التخطي إلى المحتوى

العسل، هو سائل حلو يتم صنعه عن طريق رحيق الأزهار، يحتوي العسل على كميات كبيرة من السكريات فهي تكون 70-80% من العسل تقريباً، والعسل يستعمل في العديد من الأشياء لا يمكن عدها، فالعسل له قدرة غير عادية في العلاج، فاستعمله الهنود الحمر في العلاج والشفاء من الأمراض، واستعملوه ايضاً في تخزين الفواكه، واستخدمة المصريين القدماء كعملة من العملات التي كانت منتشرة في هذا الوقت، ويستعمله الألمان في تحلية المشروبات المتنوعة، ويتوفر للعسل نوعين رئيسيين، النوع الأول هو العسل الخام الذي يتم استخراجه من خلايا النحل، ويتم حفظه دون التعرض لأي عمليات تسخين او تصنيع، ومن المحتمل وجود به كميات قليلة من حبوب اللقاح، أو شمع العسل، أو الخمائر، أما النوع الثاني يسمى العسل المبستر، الذي يتم تعريضه للحرارة لإزالة الشوائب، والعسل يمتلك خصائص مطهرة، ومضادة للبكتيريا، فهو يوفر الكثير من الفوائد الصحية للجسم، والتي سوف يتم ذكرها في المقال.

فوائد العسل في الصحة

ذكر القرآن الكريم العسل فله القدرة على شفاء العديد من الأمراض، كما أن الدراسات والأبحاث أثبتت ذلك أيضاً، ومن أهم فوائد العسل الصحية والعلاجية ما يلي:

  • يشفي من السعال ويقلل من شدته، ويقضي على الأرق الذي يتم حدوثه بسبب السعال أثناء النوم.
  • تنشيط وتقوية الذاكرة، وبالأخص للنساء الذين وصلت إلى سن اليأس.
  • يعمل على تطهير الجروح وحمايتها، فيعمل على قتل البكتيريا و الأشياء المسببة للعدوى، فيعمل على شفاء الجروح بسرعة كبيرة.
  • من الممكن استعماله كبديل للسكر في التحلية، فهو مادة علاجية ووقائية لها قيمة غذائية مفيدة لجسم الإنسان، فهو غني بالكثير من الفيتامينات، والمعادن كالحديد، والفسفور، والكالسيوم، والبوتاسيوم.
  • زيادة مستوى كرات الدم البيضاء في الدم، وبالأخص مرضى السرطان الذين يتم علاجهم كميائياً.
  • يعمل على زيادة معدل الهيموجلوبين في الدم فهو مهم جداً لعلاج فقر الدم، ويعمل على زيادة وزن الأطفال بسبب وجود فيتامينات (ج، ب12).
  • يعمل على تنظيم نسبة السكر في الدم، فيوجد به سكر الجلوكوز الذي يتميز بسهولة امتصاصه وهضمه، وأيضاً سكر الفركتوز صعب الامتصاص.
  • يعمل على علاج الكثير من الحساسية الموسمية ويقلل من أعراض ظهورها.
  • يقضى على البكتيريا التي تحارب المضادات الحيوية ويمنعها.
  • يعطي الجسم الشعور بالراحة والحيوية، بالأخص لمن يقومون بممارسة التمارين الرياضية، ويتبعون نظام غذائي معين، فهو سريع الامتصاص مما يؤدي الي سرعة وصوله للدم.
  • يعمل على علاج المشاكل التي تظهر في الشعر من قشرة وتقلل من الحكة التي تظهر بسببها.
  • ينشط الأمعاء، فهو يعد علاج مهم للاضطرابات التي تحدث في الجهاز الهضمي، مثل: التخمر الذي يحدث لمرضى الجهاز الهضمي، والتهاب جدران القنوات الهضمية، قرحة المعدة، والاثني عشر التي تحدث بسبب زيادة الحموضة في الدم، وايضاً يسهل عمليتي الأيض والإخراج.
  • يعمل على علاج التهابات الكبد، ويعمل على تفتيت الحويصلات الموجودة في المرارة ويحميها من الالتهاب.
  • يعالج الالتهابات العصبية والصداع العصبي، ويخفف من التهاب المفاصل، ويعالج الروماتيزم.
  • يعالج الضعف الجنسي والعقم.