التخطي إلى المحتوى

علاج الهيموفيليا نهائيا يعتبر مرض الهيموفيليا من الأمراض الوراثية التي قد تصيب الانسان بسبب تاريخ عائلته المرضي حيث يسبب ذلك المرض عدم قدرة الجسم على القيام بعملية تجلط الدم خاصة عند خضوعه لإحدى العمليات الجراحية حيث يكون عرضة بشكل غير عادي لحدوث نزيف وهذا بالطبع ما يعرض حياته للخطر لا قدر الله ومع تطور العصر أصبح من الممكن التقليل من أعراض مرض الهيموفيليا بشكل كبير بل والقضاء عليه تماما وذلك من خلال العلاج الدوائي الذي يصفه الطبيب المختص للمريض أو حتى من خلال استخدام بعض الأعشاب الطبيعية التي تساهم بشكل كبير في حل جميع المشكلات التي يعاني منها مريض الهيموفيليا ولكل من يهتم بذلك الأمر فيمكنك متابعة قلمي للإطلاع على المزيد حول ذلك المرض وكيفية علاجه نهائياً ، علاج الهيموفيليا في بريطانيا، علاج الهيموفيليا بالخلايا الجذعية، الجديد في علاج مرض الهيموفيليا، علاج الهيموفيليا 2016، احدث علاج للهيموفيليا 2015، علاج نهائي للهيموفيليا، علاج الهيموفيليا في المانيا، اخر علاج لمرض الهيموفيليا.

علاج الهيموفيليا نهائيا
علاج الهيموفيليا نهائيا

علاج الثلاسيميا

كيف تعرف أنك مريض بالهيموفيليا؟

لا شك أن مرض الهيموفيليا له العديد من الأعراض التي قد تظهر على المريض والتي تعد جرس إنذار يجب الانتباه إليه لزيارة أقرب طبيب مختص فإذا كنت لا تعرف الكثير عن أعراض مرض الهيموفيليا فلا عليك سوى متابعة النقاط التالية:

  • عند تعرض الشخص المصاب بالهيموفيليا لأي جرح أو حتى خضوعه للعمليات الجراحية يبدأ الدم في الخروج من الجسم بشكل واضح حتى مع محاولة إيقافه والأكثر خطراً أن النزيف قد يكون داخلي لا يمكن الانتباه إليه إلا بعد وصول الشخص إلى مرحلة خطيرة.
  • عادة ما يعاني مريض الهيموفيليا من انتفاخ عضلات جسمه.
  • إذا كانت نسبة مرض الهيموفيليا طفيفة في جسم الانسان فقد لا تظهر عليه أي أعراض إلا بعد القيام بخلع أسنانه على سبيل المثال.
  • يمكن معرفة ما إذا كان الطفل مصاب بذلك المرض أو لا وذلك من خلال متابعته أثناء الحبو أو حتى عندما يبدأ في المشي فإذا تعرض لأي من الكدمات يبدأ جسده في التحول إلى اللون الأزرق عند أي مفصل خاصة عند الركبة.
  • إذا لم يتم إكتشاف ذلك المرض بشكل مبكر قد يدخل الشخص المصاب في دوامة نزيف المخ لا قدر الله وهذا ما قد يعرضه إلى فقدان الوعي وبعض التشنجات.

كيفية علاج الهيموفيليا نهائيا

منذ عدة سنوات نجح فريق من الباحثين في ذلك المجال في الوصول إلى علاج لكل من يعاني من مرض الهيموفيليا وقيل عنه في ذلك الوقت أنه طويل المفعول والمدى حيث يساعد ذلك العلاج في تعويض الجسم بكل العناصر التي تنقصه والتي من المفترض أنها تساعد في إيقاف النزيف بشكل طبيعي.

جدير بالذكر أن هناك بعض الملاحظات التي يجب أخذها في الحسبان وذلك للحفاظ على الجسم من حدوث أي نزيف له أو التقليل على الأقل من تلك الظاهرة ومن أهمها:

أولاً:- تجنب تناول أطعمة الأوميجا 3

يجب على كل مرضى الهيموفيليا الابتعاد عن تناول جميع المأكولات التي تحتوي بقدر كبير على أوميجا 3 وعادة ما تتعلق تلك النوعية بالأسماك بكل أنواعها وأشكالها هذا بالإضافة إلى بعض أنواع المكسرات مثل الجوز وكذلك الأطعمة التالية السبانخ ومنتجات الألبان.

ثانياً :-الكالسيوم والماغنيسيوم

يعد الحفاظ على تناول الأطعمة التي تحتوي على نسبة كبيرة من الكالسيوم والماغنيسيوم مثل الكوسة من أهم الأمور التي تقلل كثيراً من مخاطر وأعراض مرض الهيموفيليا.

ثالثاً :-تناول الكبدة والبيض

إذا قام مريض الهيموفيليا بتناول البيض والكبد الحيواني بشكل منتظم ليس فيه إفراط أو تقصير فإن ذلك قد يساعده في التخلص من أعراض مرض الهيموفيليا لكن وقبل أي شيء يجب استشارة الطبيب المعالج في نوعية الأكل التي يجب تناولها للتخفيف من حدة ذلك المرض.

مقالات ذات صلة

نسبة الهيموجلوبين الطبيعية

أعراض بيتا ثلاسيميا