التخطي إلى المحتوى

فصل مكونات الخليط ، يختلف الخليط عن المركب في التركيب والخواص، فالمركب يتكون نتيجة حدوث تفاعل بين مادتين أو أكثر، أما الخليط فهو يتكون نتيجة الخلط بين مادتين أو أكثر أيضاً ولكن دون أن يحدث تفاعل بينهما، كما تختلف طرق فصل الخليط عن المركب ولذلك فمن خلال  قسم الفيزياء موقع قلمي سوف نتعرف على أهم طرق فصل مكونات الخليط

الخليط

يمكن تعريف الخليط بأنه ينتج عن خلط مادتين أو أكثر من أنواع مختلفة بدون أن تتكون مادة جديدة، ويوجد نوعين من الخليط هما:

الخليط المتجانس: يتكون الخليط المتجانس من مادتين مختلفتين أو أكثر، ويصعب التمييز بين هذه المواد بالعين مثل: ذوبان الملح أو السكر في الماء.

الخليط غير المتجانس: ويتكون الخليط المتجانس كذلك من مادتين أو أكثر مختلفة في خواصها ولذلك يمكن تمييز مكوناته بالعين مثل: الزيت في الماء.

فصل مكوّنات الخليط

تختلف طرق فصل الخليط المتجانس عن الخليط غير المتجانس كالتالي:

 فصل مكونات الخليط المتجانس

  • التبخير: تستخدم عملية التبخير لفصل المواد الصلبة التي تذوب في الماء؛ حيث يتبخر الماء تماماً وتبقى المادة الصلبة في الوعاء.
  • التقطير: تستخدم عملية التقطير لفصل الخليط المكون من مادة صلبة ومادة سائلة أو من سائلين، وأثناء عملية التقطير تحدث عملية تبخير تتبعها عملية تكاثف، حيث يتم تسخين المحلول عند درجة حرارة عالية تؤدي إلى تبخر الماء وتصاعده في الحوجلة ثم يتكاثف مرة أخرى وينزل على هيئة قطرات ماء في الدورق، ولذلك فإن عملية التقطير تعتمد في الأساس على درجة غليان مكونات الخليط؛ لأن المادة ذات درجة الغليان الأقل تتبخر أولاً وتثبت درجة الحرارة حتى تتبخر بشكل كامل، ثم ترتفع درجة الحرارة لتتبخر المادة ذات درجة الحرارة الأعلى وهكذا يتم فصل كل مكونات الخليط.

فصل مكونات الخليط غير المتجانس

  • الترشيح: في هذه العملية يتم استخدام ورق الترشيح لفصل المكونات غير المتجانسة، حيث يتم ترشيح الماء كاملاً وتترسب المكونات الأخرى على ورقة الترشيح.
  • التصفيق: تستخدم عملية التصفيق لفصل خليط مكون من مادة سائلة وأخرى صلبة، أو سائلين غير ممتزجين، وهي تعتمد على كتلة المكونات، حيث يتم وضع الخليط في وعاء وتركه لبعض الوقت حتى يثبت ويستقر وبناءاً على تفاوف الكتلة الحجمية لكل مكون فإن المادة الأخف سوف تطفو على السطح والمادة الأثقل تركد في الأسفل، وهنا يتم الفصل بينهما بتفريغ السائل العلوي في وعاء آخر، أما في حالة فصل سائلين تستخدم (حبابة التصفيق) حيث يرتفع السائل ذات الكثافة المنخفضة لأعلى فيتم فتح الحبابة لفصل السائل السفلي ثم غلقها.