التخطي إلى المحتوى

طريقة شرب الكركم ، يعتبر الكركم من التي تتعدد طرق استخدامها، فيستخدم في المطبخ كأحد أنواع التوابل، كما يتم استخدامه في إعداد الكاري، وأيضا يستخدم في تحضير الصلصات والمعجنات، وفي تلوين بعض أطباق الأرز، وفي إعداد مغلي الكركم جدا للجسم، وهو ما سوف نتعرف عليه في مقالنا اليوم من موقع قلمي.

يندرج الكركم تحت الفصيلة الزنجبيلية، وهو أحد النباتات العشبية المعمرة، وينمو في صورة درنات تحت الأرض، اقتلاع تلك الدرنات وتجفيفها، ثم تُطحن ويتم استخدامها.

وتعتبر قارة آسيا الموطن الأصلي للكركم، وتحديدا جنوب شرق القارة، وتعد دولة الهند أكبر دولة مصدرة ومنتجة له، وفي القدم استخدمه العرب لصبغ المنسوجات والأقمشة.

ويعرف في عالمنا العربي بعدة أسماء منها والزعفران الهندي، والورس، وعروق الصباغين، كما يعرف في بعض الدول العربية باسم بزار.

وتوجد أنواع عديدة من الكركم، لكن لا توجد اختلافات كثيرة فيما بينها، ويصل طول درنات الكركم التي تنمو تحت سطح الأرض من 2 3 سم،  ذات لون أصفر يميل البرتقالي قليلا.

الكركم مجموعة من الزيوت الطيارة، ومن أهمها مركب ، وهو ما يعطي الكركم لونه المميز ويمنحه الصبغة الصفراء البرتقالية، كما يمنح الكركم فوائده الكثيرة، ويعطيه خصائصه المضادة للالتهابات والمضادة للأكسدة.

طريقة شرب الكركم
طريقة شرب الكركم

وتم استخدام الكركم قديما وقتنا هذا في عدة استخدامات طبية، فهو أحد أشهر وأهم التوابل العشبية استخداما في في كل من الطب الصيني والهندي القديم.

وهذا يرجع إلي مركبه ، لاحتوائه مجموعة مهمة من العناصر الغذائية، الكركم المعادن; مثل الزنك، والنحاس، والحديد، كما يحتوي البروتين، وفيتامينات A و E، والبوتاسيوم، والمغنسيوم، والكالسيوم.

يُستفاد من القيمة الغذائية المرتفعة للكركم، وفوائدها الصحية المتعددة، يمكن استخدامه في الطعام كما ذكرنا، أو يمكن تحضير مغلي الكركم، في السطور التالية الطريقة الصحيحة والآمنة الكركم المغلي.

طريقة شرب الكركم:

يتم إعداد شاي الكركم من خلال إضافة ملعقة صغيرة من الكركم المسحوق أكواب من الماء المغلي، ونتركها تنقع، ثم بعد ذلك نصفيه بعد تحليته بالعسل، ويمكن إضافته لشراب الزنجبيل، أو إلي الحليب، ويشرب بمقدار كوب في اليوم الواحد.

ويمكن أيضا مع شرب مغلي الكركم إضافة الكركم لمختلف الأطعمة لتحقيق أكبر استفادة من مكوناته وفوائده، كما يمكن تناوله في شكل كبسولات، والتي تكون متاحة في الصيدليات.

فوائد الكركم:

  • يساعد تناول شراب الكركم في تخفيف التهابات المفاصل.
  • يساعد الكركم مختلف التهابات الجلد.
  • يساعد في تثبيط نمو وانتشار الخلايا السرطانية في الجسم.
  • يخلص الجسم من مختلف السموم ، إذ يعمل كمطهر عام للجسم، للأكسدة.
  • يعمل علي ضبط مستوي السكر بالدم.
  • يخفض من نسبة الكوليسترول السيئ في الدم.
  • ينشط الكركم عملية الأيض في الجسم، ويساعد حرق السعرات الحرارية والدهون.
  • يعمل تسريع التئام وشفاء الجروح والحروق الجلدية، كما يُجدد الخلايا التالفة بالجسم.
  • يخفف من أعراض التهابات الصدر والربو.
  • يقوي الكركم الكبد، ويزيد من كفاءة عمله، كما ينقيه من مختلف أنواع السموم.
  • يعمل توصيل كمية أكبر من الأكسجين الدماغ، كما يقي من الإصابة بالزهايمر.

أضرار شرب الكركم:

  • ينصح بعدم شرب الكركم لمدة تزيد عن 6 أسابيع، وذلك يحدث ألم بالمعدة.
  • يجب الحامل عدم شرب الكركم بشكل يومي، وذلك لا تتضرر صحتها وصحة جنينها.
  • يُمنع من يعانون من المرارة من شرب مغلي الكركم ، وذلك لا تتفاقم المشكلة لديهم.
  • أيضا يجب عدم شرب الكركم المغلي يومياً لمن يتناولون مضادات تخثر الدم مثل الأسبرين، وأيضا من يتناولون أدوية الضغط بشكل مستمر.