التخطي إلى المحتوى

فوائد تحليل البول; قبل التحدث عن فوائد هذا الفحص الروتيني سيتم التحدث عن ما هو تحليل البول وما هي دلالة كل فحص بداخله والذي يقدمه موسوعة قلمي الشاملة من خلال قسم  التحاليل الطبية.

فوائد تحليل البول

فحصالبول

 

تقوم الكلى بترشيح الدم، وتنظيم تركيز المواد في الدم وكمية المياه بحيث يكون هناك عملية إتزان في مكونات الدم من مركبات كيميائية والكتروليت والماء، والذي يحتاجه الجسم يتم إعادة إستخدامه، والذي يكون في زيادة عن حاجة الجسم يتم طرده خارج الجسم عن طريق الكلى وتكوين البول ( urine ).

نجد أن اللون الطبيعي للبول هو اللون الأصفر، ويكون سائل واضح شفاف ولكن يختلف اللون وكمية البول تبعا لتركيز المواد المذابة به.

تحليل البول

هو مجموعة من الاختبارات الفيزيائية والكيميائية والمجهرية،وكل من هذه الإختبارات يقوم بالكشف عن شيء معين كما هو الاتي

الفحص الفيزيائي

والذي يتم فيه تحديد لون البول ودرجة الوضوح .

اللون :الطبيعي للبول هو الأصفر، ولكن هناك الوان اخرى حيث كل لون له دلالة، وقد يكون اللون بسبب تناول أدوية معينة او فيتامينات او تناول بعض الأطعمة او قد يكون بسبب مرض ما .

الفحص الكيميائي

وفيه يتم الكشف عن وجود بعض المواد الكيميائية ووجود كل منها دلالة على مرض معين وتشمل هذه المركبات ما يلي:-

  • البيليروبين (Bilirubin)

يوجد البيليروبين في البول في بعض أمراض الكبد، مثل انسداد القنوات الصفراوية أو التهاب الكبد، يمكن أن يتراكم البيليروبين الزائد في الدم ويتم التخلص منه في البول.

  • urobilinogen

يوجد اليوروبيلينوجين  في البول بتركيزات منخفضة، ووجوده في البول بجانب البيليروبين يشير إلى أمراض الكبد مثل التهاب الكبد الفيروسي، والتليف الكبدي، وتلف الكبد بسبب الأدوية أو المواد السامة، أو الحالات المرتبطة بزيادة تدمير خلايا الدم الحمراء (فقر الدم الانحلالي)،اما في حالة عدم وجود اليوروبيلينوجين او وجوده بتركيز منخفض مع وجود البيليروبين في البول فإنه يشير إلى  وجود انسداد في الكبد أو في القنوات الصفراوية.

  • السكر (Glucose)

لا يوجد السكر(الجلوكوز ) في البول، ولكن يبدأ ظهوره في البول عندما يكون مستواه عالى جدا في الدم وذلك في حالات مرضى السكري او عندما تقل العتبة الكلوية يبدأ يظهر السكر في البول، وتوجد حالات أخرى مثل الإضطرابات الهرمونية وأمراض الكبد والأدوية والحمل.

  • البروتين ( protein)

يعبر عن قياس البروتين بكمية الألبيومين الذي يوجد وذلك لأن الألبيومين يمثل حوالي 60 % من إجمالي البروتين الموجود في الدم وقد يكون ظهور البروتين في البول حالة مؤقتة مثل بسبب الإجهاد أو التمارين أو الحمى أو العلاج بالأسبرين أو التعرض للبرد وقد يكون بصورة مستمرة مثل حالات أمراض الكلى، والسكر، وإرتفاع الضغط، وحالات مرضية أخرى تعتمد على نوع البروتين الذي يوجد في البول .

  • الأجسام الكيتونية( Ketones)

لا توجد الأجسام الكيتونية في البول، وهي تنتج من عمليات التمثيل الغذائي للدهون وتظهر الأجسام الكيتونية عندما لا يأكل الشخص ما يكفي من الكربوهيدرات (على سبيل المثال ، في حالات الصيام ، التجويع ، أو الوجبات الغنية بالبروتين) أو عندما لا يستطيع جسم الشخص استخدام الكربوهيدرات بشكل صحيح، وحالات مرضى السكري، وهناك حالات تؤدي إلى زيادة التمثيل الغذائي للدهون مثل ممارسة التمارين الرياضية، والتعرض للبرد، والتقيؤ المتكرر، ومدة طويلة، والعديد من أمراض الجهاز الهضمي .

  • الدم (Blood)

يتم الكشف عن وجود كرات الدم الحمراء في البول او وجود الهيموجلوبين مذاب في البول وهذا له دلالات مرضية مثل وجود حصوات في الكلى، عدوى الجهاز التناسلي، حالات النزيف، التهاب البروستاتا، وجود البلهارسيا وغيرها العديد من الأمراض

  • النيتريت nitrite

وجود النيتريت يشير إلى وجود البكتيريا والتي تحول النترات الى نيتريت وهذا يشير إلى وجود التهاب في المسالك البولية،ولكن هناك أنواع من البكتيريا التي ليس لها القدرة على تحويل النترات إلى نيتريت ويكون هناك عدوى في المسالك البولية، لذا يعتمد بجانب هذا الفحص على فحص Leukocyte esterase والفحص الميكروسكوبي للبكتيريا .

  • Leukocyte esterase

عبارة عن إنزيم يوجد داخل كرات الدم البيضاء وذلك نتيجة وجود كرات الدم البيضاء في البول ووجوده يدل على عدوى في المثانة أو الكلى

الفحص المجهري

وفيه يتم الفحص ومعرفة وجود البلورات (الأملاح ) والخلايا المختلفة بأنواعها والبكتيريا والمخاط

  • خلايا كرات الدم الحمراء  (RBCs ) .

وجود الدم قد يكون ناتج عن البواسير أو النزيف المهبلي او نزيف في المسالك البولية، لذا لابد من معرفة التاريخ المرضي، وإرشاد المريض كيفية تجميع العينة بشكل صحيح، ومعرفة المرأة حائضا ام لا، وذلك لدقة نتائج التحليل .

  • خلايا كرات الدم البيضاء ( WBCs) .

عادة توجد بكميات صغيرة جدا ولكن وجودها بشكل قوي يدل على عدوى او التهاب في مكان ما من المسالك البولية .

  • الخلايا الظهارية (Epithelial cells)

توجد بأعداد قليلة ولكن وجودها يشير إلى عدوى في الجهاز البولي، كذلك أنواعها قد تشير إلى إلتهابات معينة، او وجود أورام خبيثة .

  • البكتيريا والطفيليات

توجد البكتيريا على الجلد والتي يمكن أن تدخل إلى المسالك البولية في مجرى البول وتتحرك إلى المثانة مسببة عدوى المسالك البولية (UTI)، وإذا لم يتم علاج العدوى، يمكن أن تنتقل في نهاية المطاف إلى الكلى وتسبب عدوى الكلى (التهاب الحوض والكلية).
توجد الخميرة في بول النساء ونادراً ما تظهر في بول ىالرجال، ووجودها يدل على عدوى فطرية مهبلية لأن البول قد تلوث بالإفرازات المهبلية أثناء جمعها.
Trichomonas vaginalis هو عبارة عن طفيل يمكن العثور عليه في بول النساء ، أو الرجال.

  • الإسطوانات ( Casts) .

يوجد منها عدة أنواع مثل الإسطوانات الشمعية والدهنية والإسطوانات المحببة وغيرها ووجودها يدل على أمراض الكلى .

  • البلورات (Crystals ) .

يوجد في البول بعض المواد المذابة مثل الأملاح والتي تكون حصوات في الكلى عند ترسبها ونوعية الأملاح يعتمد على درجة حموضة البول، وقد تكون هذه الأملاح من الطبيعي وجودها في البول مثل

  • Amorphous urates
  • Crystalline uric acid
  • Calcium oxalates
  • Amorphous phosphates

هناك أنواع أخرى من الأملاح الغير طبيعية مثل

  • Calcium carbonate
  • Cystine
  • Tyrosine
  • Leucine

فوائد فحص البول

  •  يتم التأكد من عدم وجود دم في البول،وذلك للتأكد من عدم وجود عدوى، او التهاب في المسالك البولية، ومعرفة وجود نزيف او بواسير من عدمه، كذلك ملاحظة تغير لون البول وتركيز المواد المذابة فيه والذي يعطى صورة بدائية عن  الحالة الصحية إذا كان الشخص يعاني من إسهال، او تقيؤ وهذا يعني حالة جفاف وكمية البول قليلة واللون غامق بسبب تركيز المواد المذابة فيه .
  • يعتبر جزءاً من الفحوص الدورية والروتينية التي بإمكانها أن تكشف عن وجود خلل معيّن عند الإنسان.
  •  يطلب الطبيب من المريض هذا الفحص إذا كان يعاني من وجود الام بالجانبين، او البطن، وحالة عدم التبول والألم المصاحب لعملية التبول، وذلك لمعرفة وجود أي أمراض قد تصيب الكلى .
  •  قياس درجة حموضة البول يعتبر مؤشراً لمعرفة نوعية الأملاح التي تكون موجودة، وكذلك تناول بعض الأدوية التي تتسبب في إرتفاع درجة الحموضة، كذلك وجود بعض الإضطرابات في مستوى السكر ، او الجفاف، او الإسهال الشديد يؤثر أيضا على درجة الحموضة ، كذلك وجود عدوى في المسالك البولية بسبب البكتيريا تغير من درجة الحموضة الخاصة بالبول .
  •  من خلال فحص البول يمكن الكشف عن أمراض الكلى المبكرة التي قد تصيبها نتيجة مرض السكر او الضغط وغيرها الكثير من الأمراض .