التخطي إلى المحتوى

تحليل سرعة الترسيب; هذا التحليل الذي يطلب بصورة كثيرة في أغلب الحالات المرضية والتي يزيد في حال وجود التهابات في الجسم، ولكن ما هو تحليل سرعة الترسيب، وما هي أسباب زيادته، أو إنخفاضه في الدم، وما هي النتائج الطبيعية له، ومتى يطلب من قبل الطبيب المعالج، هذا ما سوف نقوم بالإجابة عنه من خلال موسوعة قلمي الشاملة عبر قسم التحاليل الطبية .

تحليل سرعة الترسيب ESR

 

تحليل سرعة الترسيب

يعرف بالإنجليزية Erythrocyte Sedimentation Rate:ESR، وله عدة أسماء أخرى مثل

  • Sed Rate
  • Sedimentation Rate
  • Westergren Sedimentation Rate

معدل ترسيب كرات الدم الحمراء (ESR) هو عبارة عن إختبار يقيس بشكل غير مباشر درجة الالتهاب الموجود في الجسم، حيث يقيس الاختبار فعليًا معدل سقوط (ترسيب) كريات الدم الحمراء في عينة من الدم تم وضعه في أنبوب عمودي رفيع طويل القامة.

عند حدوث اي عدوى للجسم نجد أن الجهاز المناعي يستجيب لمثل هذه العدوى والتي تسبب حدوث التهاب، هذا الالتهاب هو عملية معقدة والذي يظهر كرد فعل للجهاز المناعي ويتسبب في حدوث الألم والحرارة والتورم واحمرار في المنطقة المصابة وذلك في حالة الالتهاب المحلي، وقد يكون الالتهاب يصيب أجهزة معينة في الجسم والتي يظهر على هيئة الشعور بالتعب وزيادة درجة حرارة الجسم .

قد يكون الالتهاب حاداً بمعنى أنه يزداد ويتطور بسرعة بعد التعرض للإصابة، او العدوى، وقد يكون مزمن أي أنه يتطور على مدى فترة طويلة كما في حالات أمراض المناعة الذاتية أو السرطان .

عندما يتم وضع عينة من الدم في الأنبوب، فإن خلايا الدم الحمراء عادة ما تستقر ببطء نسبيًا، مما يترك بلازما واضحة، وذلك في الحالات الطبيعية، ولكن في حالة وجود الإلتهابات نجد هناك بروتينات يفرزها الكبد والتي يزداد نسبتها في الدم مثل بروتين سي التفاعلي (CRP) والفيبرينوجين، وكنتيجة لذلك نجد أن خلايا كرات الدم الحمراء تستقر بمعدل أسرع في وجود مستوى متزايد من  هذه البروتينات .

لا يعتبر تحليل سرعة الترسيب تشخيص لمرض معين، ولكنه يعطي صورة ما إذا كان هناك وجود التهاب في الجسم ام لا ، ولا يمكن تحديد مكان الإلتهاب في الجسم من خلال تحليل سرعة الترسيب، هناك عوامل تؤثر على ESR لذلك لا يستخدم بمفرده، ويتم إستخدامه مع اختبارات أخرى مثل بروتين سي التفاعلي CRP  .

متى يطلب تحليل سرعة الترسيب

  • يتم عمل سرعة الترسيب عندما يشتبه في وجود حالة أو مرض يسبب الالتهاب في مكان ما في الجسم ، التهاب وألم في المفاصل أو التهاب الأمعاء.
  • يتم عمل تحليل سرعة الترسيب في حالة وجود أعراض تشير إلى ألم روماتيزمي، أو التهاب الأوعية الدموية، أو التهاب الشرايين الصدغي، مثل الصداع أو آلام الرقبة أو الكتف، وآلام الحوض، وفقر الدم، وفقدان الشهية، وفقدان الوزن غير المبرر، وتصلب المفاصل، ويطلب أيضاً لمتابعة هذه الأمراض .
  • يتم عمل اختبار سرعة الترسيب لمراقبة نشاط المرض، والاستجابة للعلاج في الأمراض التي ذكرت سابقاً بالإضافة إلى بعض الأمراض الأخرى، مثل مرض الذئبة
  • يتم عمله قبل الدخول في العمليات الجراحية .
  • يستخدم اختبار ESR من أجل تشخيص ومراقبة الأطفال المصابين بالتهاب المفاصل الروماتويدي أو مرض كاواساكي.

اسباب زيادة سرعة الترسيب

    • يحدث ارتفاع ESR بشكل معتدل مع التهاب ولكن أيضا مع فقر الدم، والعدوى، والحمل، ومع الشيخوخة.
    • يكون ESR عالي جدًا في حالات العدوى الشديدة ، التي تتميز بزيادة في الغلوبيولين، أو الالتهاب الرئوي المعدي المعوي أو التهاب الشرايين الصدغي.
    • قد يشير ارتفاع معدلات ESR إلى زيادة الالتهاب أو استجابة ضعيفة للعلاج .
    • إرتفاع ESR  يكون بشكل مؤقت أثناء الطمث، أو الحمل .
    • تكون نسبة ESR لدى النساء أعلى من الرجال .
    • فقر دم .
    • أمراض الكلى .
    • سرطان الغدد الليمفاوية .
    • المايلوما المتعددة .
    • كبار السن .
    • مرض الغدة الدرقية .
    • Waldenstrom’s macroglobulinemia
    • اضطرابات المناعة الذاتية مثل الذئبة الحمامية الجهازية التهاب المفاصل الروماتويدي
    • زيادة الفيبرينوجين في الدم .
    • بعض أنواع العدوى مثل عدوى العظام، عدوى القلب، عدوى صمام القلب، الحمى الروماتيزمية،عدوى الجلد .
    • مرض السل .

أسباب إنخفاض سرعة الترسيب .

تنخفض سرعة الترسيب في الحالات التي تمنع الترسيب الطبيعي لكريات الدم الحمراء في الحالات الاتية :-

    • ارتفاع عدد خلايا الدم الحمراء (كثرة الحمر) .
    • ارتفاع عدد خلايا الدم البيضاء  بشكل كبير .
    • وجود تشوهات  في البروتين.
    • وجود بعض التغييرات في شكل خلية حمراء (مثل الخلايا المنجلية في فقر الدم المنجلي) .
    • فشل القلب الاحتقاني .
    • نقص فبرينوجين الدم
    • انخفاض البروتينات الموجودة في البلازما .

كيف يتم عمل تحليل سرعة الترسيب .

يوجد هناك عدة تقنيات والتي تختلف من حيث عامل الوقت وهي كالاتي :-

1-يتم وضع عينة الدم المسحوبة على مانع التجلط سيترات الصوديوم في أنبوبة شعرية بوضع عمودي وتُؤخذ القراءة بعد ساعة .

2-توجد أجهزة  ESR Fast Detector يمكن إستخدامها والتي تتيح أخذ القراءة بعد نصف ساعة .

3-هناك اختبارات تجارية سريعة متاحة تستخدم طريقة الطرد المركزي ويمكن قراءتها بعد خمس دقائق من الإعداد، والتي تستخدم في أقسام الطوارئ.

النتائج الطبيعية لتحليل سرعة الترسيب .

يتم الإبلاغ عن النتائج على أنها ملليمترات السوائل الواضحة (البلازما) الموجودة في الجزء العلوي من الأنبوب بعد ساعة واحدة  (mm / hr)، يتم إستخدام تحليل سرعة الترسيب مع النتائج السريرية الأخرى، ومعرفة التاريخ المرضي، والأعراض وذلك لتأكيد، أو إستبعاد تشخيص المشتبه به والنتائج الطبيعية كما يلي:-

  • النساء تحت سن 50 سنة يكون ESR أقل من 20 ملم في الساعة.
  • الرجال تحت سن 50 عامًا يكون ESR أقل من 15 ملم في الساعة.
  • النساء فوق سن 50 سنة ESR أقل من 30 ملم في الساعة.
  • الرجال فوق سن الخمسين يكون ESR أقل من 20 ملم في الساعة.
  • المواليد الجدد يكون ESR أقل من 2 ملم في الساعة.
  • الأطفال الذين لم يبلغوا سن البلوغ يكون ESR ما بين 3 و 13 ملم في الساعة.

شروط إجراء تحليل سرعة الترسيب ESR

لا توجد شروط معينة ولكن هناك أدوية تؤثر على سرعة الترسيب مثل

  • androgens, such as testosteroneestrogens
  • aspirin or other salicylates, when taken in high doses
  • valproic acid (Depakene)
  • divalproex sodium (Depakote)
  • phenytoin (Dilantin)
  • heroin
  • methadone
  • phenothiazines
  • prednisone

علاج سرعة الترسيب

كما ذكر سابقاً أن إرتفاع سرعة الترسيب له أسباب عديدة، وأنه ليس تشخيص معين لمرض بعينه، ولكن يمكن تأكيد تشخيص مرض ما من خلال إختبارات أخرى مع الفحص السريري، لذا يقوم الطبيب المعالج بوصف العلاج المناسب لكل حالة .