التخطي إلى المحتوى

يعد الصابون السائل من أكثر مواد التنظيف استخداما في أي بيت من البيوت العربية، ولذلك تعد طريقة صناعة الصابون السائل من أكثر الطرق أهمية، خاصة في ظل عدم انتشار جهاز غسالة الأطباق الكهربائي، فيتم الاعتماد على اليد لغسل المواعين المختلفة، لكن يوجد بعض أنواع الصابون السائل التي تسبب التهاب وجفاف لليد، وأخرى لا تسبب ذلك لكنها في نفس الوقت ذات سعر عالي، لا يتناسب مع دخل الأسرة، ولهذا يقدم لكم موقع قلمي طريقة صناعة الصابون السائل بتكلفة قليلة، وفي نفس الوقت بجوده عالية تحافظ على ترطيب ونضارة يدكِ سيدتي.

صناعة الصابون السائل

مكونات صناعة الصابون السائل:

4 لتر ماء

450 جرام حمض السالفونيك

50 جرام هيدروكسيد صوديوم، سواء كان عبارة عن قشور أو حبات أو سائل

أو 50 جرام صودا كاوية

150 -200جرام تكسابون

125- 200 من مادة التايلوز

لون سواء كان احمر، أخضر، أصفر على حسب الرغبة

ريحة، ومن الممكن ان تكون رائحة ليمون، وذلك لصنع صابون مشابهه للصابون الجاهز تماما

8 جرام جلسرين، حيث يتم وضع 2 جرام من الجلسرين في كل لتر من الماء، وذلك للمحافظة على سلامة ونضارة يديكِ سيدتي اثناء عملية غسل المواعين المتكررة.

5  ليمونات

الأدوات المستخدمة في صنع الصابون:

معلقة طعام طويلة مصنوعة ممن الخشب

طشت كبير مصنوع من البلاستيك وذا جودة عالية

عدد 4 جوانتي طبي، حيث يتم ارتداء عدد 2 جوانتي في كل يد حفاظا على سلامتها

ملحوظة هامة، يمنع استخدام مادة السلكيات في تصنيع الصابون، حيث تسبب هذه المادة الكثير من الأضرار، منها اسمرار اليدين، وبعض الامراض الجليدية.

أماكن شراء مواد تصنيع الصابون:

في القاهرة: شارع الجيش

في الإسكندرية: في المنشية

محرم بك، شارع محسن

الناصرية

بقية المحافظات: من أي مكان مختص بالبتروكيماويات أو المواد الكيميائية

أو مكتبات كليات العلوم

ملحوظة هامة: إثناء صناعة الصابون السائل منزليا، يرجى عدم تواجد الأطفال في الجوار، وذلك حفاظا على سلامتهم، حيث تم استخدام بعض المواد الضارة والخطرة في صناعة الصابون، ومنها على سبيل المثال مادة هيدروكسيدك الصوديوم.

طريقة صناعة الصابون السائل:

  1. أولا يتم ارتداء عدد 2 جوانتي طبي في كل يد، وذلك للمحافظة عليها اثناء صناعة الصابون السائل.
  2. في طشت كبير مصنع من مواد بلاستكية عالية الجودة، يتم وضع كمية الماء المتكونة من 4 لتر.
  3. بعد ذلك يتم إضافة 50 جرام من مكون هيدروكسيد صوديوم، سواء كان عبارة عن قشور أو حبات أو سائل، وتقليبه جيدا لمدة 5 دقائق.
  4. يتم إضافة 450 جرام من حمض السالفونيك، وذلك للحصول على مادة متعادلة، حيث يعد مكون هيدروكسيد الصوديوم مادة من المواد القلوية.

من الضروري والمهم ان يتم معادلة كلا من حمض السالفونيك ب هيدروكسيد صوديوم، وذلك للمحافظة على سلامة اليد والحصول على صابون يمتاز بجودة عالية، وذلك للحصول على أطباق نظيفة وخالية من الجراثيم.

يتم عمل اختبار سريع، للتأكد إذا ما كان الصابون حمضي او قلوي او متعادل، وذلك عن طريق احضار ورقة عباد الشمس.

أختبار لمعرفة مدى تعادل مزيج الصابون:

يتم تطبيق هذا الاختبار عن طريق وضع ورقة عباد الشمس في الماء الذي أضيف اليه كلا من حمض السالفونيك وهيدروكسيد الصوديوم

فإذا كانت ورقة عباد الشمس لونها اخضر، فبذلك فانه يوجد تعادل في كلا من الذي أضيف اليه كلا من حمض السالفونيك وهيدروكسيد الصوديوم

وفي حالة كان لون ورقة عباد الشمس أحمر، فان ذلك يدل على ان كمية المادة الحمضية أكثر من المادة القلوية في الصابون، ولذلك يجب زيادة مادة هيدروكسيد الصوديوم أو الصودا الكاوية.

وفي حالة كون ورقة عباد الشمس ذات لون أزرق، فإذن ذلك يدل على كون المحلول قلوي، ففي هذه الحالة يجب زيادة حمض السالفونيك الى ان يتعادل المزيج.

  1. بعد إضافة كلا من حمض السالفونيك وهيدروكسيد الصوديوم، نلاحظ بدابة ظهور رغوة، وبدأ ثقل الماء.
  2. نضيف مادة التكسابون تدريجيا الى الخليط، ويتم إضافة هذه المادة لمكونات صنع الصابون، وذلك للحصول على صابون ذا كثافة عالية، بجانب ان مادة التكسابون تعطي الصابون رغوة عالية مثل الصابون الجاهز.
  3. للحصول على يدين نضرتين، يتم اضافه الجلسرين بشكل تدريجي أيضا مع استمرار التقليب المستمر لكل المكونات.
  4. بعد ذلك يتم إضافة الرائحة المفضلة، لإضافتها الي مزيج الصابون، والتي تفضل ان تكون رائحة الليمون، وذلك للحصول على رائحة عطرة للصابون.
  5. يتم عصير 5 حبات الليمون على المزيج مع استمرار التقليب، وتعتبر هذه الخطوة من الخطوات الهامة في صناعة الصابون لما لليمون من أهمية في الحفاظ على نضارة اليد، وأيضا في تطهير المواعين التي يتم غسلها بهذا المزيج.
  6. نترك بواقي الليمون المعصور(القشر) في المزيج.
  7. في حالة الرغبة بالحصول على قوام اشد كثافة للمزيج يتم إضافة من 125-200 من مادة التايلوز، وهو يعتبر مادة أمنه على عكس مادة السلكيات.
  8. بعد ذلك يتم إضافة اللون المحبب، ويتم وضع اللون بالتدريج مع استمرار التقليب، ويمكن استخدام اللون الموجود على شكل سائل او بودرة.

وبهذا نكون قد انتهينا من وضع كل المكونات الخاصة بطريقة عمل الصابون السائل، ومن ثم يتم تعبئته في الزجاجات او البرطمانات الخاصة بحفظة.

وبذلك يصبح لدينا صابون سائل جاهز للاستعمال المباشر، ويكفي من 4-6 أسابيع على حسب الاستخدام، ويتم تخفيف الصابون قبل الاستعمال المباشر على الأطباق، مثله مثل الصابون الجاهز.

طريقة سهلة وسريعة لصناعة الصابون السائل:

يقدم لكم موقع قلمي إحدى الطرق السهلة والسريعة لصناعة الصابون السائل التي لا تحتاج لكثير من الوقت او المكونات.

المكونات:

1 قطعة من صابون الوجه

3 لتر من الماء

كوب صابون سائل خام

طريقة الإعداد:

  1. يتم نقع صابونة الوجه في الماء الى ان تذوب فيه تماما، ويتحول الماء إلى سائل ذا كثافة عالية.
  2. يتم زيادة الماء الذي تنقع فيه الصابونة ل 3 لتر.
  3. يتم إضافة كوب الصابون السائل الخام الى المزيج.

ملاحظة: على الرغم من ان هذه الطريقة تعد من أكثر الطرق السريعة لصناعة الصابون، إلا ان عيبها يتمثل في قلة الرغوة التي نحصل عليها من خلال تطبيق هذه الطريقة.