التخطي إلى المحتوى

كيفية كتابة مقال نقدي قصير جداً‎‏

المقال النقدي من أنواع المقالات الرائجة حاليا و ذلك لكثرة الأعمال الأدبية و الفنية و حتى السياسة  نظراً لانفتاح الثقافات ، و التطور التكنولوجي ، و سرعة انتشارها في عصر السرعة المتمثل بالإنترنت ،و نقدم لكم عبر موقع قلمي مقال عن كيفية كتابة مقال نقدي قصير جداً‎‏ .

كيفية كتابة مقال نقدي قصير جداً‎‏

فالأعمال الفنية تتنوع بين الرسم ، و النحت ، و المشغولات اليدوية ، أما الأعمال الأدبية فهي متمثلة في الشعر ، و القصة ، و الرواية ، و المسرح ، و السينما .

فهذا النوع من المقالات يساعدنا على فهم و استيعاب العمل الأدبي و الفني  بما فيها من عيوب و مميزات على الفرد و المجتمع  مما يسهل على القارئ المتعطش للفن فهم و معرفة العمل الأدبي أو الفني و قيمته ، و معرفة جودة الأعمال الفنية و الأدبية من كافة النواحي .

مفهوم المقال النقدي 

هو المقال الذي يقوم على عرض وتفسير  وتحليل وتقييم الإنتاج الفني ، و الأدبي و العلمي ، وذلك من أجل توعية القارئ بأهمية هذا الإنتاج ، ومساعدته فى اختيار ما يقرأه أو يشاهده أو يسمعه مع هذا الكم الهائل من الإنتاج الأدبي ، والفني ، والعلمي ، الذى يتم إنتاجه يومياً على المستوى القومي و الدولي .

مكونات المقال النقدي 

هنالك طريقة لكتابة المقال بجميع أنواعه ، و المقال النقدي لا يختلف عن بقية المقالات في طريقة الكتابة حيث يجب أن يتكون من ثلاث نقاط أساسية هي :-

المقدمة :-

من صفات المقدمة أن تكون قصيرة ، و ممهدة لفكرة الموضوع و محتواها العام  سواء كانت الفكرة فنية أو أدبية أو علمية أو سياسية ، و يجب أن تكون جاذبة في نفس الوقت فيها تجديد و تطوير و بعيدة عن التكرار و الرتابة  ، حيث عادة ما يستخدم الكاتب الاستفهام في شد و جذب انتباه القارئ لأهم النقاط التي سيتم طرحها في المقال .

العرض ( جسم الموضوع ) :-

يشمل  العرض على فقرات التي تركز  وتشرح الأبعاد التي قام عليها العمل الفني و الأدبي و معرفة مدى نضج الفكرة و تطورها ، و النقد يركز على العمل من منظور منطقي ، و موضوعي دون إدخال العاطفة و ذلك للوقوف على أهم نقاط العمل الأدبي و أبراز مميزاته و عيوبه ، و تأثيره على الفرد و المجتمع سواء كان هذا التأثير إيجابيا أو سلبيا .

الخاتمة :-

وهي آخر ما ينطبع في ذهن القاريء ، فيجب أن تكون خلاصة مركزة لفكرة المقالة ، و عادة ما يظهر فيها رأي الكاتب في العمل الأدبي و الفني ، و دعوة الكاتب للقراء أو المشاهدين بمشاهدة أو قراءة العمل الأدبي أو لا من خلال التحليل الذي بين قوة أو ضعف العمل الذي تم نقده  .

التزام الكاتب بهذه المكونات يجعل مقاله منظم و شامل ليستطيع من خلال ذلك تحليل و نقد العمل الأدبي و الفني و العلمي و لكن المكونات لا تبلور المقال إلا اذا كتبت بطريقة تجعلها ممتعة و متماسكة لذلك على الكاتب أن يراعي الآتي في كتابة مقاله النقدي :-

1-  أن يكون الكاتب الناقد مختص في المجال الذي ينتقده ، ليكون على دراية و علم بهذا المجال ، و ليعطي نظرة صحيحة على الموضوع .

2- أن يدرس الكاتب الناقد الموضوع دراسة عميقة للعمل المراد نقده ، و يقرأ عن الموضوع من جميع الجوانب ، و الأعمال السابقة ليعرف مدى تطوره و مدى نضج العمل .

3- يستخدم الكاتب الناقد أسلوب لغوي متين قائم على الأدلة و البراهين .

4-  مراعاة مكونات المقال أثناء الكتابة و التعبير عن الرأي حول العمل الأدبي أو الفني .