التخطي إلى المحتوى

فطريات القدم واحدة من أكثر الأمراض الجلدية المزعجة الشائعة الانتشار بين الأشخاص، حيث تغزو تلك المنطقة الضيقة المحصورة بين أصابع القدم، كما تصيب الأظافر فيها فتزداد سماكتها أو تختفي تماماً بعد ضعفها وتكسرها، ولا يقتصر الانزعاج منها على ما تسببه من حكة بل يتعدى ذلك ليشمل تشويهها لمنظر القدم وسلبها جمالها، ويشار إلى فطريات القدم تتخذ شكلاً حلقياً مقشراً يغطي المنطقة المصابة نتيجة وجود فطريات، ولا بد من الإشارة إلى أن الرجال يسجلون حالات إصابة بهذا المرض أكثر من النساء غالباً وخاصة ً الرياضيين منهم نظراً لطول وقت ارتداء الجوارب والحذاء، ووفقاً لاتساع رقعة انتشار المرض يقدم موقع قلمي في هذا المقال أسباب وطرق علاج فطريات القدم بالطب النبوي.

 

أعراض فطريات القدم

  • تشقق جلد القدم وجفافه.
  • خشونة القدم مع وجود قشور تكسو الجلد.
  • انبعاث روائح كريهة جداً من القدم.
  • ظهور بقع بيضاء بين أصابع القدم.
  • حكة شديدة بين أصابع القدم.
  • تقرحات جلدية.
  • انتشار الفقاقيع والجروح بدون سبب.
  • الشعور بألم يرافقه حرقة.

أسباب فطريات القدم

  • إهمال نظافة القدم.
  • مرض السكري،
  • فرط تعرق القدمين.
  • عدم تجفيف القدمين وتركها رطبة، مما يجعل منها بيئة مناسبة لتكاثر الفطريات.
  • استخدام أحذية الآخرين وخاصةً الرياضية منها، حيث تتزايد فرص انتقال العدوى بشكل كبير عند استخدام أحذية الآخرين.
  • الاستحمام بحوض حاملي المرض، وخاصة تلك الموجودة بالأندية الرياضية.
  • انخفاض مستوى المناعة.
  • الأحذية الضيقة، حيث تحفز القدم على إفراز العرق بكثرة؛ وبالتالي نمو الفطريات.
  • انتقال العدوى من الحيوانات.
  • حاجة الأقدام الماسة للتعرض للشمس والتهوية الجيدة يومياً.

علاج فطريات القدم

  • منح القدمين عناية فائقة من حيث النظافة، من غسلهما وإزالة الجلد الميت بالتقشير يومياً.
  • عدم التغافل عن تجفيف القدمين وتهوية الأحذية أبداً، مع الحرص على استبدال الجوارب يومياً.
  • رش القليل من بودرة الأطفال على القدمين قبل ارتداء الجوارب، إذ تساعد على امتصاص الرطوبة.
  • الابتعاد عن الأغذية الغنية بالخميرة، كالمخبوزات بكل أشكالها وخاصةً الخبز.
  • عدم ملامسة القدم الخل أو الكحول للقدم.

علاج فطريات القدم بالطب النبوي

يعتبر الطب النبوي مصدراً موثوقاً به لعلاج الكثير من الحالات المرضية التي نواجهها يومياً، حيث قدم لنا رسول الله صلى الله عليه وسلم وصفات تغني عن كل ما توصل إليه الطب الحديث، ويشار إلى أن الإسلام المرجع الأول في تعاليم توفير حياة صحية للإنسان؛ لذلك نلاحظ بأن من تعاليم الوضوء فيه غسل القدمين مع ضرورة تخليل الماء بين أصابعهما، فذلك بمثابة بند من بنود الحفاظ على نظافة القدمين المطلوبة للوقاية من أمراض القدم، أما فيما يتعلق في علاج فطريات القدم في الطب النبوي نقدم بعض الوصفات:

الثوم:

يهرس لثوم ويخلط بالعسل جيداً، وتدهن المنطقة المصابة به ليلاً ثم تغطيتها بقطعة من القماش حتى الصباح، وتنفذ هذه العملية يومياً إلى حين التماثل للشفاء، وتساعد هذه الوصفة بتحقيق الشفاء المؤكد لما لها من أثر عميق في التطهير.

مزيج العسل وزيت الزيتون:

نخلط نسب متساوية من المكونات جيداً، وتدهن بها المناطق المصاب بالمرض مرتين يومياً في الصباح والمساء.

خل التفاح:

يخلط نسب متساوية من الماء والخل، ثم تغسل القدمين بهما جيداً وتجفف، فيساعد على التخلص من الفطريات بسرعة؛ وينصح بعدم استخدام هذه الوصفة في حالات فطريات القدم المزمنة.

زيت الشاي:

من أكثر أنواع الزيوت فعالية في علاج فطريات القدم، ويستخدم بدهن المنطقة المصابة به.

زيت النعناع:

تدهن مكان وجود فطريات القدم به عدة مرات في كل يوم، ويعد علاجاً فعالاً ومهدئاً لحكة الفطريات.

 

اقرأ أيضاً: فطريات الأظافر والوقاية منها