التخطي إلى المحتوى

تعد طرق تخسيس البطن بعد الولادة من أكثر المواضيع التي تشغل بال كل السيدات بشكل عام بمجرد العلم بخبر الحمل، حيث يزيد وزن الكثير من السيدات خلال هذه الفترة، وحتى إن حاولت السيدة الحفاظ على وزنها عن طريق إتباع الحميات المغذية ذات السعرات الحرارية القليلة، فإن ذلك لا يمنع زيادة حجم البطن، حيث تتعرض البطن أيضا للكثير من الترهلات وعلامات التمدد التي تصيب كل السيدات اثناء فترة الحمل،

ومن الأمور الشائعة في هذا الأمر أن الولادة الطبيعة تقلل من حجم البطن بعد الولادة مقارنة بالولادة القيصرية، لكن في كل الأحوال يظل حجم البطن كبيرة جراء الحمل وتمدد الرحم، ويقدم موقع قلمي لكِ سيدتي طرق تخسيس البطن بعد الولادة لتستعيدي رشاقتك مرة أخرى، ولتنعمي بجسم متناسق وصحي.

قبل البدء في تقديم طرق تخسيس البطن بعد الولادة، على المرأة التي انتهت لتوها من الحمل ان تعلم أنها جميلة كما هي، وان الزيادة التي حصلت في البطن والوزن عموما هي بسبب عملية الحمل التي لولاها لما كانت أم، وان الفنانات والمغنيات الآتي يحصلن على جسد رشيق سريعا بمجرد عملية الوضع، هن في الحقيقة يلجئن لعمليات التجميل،

او ببساطة يستخدم مشد لشد البطن لكن يظهرن بمظهر رياضي متناسق، لكن المرأة العادية التي لا تتوافر لها إمكانية اجراء عملية تجميل لتخسس البطن يمكنها ببساطة إتباع النصائح التي سنقدمها من خلال هذا المقال، وفي غضون 6 أشهر بحد أقصى ستجد أنها قد استعادت صحتها ورشاقتها السابقة، ووزنها المثالي.

‎‏ طرق تخسيس البطن بعد الولادة

نصائح تخسيس البطن بعد الولادة:

دهن زيت الزيتون بمجرد العلم بخبر الحمل:

من الأمور الهامة التي يجب على السيدة أتباعها بمجرد علمها بخبر حملها هي البدء بدهن زيت الزيتون على بطنها بشكل كامل وأيضا على ظهرها مع التدليك بشكل خفيف لمدة 5 دقائق، وذلك للتقليل من أثار علامات التمدد التي تظهر بعد الولادة بأكثر من لون، فعند بعض السيدات يكون لونها أحمر وتظهر باللون البنفسجي عند آخريات، لتتحول بعد ذلك إلى اللون أبيض، وعلامات التمدد بشكل عام يصعب أزالتها عند الإصابة بها، إلا في حالة اللجوء عمليات التجميل التي غالبا ما تكون مكلفة، لذلك وجب التنويه عن ذلك في بداية هذا المقال، فكما يقولون الوقاية خير من العلاج.

الرضاعة الطبيعة:

تعتبر الرضاعة الطبيعية من الأمور المفيدة والهامة لكل من الأم ومولدها، فالنسبة للأم، فإن الرضاعة الطبيعة تساعد على التخلص من الوزن الزائد، وتقليل حجم الرحم الذي تمدد بالفعل بسبب الحمل، حيث تشير الدراسات إلى أن الرضاعة الطبيعة تسبب بحرق أكثر من 300 سعر حراري يوميا، أما بالنسبة للطفل فإن الرضاعة الطبيعة تمده بالفيتامينات والمواد المغذية الازمة لعملية نموه، و أيضا تسهل عملية الهضم وتقوى مناعته، ولذلك ينصح الأطباء دائما ببدء الرضاعة الطبيعة فور الولادة، وخاصة في خلال 3 أيام بعد ولادته، بجانب أيضا ان عملية الرضاعة الطبيعة تقوى العلاقة بين الأم ومولودها.

تناول الأطعمة المغذية:

من العادات الخاطئة المنتشرة في الوطن العربي، أنه بمجرد ان تضع الأم حملها تبدأ في تناول كل أنواع الأطعمة الصحية منها والغير صحية على اختلافها، باعتبار أنها الأن أم مرضعة وتحتاج للتغذية الجيدة، بجانب تناول كميات كبيرة وغير ضرورية، وهذا بالطبع من المفاهيم الخاطئة، حيث كل ما تحتاجه الأم في هذه الفترة هو تناول الوجبات الصحية المغذية، بكميات معقولة، بجانب التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالبروتينات وذلك لتحفيز انتاج الكولاجين المسؤول عن نضارة وحيوية البشرة.

شرب الماء بكثرة:

يتكون جسم الأنسان من أكثر 70% من الماء، ويعد الماء ضروري جدا للدورة الدموية الخاصة بالدم، حيث يساعد الماء على التخلص من السموم وطردها خارج جسم الإنسان، وذلك عن طريق كلا من عملية العرق والتبول، ويساعد الماء أيضا على التخلص من الوزن الزائد، حيث يحفز الماء عملية حرق الدهون، ولذلك ينصح دائما الأطباء المرأة الحامل والمرضعة بشرب ما لا يقل عن 2 لتر من الماء يوميا.

النوم الكافي:

من النصائح الهامة في طرق تخسيس البطن بعد الولادة، هي الحصول على قسط كافي من النوم بمدة تتراوح من 7-9 ساعات، حيث يعد النوم ليلا من الأمور الهامة لحصول عملية الأيض التي تساعد على حرق الدهون، وبالطبع يعد النوم من الأمور الصعب الحصول عليها عند الولادة، حيث يكون الطفل صغيرا ويحتاج للرعاية المستمرة، وغالبا ما نجد شكوى من الأمهات تتعلق بعدم وجود وقت كافي للنوم، ولذلك ننصح دائما الأمهات بالاستعانة بأحد من أقرابها أو والدتها لكي تنعم بقسط كافي من النوم.

الهدوء واسترخاء الأعصاب:

تعد الأمومة من أكثر الوظائف صعوبة حول العالم، فهي وظيفية دائمة ومستمرة وفي نفس الوقت مجهده للغاية وخاصة للسيدة التي أصبحت أم لأمرة في حياتها، ولكننا ننصح السيدات عموما بالهدوء واسترخاء الاعصاب، حيث ان التوتر والقلق لا يفيد ولن يجدي، بجانب ان التوتر يؤدي إلى افراز هرمون الكورتيزون الذي يودي إلى زيادة الوزن، وتجمع الدهون بكمية أكثر في محيط البطن.

تجنب مضغ العلكة(اللبانة):

يؤدي مضغ الكلعة المتكرر إلى انتفاخ البطن، حيث أن مضغها يؤدي إلى انتفاخ المعدة بشكل كبير، ولذلك ينصح بتجنبها بعد فتره الوضع.

الامتناع عن تناول المشروبات الغازية:

تسبب المشروبات الغازية بشكل عام الكثير من الأمراض والمخاطر، والتي

منها على سبيل المثال ابطاء عملية الأيض، زيادة نسبة السكر في الدم، الصداع، زيادة التجاعيد، أمراض الكلي، هشاشة العظام، زيادة الوزن، بجانب أيضا أنها تسبب بانتفاخ المعدة، ولذلك ينصح دائما بتجنبها واستبدالها بالعصائر والمشروبات الطبيعة الطازجة الغنية بالفيتامينات والمعادن المغذية.

تناول المشروبات الدافئة:

تُنصح دائما المرأة التي ولدت لتوها، بالإكثار من تناول المشروبات الدافئة التي تسهل من عملية الهضم وتقلل الانتفاخات، والتي منها على سبيل المثال مشروب النعناع أو الينسون أو الزنجبيل.

ممارسة التمارين الرياضة بانتظام:

من الأمور الأساسية الواجب توافرها في نصائح طرق تخسيس البطن بعد الولادة هي ممارسة التمارين الرياضية بانتظام، وخاصة تمارين السباحة أو المشي أو ركوب العجلة بمدة تتراوح من 10-15 دقيقة، وأيضا تمارين الأيروبيكس وذلك لتخسيس الحجم الكلي للجسم بشكل عام، بجانب ايضا ممارسة تمارين البطن بشكل خاص وذلك للتخلص من الدهون المتراكمة حول المعدة جراء الحمل.