التخطي إلى المحتوى

اين تقع تركيا في خريطة العالم ؟ تعتبر تركيا ضمن القارات القديمة، حيث أنها هي الذي تربط بين كلًا من قارة أوروبا وقارة آسيا، ولقد كان يطلق عليها أسم ((أوراسيا)) كناية على الربط بينهم، ولكن في الوقت الحالي تسمى جمهورية تركيا، وتتخذ أنقرة عاصمة لها.

وكان لها تأثير كبير في الجانب التاريخي الإسلامي بشكل خاص حيث تم إتخاذها كعاصمة للخلافة الإسلامية وكان ذلك في عهد الإمبراطورية العثمانية، وكان حُّكَامها لهم تأثير كبير في الجانب الإسلامي وفي الفتوحات المختلفة، ولكن مع مرور الوقت بدأت تتراجع سلطة الحكماء والسبب في ذلك يعود إلى تمرد العديد من الولايات وانفصالها؛ مما أدى إلى ضعف البلاد وبدأ يحكم خلفاء ضعفاء تغريهم الملزات مما أدى إلى ضياع الخلافة العثمانية وأصبحت تسمى الجمهورية التركية، وبدل من أن كانت دوله إسلامية أصبحت دولة علمانية على الرغم من أن معظم السكان بها مسلمين، وكان ذلك بعد أن قام ((كمال أتاتورك)) بتأسيس تركيا الجديدة، كما أن لها دور أيضًا في تاريخ العالم أجمع، وسوف يوضح لكم موقع قلمي فيما يلي أهم الموقع الجغرافي لتركيا.

اين تقع تريكا على خريطة العالم
اين تقع تركيا في خريطة العالم

اين تقع تركيا في خريطة العالم ؟

توجد تركيا ما بين آسيا وأوروبا، وتعتبر آسيا من أكثر الدول التي تحتوي على عدد السكان، وأوروبا هي أصل الثورات، ويوجد من تركيا حوالي97% من أرضها في قارة آسيا، وقارة أوروبا بها 3%، ويوجد في الجانب الشمالي لها البحر الأسود، وفي الجنوب البحر المتوسط والبحر الأبيض، أما في الغرب فيوجد بحر ايجه، ومن أكثر ما يميز تركيا أنها تطل على العديد من السواحل البحرية التي تصل إلى 2700كم، وهذا يساعد على تطوير الجانب التجاري بها، ويوجد بعض الدول التي تجاورها في حدود سياسية ومن ضمنهم: سوريا، والعراق، واليونان، وإيران، وأذربيجان.

تعتبر تركيا واحدة من أكثر الدول التي بها العديد من مصادر المياه، ويتمثل ذلك في البحيرات التي توجد، وفي الأنهار، وفي الأمطار، إضافةً إلى أن بها الثلوج في المرتفعات التي بمنطقة الأناضول والتي تعمل على تغذية الأنهار التي توجد بالقرب منها.

ومن أكثر ما يميز تركيا أن الأراضي بها صالحة للزراعة، كما أن بها نسبة عالية من الغابات، ونسبة السكان بها تصل إلى ما يقرب من 72 مليون نسمة وذلك بناء على الاحصائيات التي تمت في سنة 2008، والغرب في سكان تركيا أنهم تركية غريبة حيث أن بها عشرات من الأعراق، والسبب في ذلك يعود إلى أنه خلال الإمبراطورية العثمانية كان الأراضي تمتد إلى الأراضي المجاورة وكان لها أراضي في كلًا من آسيا وأفريقيا وأوروبا وهذا الاختلاف كان له دور كبير في زيادة قوة النظام السياسي الذي كانت تتبعه تركيا.

أهمية تركيا حاليا:

بناء على العديد من الاحصائيات التي وضحت أن تركيا تصل إلى المركز الـ17 عالميًا من عدد سكانها، ويتميز بأن نسبة الشباب به عالية لهذا فإن المجتمع التركي هو مجتمع فتي، وتتميز تركيا بقوتها من الجانب الاقتصادي وذلك يعود إلى كثرة الغذاء والماء بها وهذا يجعلها مكترة لهم بشكل خاص في الوقت الحالي الذي تكثر به الحروب الأهلية في المناطق المجاورة لها.