التخطي إلى المحتوى

انواع الوشم، تتعدد انواع الوشم على الجسد وذلك بحسب ثقافة كل بلد وكل ديانة و تختلف من إنسان إلى إنسان آخر

الوشم هو عبارة عن تعديل جسدي بوضع علامة على الجسم تكون ثابتة وطريقته تكون بوخز الجسد بإبرة ثم توضع صبغة على هذه الفتحات والجروح وتظل ثابتة و لا تزول.

ويكون الوشم في الإنسان والحيوان أيضًا و الإنسان يكون بدافع  الزخرفة والزينة أو اعتقاد ديني، أما الحيوان يكون لمعرفة وتحديد هوية هذا الحيوان.

أسباب الوشم:

  1. الوشم له أسباب متعددة منها:
  2. وضعه كعلامة لتحديد فئة أو طائفة أو ديانة ما
  3. سبب طبي كعمليات التجميل واخفاء الجروح والحروق
  4. علامة للمجرمين والخارجين عن القانون
  5.  يستخدم منذ القدم في الحروب لمعرفة الفارين والهاربين من الحرب ولمعرفة المقتولين في الحروب وتحديد هويتهم.

انواع الوشم

نستعرض معكم في موقع قلمي انواع الوشم الخمس كما حددتها الأكاديمية الأمريكية للأمراض الجلدية، وتتعدد هذه الأنواع فبعضها عادة وتقليد وبعضها اعتقاد ديني والبعض ضرورة طبية والبعض الآخر لتحديد الهوية والجنسية.

الوشم الطبي:

ويستخدم لتحديد مكان العملية الجراحية، إذا تم عمل العملية في نفس المكان، ويستخدم لمرضى البهاق والأمراض الجلدية الأخرى، وترقيم العملية الجراحية وتحديد نوع الجراحة والتمييز بين المرضى.

الوشم التجميلي:

يعتبر الوشم التجميلي حرام في الشريعة الإسلامية وهو تغيير في شكل الوجه كتحديد الجاجبين وتحديد الشفاة وجراحة تجميلية للمناطق المشوهة وكذلك لعمل الشامة في الوجه.

الوشم الجرحي:

وهو المتعلق بالجروح والإصابات خاصة تلك التي تسبب أثرًا لا يُمحى وخاصة العمل في الطرقات، ويستخدم لعمال المناجم بسبب الفحم وغباره الذي يصيب جروحهم.

ويكون الوشم طبيعيًا عن طريق غبار الفحم، كذلك البارود وفرك الأسفلت يسبب وشمًا طبيعيًا لا تُمحى آثاره.

وشم الهواة والوشم الاحترافي:

وشم الهواة يقوم الشخص بعمله لنفسه، أما الوشم الاحترافي يمكن للمحترفين وعشاق الرسم على الجلد القيام به.

وشم التمييز أو التحديد:

قديمًا كانوا يستخدمونها لتحديد العبيد والأسرى والمنبوذين وفي الجيش البريطاني كانت عبارة عن علامة هارب، وفي الإمبراطورية الرومانية كانت توضع علامة الوشم إجباريا للجنود لمعرفتهم في حالة الفرار أو الأسر.

تاريخ الوشم:

الوشم في العصر القديم

الوشم موجود منذ القدم  في الثقافات السابقة قديمًا وفي جميع البلدان منذ العصور القديمة ويعتبر اليابانيون قديمًا أكثر من كانوا يستخدمون الوشم لرسم وجوههم؛ لبعض العادات والتقاليد التي يعتقدونها.

الوشم في العصر الحديث

  1. في العصر الحديث فغالبية البلدان الإفريقية تستخدم الوشم مثل الأمازيغ في شمال إفريقيا، و الماوري في نيوزلندا و الهاوسا في نيجيريا، والعرب في شرق تركيا.
  2. وبعض البدو في سوريا، وفي تايوان وفي الفلبين وفي أمريكا الشمالية والجنوبية والكثير من دول العالم.
  3. ويوجد التوشيم كعلاج في بعض المومياء القديمة كنوع من العلاج ووجد التوشيم قبل المسيحية حيث استخدم في بعض القبائل. القديمة.

هل الوشم حرام؟

في بعض الديانات كالمسيحية واليهودية والديانات الأخرى يعتبرون الوشم كنوع من التعبير عن بعض المعتقدات التي يعتقدونها وتتضمن بعض الصور.

في الديانة الإسلامية فقد أصدرت دار الإفتاء المصرية فتوى بتحريم الوشم و الاستشهاد ببعض الأحاديث للنبي صلى الله عليه وسلم

” لعن الله الواشمة والمستوشمة”.

وتعتبر هذه الفتوى عن الشيخ” عطية صقر عام 1997 فهو يمنع الوضوء والتيمم و يمنع إمامة الصلاة.

المصادر: أنواع الوشم” موسوعة ويكيبيديا“.

للمزيد من المقالات حول العنايه بالذات  تابعونا على موقع قلمي

 

 

مزيكا توداى

|

مسلسلات تركية