Save عدد سكان بورما – قلمي
الرئيسية / تعليم / تاريخ الدول / عدد سكان بورما

عدد سكان بورما

كم عدد سكان بورما ؟ اليوم نتعرف على عدد سكان تلك الدولة التي انتشرت بها الأحداث في الآونة الأخيرة ، تعرف على عدد سكان بورما والمزيد عن الدولة من خلال السطور القادمة، حيث نطلعك على المزيد عنها تاريخياً وجغرافياً، بورما تعرف باسم جمهورية اتحاد ميانمار، وتعتبر هي واحدة من دول شرق آسيا، وتحدها كل من الهند وبنغلاديش من الشمال الغربي لها، والصين من الشمال الشرقي، أما جنوباً فيحدها كل من خليج البنغال والمحيط الهندي.

بورما قدمياً كانت تتبع ولاية الهند البريطانية، والتي كانت تحتوي على كل من كارن، وكابا، وشان، وكاشين، وشن، وتم انفصال بورما عنها في عام 1937م ، لتتحول إلى مستعمرة بريطانية منفصلة، وفي عام 1948م تم استقلالها.

وإذا تحدثنا عن السكان في بورما، فهم خليط من العديد من الأعراق المتنوعة، وهذا السبب الرئيسي لتعدد اللغات في بورما.

عدد سكان بورما

  • عدد سكان بورما تبلغ حوالي 55 مليون نسمة تقريباُ، وكما سبق الذكر فهم خليط من الأعراق المتنوعة ، وتعود معظم أصولهم إلى الأصول الآسيوية، والذي يتوافدون من وسط آسيا إلى بورما، وتلك الأصول الآسيوية يشكلون ثلثي عدد سكان بورما، ومعظمهم ينتمون للديانة البوذية، ويسكنوا في القرى التي تقع على الدلتا ووادي نهر أراوادوي.
  • وباقي سكان بورما فهي تضم الكارين، وكاشين، ومونو ناجا، والأركان، ومنهم من يسكنون في القرى والقليلون من يسكنون المدن.
  • الديانة الغالبة في بورما هي الديانة البوذية، أما الديانة الإسلامية فهي الأقلية، حيث تصل نسبة المسلمين في بورما حوالي 15 % من عدد سكان بورما، ويسكن أغلب المسلمين في منطقة أراكان، ومعظم المسلمين في بورما فتصل أصولهم إلى دول اليمن والجزيرة العربية، وبلاد الشام، وبلاد فارس، وبنغلادش، والهند.
  • وقد جاء المسلمون قديماً إلى بورما من أجل التجارة، ونشر تعاليم الإسلام السمحة، ولكنهم واجهوا البوذية حيث محاربة الإسلام، والقتل والتشريد، ومواجهة الظلم والاضطهاد، وبالتالي فقد هاجر العديد من المسلمين من بورما إلى كل من المملكة العربية السعودية، وبنغلاديش، وباكستان.

جغرافيا بورما

تتكون جمهورية اتحاد ميانمار “بورما” من 3 مناطق رئيسية تتنوع جغرافياً وهي تتمثل في كل من سلاسل الجبال الشرقية، و الحزام الجبلي الغربي، والحزام الجبلي الأوسط

سلاسل الجبال الشرقية

سلاسل الجبال الشرقية لبورما تضم كل من ساحل تينا سيرم والذي يمتد من حدود بحر أندمان الشمالية، هضبة شان.

وتأتي بورما تفصل بين السلسلة وكل من تايلاند ولاوس والصين، كما تعرف تلك السلاسل للجبال الشرقية باحتوائها على عدد كبير من الياقوت بأجود أنواعه، كما تحتوي على نسبة كبيرة من ترسبات الرصاص والزنك.

الحزام الجبلي الغربي

يعتبر الحزام الجبلي الغربي هو تلك الغابات التي تحتوي على مساحات فسيحة من الخضرة والأشجار، التي تنتشر على الحدود الهندية ، وجنوب الحزام الجبلي الغربي نجد الجبال المنخفضة وهي أركان بورما، والتي يتواجد بها المسلمين، كما تمتد الجبال المنخفضة من الحزام الجبلي مروراً لخليج البنغال.

المناخ في بورما

المناخ في بورما متغير موسمي، حيث يتغير مع كل موسم، ففي الشمال تقل درجة الحرارة، وفي الجنوب ترتفع قليلاً مع ارتفاع الرطوبة بالمنطقة، مع الرياح الموسمية الجنوبية الغربية، وفي فصل الشتاء تتساقط الأمطار في بورما بمعدل كبير.

السياحة في بورما

  • تتميز بورما باحتوائها على عدد كبير من الشواطئ الساحرة، وتتمتع بجمال الطبيعة، والمياه الصافية، كما أنها تحتوي على عدد كبير من آلاف المعابد البوذية، كما تحتوي على العاصمة الإمبراطورية البورمية الأولى باغان والتي تحتوي على 13 ألف معبد بوذي تعود للقرن الحادي عشر، ومن أشهر المعابد بها معبد أناندا الذي يتسم بأبراج الذهب.
  • من بين معالم السياحة في بورما نجد نهر إيراوادي وهو أطول نهر في بورما، ويبدأ من أعالي جبال الهملايا إلى بحر اندامان، ويمكن التمتع من خلال الرحلات النهرية به للاستمتاع بالمناظر الطبيعية و تماثيل البوذا والمعابد المختلفة.
  • كما تحتوي بورما على بحيرة مينشوانغ والتي يمكن زيارتها والتجول بها عبر القوارب الضيقة والطويلة، والتمتع بمناظر طبيعية خلابة لا مثيل لها مع مشاهدة المساحات الخضراء الفسيحة أثناء التجول بالبحيرة.

 


عن Mostafa Zahran

أسعى لتحقيق حلماً ما.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *