التخطي إلى المحتوى

كيفية الوقاية من السرطان ،يعد مرض السرطان من أخطر الأمراض التي انتشرت بكثرة في الآونة الأخيرة بين الأطفال والكبار وهذا ما جعل الكثير من الأشخاص يبحثون عن كيفية الوقاية من السرطان سواء عن طريق تناول الأطعمة التي تحارب تكون الخلايا السرطانية أو التوقف عن بعض العادات التي من شأنها الإضرار بالصحة العامة للإنسان فإذا كنت ترغب في معرفة الكثير من المعلومات حول مرض السرطان وطرق الوقاية منه فعليك متابعة موقع قلمي .

كيفية الوقاية من السرطان
كيفية الوقاية من السرطان

 تعريف مرض السرطان

هو من أخطر الأمراض التي تصيب الخلايا في جسم الإنسان وتجعلها غير قادرة على أداء مهامها وهذا المرض اللعين لا يفرق بين كبير وصغير وقد تختلف طرق علاجه من حالة لأخرى فمنها ما يحتاج إلى تدخل جراحي ومنها ما يحتاج إلى تناول العلاج الكيميائي ومنها ما يحتاج إلى زراعة نخاع شوكي ومنها ما يتطلب فقط علاج دوائي وفي بعض الحالات قد يعود ذلك المرض اللعين ليهاجم المريض مرة أخرى حتى بعد انتهاء فترة العلاج الأولى لذلك من الأولى الاهتمام بتعلم الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من الإصابة بهذا المرض اللعين.

انواع مرض السرطان

يوجد أنواع مختلفة من السرطان تصيب الإنسان نتيجة العادات الغذائية السيئة أو الإهمال وعدم القيام بالفحص الشامل كل فترة حتى نتجنب الإصابة بأمراض السرطان الوراثية ومن اشهر أنواع مرض السرطان :-

  • سرطان القولون ويطلق عليه اسم أخر وهو سرطان الأمعاء .
  • سرطان الرحم ويكون بداخل او خارج الرحم ومن الممكن أن يتسبب في إزالة الرحم حتى لا ينتشر إلى باقي أجزاء الجسم .
  • سرطان المبيض ويصيب احد المبيضين لدي الأنثي أو المبيضين ككل .
  • السرطان الذي يصيب المخ .
  • سرطان الثدي لدي السيدات ويمكن ان يتم تجنبه بعمل فحص نصف سنوي بعد بلوغ سم 40 عام .

كيفية الوقاية من السرطان

لكي تحمي نفسك وجميع أفراد أسرتك من خطر الإصابة بمرض السرطان عليك اتباع النصائح التالية:

تناول الأطعمة الصحية

من أكثر الأشياء التي من شأنها مساعدة الإنسان على وقاية نفسه من مخاطر مرض السرطان هو الحفاظ على تناول وجبات صحية متكاملة ولذلك ننصحك بضرورة طهي الطعام بطريقة صحيحة في المنزل والابتعاد تماما عن كل الأطعمة والوجبات السريعة التي يمكن شرائها من المطاعم وغيرها حيث أنها تكون مشبعة بالدهون الضارة والتي تعمل على التقليل من قدرات الجهاز المناعي وهذا ما قد يسبب في إصابة الشخص بمرض السرطان لا قدر الله.

جدير بالذكر أنه عليك التقليل من تناول اللحوم بكل أنواعها وأشكالها وتناول كميات كبيرة من الخضروات والفواكه بشكل يومي فهذا بدوره سيساعدك على رفع المناعة وتزويد الجسم بالفيتامينات والمعادن الضرورية للجسم.

شرب المياه بكثرة

إذا تحدثنا عن طرق الحفاظ على سلامة الجسم من أي مخاطر فلا بد من الحديث عن شرب المياه بالقدر الكافي كل يوم حيث لا بد أن يكون المعدل الطبيعي لشرب المياه لديك من ثمانية إلى اثنى عشر كوبا يومياً حتى يتم تنظيف جسمك بالكامل من أي سموم ويمكن استخدام الفلاتر لتنقية مياه الشرب خاصة إذا كنت تشرب من صنبور المياه بشكل مباشر وذلك لضمان سلامة المياه ونظافتها وخلوها من أي شوائب أو مواد كيميائية ضارة.

التقليل من استخدام التكنولوجيا

أصبح عالمنا مليء بالتكنولوجيا الحديثة والتقنيات التي لا غنى عنها لكن لكي تقي نفسك من مخاطر الإصابة بأمراض السرطان المختلفة عليك التقليل من استخدام التكنولوجيا بأشكالها وأنواعها مثل التليفون المحمول أو الكمبيوتر واللاب توب.

إذا كان مجال عملك يرتبط ارتباطا وثيقا بالإنترنت وأجهزة الكمبيوتر فيمكنك ممارسة عملك كما تحب لكن مع الحرص على الابتعاد عن تلك الأجهزة كل نصف ساعة فهذا سيقلل من حدة الإنهاك ومخاطر الإصابة بأي أمراض خطيرة بإذن الله.

الاهتمام بالنظافة الشخصية

لا شك أن النظافة الخارجية تنعكس بشكل ملحوظ على صحة الأعضاء الداخلية لجسم الإنسان لذلك نوجه عنايتكم بضرورة غسل الأيدي قبل تناول وطعام وبعد الانتهاء منه مع ضرورة الاستحمام بعد العودة من مكان العمل إلى المنزل فضع في اعتبارك أنك طالما كنت خارج المنزل فتكون قد قمت بمخالطة الكثير من الغرباء ومصافحتهم وهذا كفيل بنقل أي أمراض لا قدر الله إليك.

ممارسة الرياضة

كلما زادت نشاطك البدني كلما زاد معدل حمايتك ليس فقط من أمراض السرطان الخطيرة بل أيضا من الكثير من الأمراض الأخرى فاحرص دائماً على تحديد موعد لممارسة بعض التمارين الرياضية وإذا شعرت بانك لم تستطع إيجاد الوقت الكافي لعمل ذلك فيمكنك ممارسة رياضة المشي والتي تعد من أهم التمارين الرياضية غير المكلفة والتي لا تحتاج لأدوات على الإطلاق.

إذا شرعت في ممارسة رياضة المشي يجب أن يكون ذلك في الصباح الباكر أو الفترة ما بعد العصر خاصة إذا كنت في فصل الصيف واحرص على أن تكون مدة المشي تتراوح بين 20 إلى 30 دقيقة ومع تكرار الأمر ستجد تحسن تدريجي قد بدأ في الظهور في مختلف نواحي حياتك وذلك لأن الرياضة خاصة المشي في الهواء الطلق يحسن كثيرا من الحالة المزاجية والنفسية والصحية.

النوم الكافي

من أهم العادات التي يجب على أي إنسان الحرص عليها هو الحصول على قدر كافي من النوم يوميا خاصة بعد إنهاء يوم شاق من العمل لذلك احرص على الاسترخاء دوما قبل الخلود إلى النوم لتضمن أن عقلك قد أصبح خاليا تماما من الأفكار والهموم وبعد ذلك ستقضي ليلة هنيئة من النوم الهادئ ولكي يكون بإمكانك النوم بعمق عليك:-

  • تناول وجبة العشاء قبل النوم بساعتين أو ثلاث على الأقل .
  • التأكد من أن الوسادة مريحة غير متعبة للرقبة .
  • التخفيف من حدة الإضاءة وإذا لم يكن بمقدورك النوم يمكنك قراءة أي كتاب في التنمية البشرية أو قصة شيقة.

الابتعاد عن التدخين

ظهرت الكثير من الفتاوى مؤخرا لتحرم التدخين بكل أنواعه وأشكاله وذلك لما يسببه من أمراض خطيرة في جسم الإنسان ومن أبرزها سرطان الرئة فإذا كنت مدخنا فعليك الإقلاع فورا عن تلك العادة البذيئة والتي تهدر الصحة والمال وتجعلك دائما أسير لها فكل ما تحتاج إليه هو القليل من الإرادة والاهتمام بالذات.

جدير بالذكر أن الأشخاص الذين يجالسون أشخاصا مدخنين من الممكن أيضا أن يصابوا بأمراض السرطان وعدد من الأمراض الخطيرة الأخرى وذلك لأنهم يستنشقون الدخان الناتج عن السجائر الذي يحتوي على مادة التبغ فاحرص دائما على وضع منديل إذا كنت مضطرا للجلوس مع مثل هؤلاء المدخنين وإذا كان بإمكانك الذهاب وترك المكان فافعل ذلك بدون تردد.

الاهتمام بالرشاقة

إذا كنت ترغب في الاستمتاع بحياة مليئة بالنشاط والحيوية فعليك الحفاظ على وزن مثالي لجسمك حيث أن ذلك أيضا من شأنه وقايتك من الإصابة بعدد من الأمراض الخطيرة من بينها السرطان فلا تقوم بتناول الأطعمة المشبعة بالدهون أو شرب المياه الغازية والتي تؤثر سلبا على كل أجهزة الجسم.

يمكنك متابعة وزنك والحفاظ عليه من خلال استشارة طبيب متخصص لتحديد حمية مناسبة لك أما إذا كنت لا ترغب في ذلك فيمكنك متابعة نفسك بنفسك طالما أنك لا تشكو شيئا أي يمكنك شراء ميزان ومتابعة وزنك عليه من حين لآخر.

الامتناع عن شرب الكحوليات

يسبب شرب الكحول في زيادة نسب إصابة الإنسان بسرطان الكبد لذلك فيجب على كل شخص الحذر من تناول مثل تلك الأشياء الضارة والتي حرمها الله عز وجل تكريما للإنسان وللحفاظ على سلامته وصحته.

الكشف الدوري

إذا كان لدى عائلتك تاريخ مرضي فعليك بعمل فحص من وقت لآخر وذلك للاطمئنان على صحتك وسلامتك.