولى من الفجر لعشاق السهر والترفيه، وقضاء أسعد الأوقات دون ملل لكثرة ما يمكنك القيام به من نشاطات في هذه الدولة النشطة التي لم تترك مجالاً إلا واهتمت به جيدا ًمن أجل إسعاد السائحين.