التخطي إلى المحتوى

علاج الكحة بالأعشاب إشتهر منذ القدم، فكانت الأعشاب هي الملاذ للأطباء لمداواه المرضى من مختلف الأمراض، وكان السعال أو الكحة من أمراض الجهاز التنفسي الشهيرة التي دأب الأطباء على علاجها، فتوارثنا منهم عادات كثيرة ظلت لها اليد العليا في علاج الكحة.

وبالرغم من وجود الأدوية والبدائل الكيميائية إلا أن غالبيتنا يفضل اللجوء إلى عناصر من الطبيعة لعلاج أمراضهم، وذلك لتجنب الأعراض السلبية التي تصاحب المركبات الكيميائية المختلفة.

علاج الكحة بالأعشاب

يقدم إليكم موقع قلمي بهذا المقال طرق مختلفة لإستخدام الأعشاب من أجل علاج الكحة، ونلقي الضوء أكثر على علاج الكحة عند الأطفال لكثرة ما نعاني جميعاً في كل بيت من بيوتنا من أدوار الكحة التي تصيب الجهاز التنفسي لأطفالنا، وذلك نظراً لضعف الجهاز المناعي لديهم أثناء مراحل النمو المختلفة.

الكحة عند الأطفال

 تعتبر الكحة عند الأطفال واحدة من الأمراض التي تعاني منها الأمهات، وذلك بسبب عدم قدرة الطفل على التعافي منها سريعاً، بل وتعتبر الكحة إحدى الأمراض التي تكون مضاعفاتها الصحية صعبة ويترتب عليها الإصابة ببعض الأمراض الأخرى، فمن الممكن أن ينتج عن الكحة ظهور إلتهابات على مستوى الجهاز التنفسي التي من شأنها أن تأثر على عملية التنفس، وبالتالي تمثل خطراً على أطفالنا.

علاج الكحة بالأعشاب

وتلعب الأعشاب الطبيعية دوراً كبيراً في شفاء الأطفال والتخلص من الكحة دون حدوث أي أعراض جانبية، ولكن قبل الحديث عن دور الاعشاب في علاج الكحة عند الأطفال، نود أن نستفيض أولاً في أسباب الإصابة بذلك المرض المزعج…

اسباب الكحة عند الأطفال

يوجد بعض الأسباب التي تؤدي إلى إصابة الطفل بالكحة وصعوبة التنفس، ومنها…

  • التعرض لنزلات البرد التي يصاب بها الأطفال نتيجةً لعدوى فيروسية تضرب الجهاز التنفسي.
  • إصابة الطفل بإلتهاب جرثومي.
  • إصابة الطفل بمرض الخانوق، والذي يضرب الجهاز التنفسي للطفل.
  • التدخين بجانب الأطفال.
  • بعض الأمراض الوراثية مثل الربو.
  • وجود ورم بالحنجرة.

علاج الكحة بالأعشاب

أعراض مصاحبة للإصابة بالكحة

  • إحتقان في اللوزتين.
  • سيلان على مستوى الأنف.
  • ظهور بعض الامراض الأخرى مثل الأنفلونزا.
  • إجهاد عام وأرهاق وتعب على مستوى الجسم.
  • تورم في الغدة الليمفاوية ، ينتج عنه تورم في الحلق.

علاج الكحة عند الأطفال بإستخدام الأعشاب الطبيعية

ورق الجوافة

يعتبر ورق الجوافة من أهم الأعشاب الطبيعية التي تساعد الأطفال على التخلص من الكحة ومشاكل و أمراض الجهاز التنفسي والرئتين، حيث أن الجوافة تحتوي على بعض المواد التي تعمل على تخفيف الإلتهابات وتساعد في علاج القصبات الهوائية والتخلص من البلغم الموجود على الصدر.

علاج الكحة بالأعشاب

شاي الزعتر المغلي

يعتبر الزعتر من الأعشاب التي تساعد على علاج الجزء العلوي من الصدر والقصبات الهوائية حيث يحتوي الزعتر على بعض المكونات التي يمكن إضافتها إلى عصير الليمون مع ملعقة صغيرة من العسل وشاي الزنجبيل للحصول على أفضل نتيجة والقضاء على الكحة.

الزنجبيل بالحليب

الزنجبيل من أهم المشروبات الساخنة التي تعمل على تدفئة الصدر، حيث يحتوي على بعض المكونات التي تعمل كمضادات للفيروسات الأمر الذي يجعله من أهم وأقوى الاعشاب ويعتبر فعالاً للقضاء على الكحة.

ويمكن أن تقوم الأم بإضافة حليب وعسل على كوب من الزنجبيل حتى يصبح مناسباً وملائماً للطفل ويسهل تناوله مرتين في اليوم مرة في الصباح ومرة أخرى في المساء.

علاج الكحة بالأعشاب

الليمون بالعسل

يعتبر الليمون بالعسل من المشروبات التي تحتوي على خصائص مضادة للبكتريا وطاردة للبلغم، بالإضافة إلى إحتواء الليمون على فيتامين C الذي يعمل على مقاومة أعراض الرشح والبرد وزيادة مناعة الأطفال.

فتقوم الأم بغلي الليمون وتحليته بملعقة كبيرة من العسل ووضعه للطفل بعد أن يبرد، ويتناول الطفل هذا المشروب من ملعقتين إلى ثلاث ملاعق يومياً على حسب درجة الكحة الموجودة عنده وشدتها.

القرنفل

يعتبر القرنفل واحداً من المشروبات الطبيعية التي تعمل على التخلص من الكحة ، فيتم إضافة ملعقة من القرنفل مع ملعقة صغيرة من العسل الأسود وتقوم الأم بترك هذا الخليط لمدة 24 ساعة في الثلاجة ويقوم الطفل بشرب ملعقة منه كل يوم لمساعدته على التخلص من إلتهابات الجهاز التنفسي والقضاء على الكحة والسعال.

علاج الكحة بالأعشاب

اليانسون

يعمل اليانسون على فتح وتوسيع الشعب الهوائية بالإضافة إلى أن مذاقه محبب عند الأطفال، فتقوم الأم بإعطاء الطفل كوب صباحاً وكوب مساءاً حتى يتخلص الطفال من الكحة في مدة زمنية قصيرة.

البصل

شوربة البصل الدافئة تعمل على تهدئة السعال والكحة بشكل كبير بالإضافة إلى أن الأم يمكنها إضافة ملعقة من مسحوق بودرة البصل إلى الطعام الخاص بالطفل حتى يصبح الطعام محبباً له ولا يلاحظ وجود البصل.

علاج الكحة بالأعشاب

الثوم

كما هو معروف فإن الثوم يعتبر من المواد التي تحتوي على مكونات مضادة للجراثيم، الامر الذي يجعله قادراً على القضاء على الكحة ، فتقوم الأم بغلي عدد 3 فصوص من الثوم في مقدار كوب من الماء، وتضيف إليهم بعض من أوراق الزعتر وفي النهاية تعمل على تحليته بملعقة كبيرة من العسل.

ومن الممكن أيضاً أن تقوم الأم بهرس فص من الثوم وتضيف إليه العسل أو نقطة من زيت القرنفل لكسر حدته وإعطاءه للطفل للقضاء على الكحة.