التخطي إلى المحتوى
قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع
قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع

قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع ، الضغوطات النفسية المستمرة والروتين اليومي والعديد من المشاكل التي تواجه العديد من الأشخاص، جميعها أشياء تبعث على اليأس والإحباط وتجعل الشخص يقف حائراً أمام مشاكله عاجزاً عن حلها.

ولكن لو فكر الإنسان قليلاً لوجد أن خلاصه في كلمات أرسلها له رب العالمين من فوق سبع سماوات، لكنه تجاهلها أو نسيها فأنساه الله راحته كما قال تعالى في كتابه الكريم ( ولا تكونوا كالذين نسوا الله فأنساهم أنفسهم ).

القرآن الكريم هو معجزة الرسول عليه أفضل الصلاة والسلام الذي نزل عليه من الله سبحانه وتعالى من خلال سيدنا جبريل عليه السلام، وملازمة قراءته هي السبيل لحل جميع المشاكل النفسية التي تؤرق حياتنا وتشغل بالنا.

مما لا شك فيه أن القرب من الله سبحانه وتعالى والمداومة على الطاعات هو من أحد أهم أسباب السعادة في الدنيا والآخرة.

اقرا ايضا  أهم أعمال أبو بكر الصديق

إقرأ أيضاً : عرض بوربوينت عن اهمية الصلاة

تجارب مع ختم القرآن

لكل شخص مهموم وكثير التفكير، يشعر بالأرق ولا ينام جديداً، ويبحث عن الحل والراحة تابعوا معنا هذه القصة الرائعة من موقع قلمي بعنوان ” قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع “.

قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع
قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع

قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع

قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع
قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع

تقول صاحبة هذه القصة، كنت فتاة في عمر المراهقة ودائما كانت تنتابني أحاسيس القلق والضيق والبكاء الدائم ولا سيما في الليل حيث أستسلم تماماً لأفكاري السلبية ووسوسة الشيطان تسيطر عليا فأصبح تائهة وأشعر أنه لا مفر من ذلك الحزن والإكتئاب.

بدأتُ في إخراج جميع مشاعري وكتابتها على الورق وكتابة الشهر ظناً مني أن ذلك سيفرج عني همومي، قل جلوسي مع أهلي وأصدقائي.

أصبحت متذمرة وكثيرة الشكور لجميع الناس ولا أجد حلاً عند أحد منهم، فهناك من يستمع ويقول كلمات مواساة معتادة وهناك من لا يهتم لأمري أبداً.

اقرا ايضا  كيف تخرج الزكاة

وبعد سماع لأحد الشيوخ عن القرب من الله وفوائد الإستغفار وقراءة القرآن الكريم، بدأت بالإلتزام بقيام الليل تدريجياً، كنت أكثر من الإستغفار.

وجدتُ أني هاجرة للقرآن الكريم فبدأت بقراءته بشكل يومي حتى ختمته خلال أسبوع، في هذا الأسبوع شعرت براحة نفسية لم أشعر بها من قبل فقد أضاءت كل الطرق المظلمة وتفتحت جميع الدروب المسدودة أمامي.

تغيرت نظرتي للمجتمع والناس وأصبحت أكثر إقبالاً على الحياة وحباً لها، لذا أنصحكم بقراءة هذا الكتاب العظيم الذي نزل من رب العالمين رحمة لنا والمداومة على الإستغفار وستجدون أن حياتكم تتغير وتنقلب رأساً على عقب للأفضل بكل تأكيد.

موضوعات مشابهة : هل تعلم عن الصلاة

قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع

قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع
قصتي مع ختم القرآن كل أسبوع

أما القصة التالية فهي لفتاة بلغت الأربعين من عمرها دون زواج، تقول ضاق بيا الحال وكنتُ أشتكي لوالدتي كيف أن جميع أخواتي تزوجن وأنا مازلت عازبة.

اقرا ايضا  لماذا سميت مصر بأم الدنيا؟

أصابنى الحزن والإكتئاب واعتزلت الأهل والبشر جميعاً، حتى لا يُشعرني أحدهم بالشفقة أو الحزن على حالتي.

فأشارت عليها زوجة أخيها بأن تذهب لأحد الشيوخ ليقرأ عليها الرقية الشرعية من القرآن الكريم، تقول تأثرت كثيراً وشعرت براحة نفسية بالغة.

عدت من عند الشيخ وأنا كلي أمل وتفاؤل وبدأت في قراءة القرآن الكريم إلى أن ختمته كل أسبوع ختمة واحدة، استمر هذا الحال 3 شهور كاملة شهدت فيها راحة نفسية لم أصل إليها أبداً من قبل.

بعد مرور 3 شهور تقدم شخص رائع لخطبتي يكاد يكون أفضل من تقدم لعائلتنا، تزوجنا بعد أن فقد الجميع الأمل في زواجي، ولله الحمد أجد منه كل معاملة جيدة واحترام وكانت هذه هي قصتي مع ختم القرآن.

لذا لا تتهاونوا أبداً في فضل القرآن الكريم وأهميته العظيمة لتيسير الأمور وتفريج الكربات، جعلنا الله وإياكم من أهل القرآن وخاصته.