التخطي إلى المحتوى

كيف أقوي عظام طفلي الرضيع‎‏، من المراحل الأساسية مرحلة الطفولة، والتي تعتمد عليها باقي المراحل

في حياة الإنسان، وذلك من الناحية النفسية، والجسدية، والعاطفية، فهي الأساس الذي يجب أن يكون صحيحا،

وإلا ستؤثر نتائجه السيئة علي باقي المراحل المتقدمة من حياة الإنسان، فمن الناحية الجسدية يجب الاهتمام

جيدا بالبناء الجسدي الصحيح للأطفال، وذلك من خلال التغذية السليمة، والحرص علي تناول أطعمة تحتوي

علي العناصر الغذائية الرئيسية، واللازمة للنمو، ومن هذه العناصر الحديد، والكالسيوم الذي يعتبر أساسي

لبناء عظام الطفل.

قوّة العظام

تظهر كثير من المشاكل المتعلقة بالعظام لكثير من الناس مثل ضعف العظام، وهشاشتها، فقد تظهر هذه

المشاكل في مرحلة مبكرة من عمر الإنسان، وذلك يكون بسبب عدم الاهتمام بنمو العظام في فترة الطفولة،

وخاصة في فترة الرضاعة، وعدم حرص الأمهات علي التغذية الصحيحة للرضع، واعتمادهم فقط علي لبن الأم

لصلابة عظام أطفالهم، وتقويتها وعدم إدراكهم لكثير من الأمور المهمة لزيادة قوة العظام بجانب لبن الأم، الذي وحده

لا يكفي لبناء عظام قوية لأطفالهم، الرضع يحتاجون لكميات إضافية من الفيتامينات، و المعادن، وخصوصا الكالسيوم،

وذلك لضمان الحصول على عظام سميكة وقوية بعد ذلك، وأيضا لحمايتهم من مشاكل صحية كثيرة قد تواجههم عند

التقدم في السن.

كيف أقوي عظام طفلي الرضيع؟

كيف أقوي عظام طفلي الرضيع، لتقوية عظام الطفل الرضيع هناك مجموعة من النصائح يجب اتباعها وهي…

1- تحضير نسبة قليلة من منقوع التمر بالحليب، أو الماء، و اعطاؤها للرضيع في شهوره الأولى بعد ولادته، وذلك

لأنه يحتوي علي قيمة غذائية مرتفعة، أكثر من السمك واللحم الأحمر.

2- الحرص من الشهر السادس للرضيع بإطعامه يومياً صفار بيضة مسلوقة.

3- لتقوية عظام الطفل، وتنعيم جسمه أيضا، يتم تدليكه منذ ولادته بزيت الزيتون الطبيعي، والذي يحمي الطفل أيضا

من الاصابة بفقر الدم، والتي تسمى الأنيميا.

4- يجب الحرص على إعطاء الطفل يومياً كمية محددة من حساء القمح، أو ما يسمى بالبليلة، فالقمح غني

جدا بالفيتامينات، والكالسيوم الذي يزيد من قوة، وصلابة العظام، ويمكن تحضيره كالآتي، يتم نقع القمح في

الماء لمدة ست ساعات تقريباً، ثم يتم وضعه على النار المنخفضة ويحرك باستمرار، ويتم إضافة قليل من الأرز،

ويترك على النار حتى ينضج تماماً، ويمكن بعدها  إضافة القليل من الحليب، ثم السكر، أو العسل حسب الرغبة،

ثم يتم إعطاؤه للطفل، ويمكن أيضا تصفيته جيدا، وإطعامه للطفل، وذلك في حالة كانت معدة الطفل ضعيفة،

وصغيرة، وهذا الطعام مفيد في حالات اضطراب المعدة، والإسهال، والتي كثيرا ما تصيب الأطفال في هذا العمر،

وأيضا يفيد في علاج الكساح الذي يصيب الأطفال الصغار.

5- تحضير شربة من عصير الملفوف وإعطائها للطفل يوميا، وذلك لما يحتويه الملفوف بالكالسيوم اللازم لتقوية

العظام، ونموها السليم.

6- يجب إعطاء الطفل من نهاية الشهر الثالث عصائر فاكهة طبيعية يوميا، وذلك بمقدار ملاعق صغيرة، لأنها تفيد

جسمه وتزوده بالمعادن والفيتامينات اللازمة لنموه السليم.

7- في كل يوم يمكن إضافة ملعقة من عسل النحل الطبيعي إلى رضعة الطفل، وذلك لأن العسل يزود الطفل

بالفيتامينات، والمعادن اللازمة للنمو السليم، وأيضا يمنع العسل التخمر داخل الأمعاء، ويحمي الطفل من

الإصابة بالمغص، ويسهل عملية الهضم.

صحة الأم أثناء الحمل

من المؤكد أن صحة الأم أثناء الحمل تؤثر مباشرة على صحة طفلها بعد الولادة، لذلك سنذكر في مقالنا كيف

أقوي عظام طفلي الرضيع بعض النصائح الهامة تتبعها الأم أثناء حملها

1- لا يجب أن تنسى الأم تناول الأغذية السليمة أثناء الحمل، والتي تحتوي على فيتامين  C و D والكالسيوم،

والفسفور، والماغنسيوم، وذلك لأنهم يعتبرون مكونات أساسية العظام، وتلك المواد توجد في الأسماك، الألبان،

اللحوم، المنتجات البحرية، الفواكه، البقوليات والخضراوات الملونة كالجزر، والبنجر،  وذلك لأن تلك الأطعمة تحتوي

علي مضادات الأكسدة، والتي تحمي من خطر تدمير الخلايا البناءة للعظام، التي تسببها الشوارد الحرة.

2- يجب على الحامل تعريض نفسها إلي أشعة الشمس يوميا، وقت الشروق والغروب، وذلك للحصول على كمية

مناسبة من الأشعة الفوق بنفسجية المهمة لنمو وبناء العظام بصورة سليمة، لغناها بفيتامين D.

3- يجب على الحامل المتابعة الدورية مع طبيب مختص، لتفادي الإصابة بأمراض خطيرة نتيجة التعرض لاي

التهابات، أو ميكروبات مؤدية لأي أمراض معدية، خصوصا الحصبة الألماني، فقد يؤدي ذلك للأجهاض.

4- عظام الحامل السليمة تؤثر على عظام جنينها، فيجب علي الحامل الاهتمام بصحتها، وعظامها قبل فترة

الحمل، خصوصا اذا كانت تعاني من مشاكل صحية بها، مثل الانزلاق الغضروفي، ولين، أو هشاشة العظام، أو نقص

في الكالسيوم، أو مشاكل في الركبتين.

ما يجب علي الحامل تفاديه:

كما يجب على الحامل عدم التعرض، وتفادي الآتي…

1- يجب تقليل التعرض للملوثات اليومية، وخاصة تلك التي تحتوي علي نسبة من الرصاص، مثل المصانع،

أواني الألومنيوم، وعوادم السيارات، فالرصاص يحتل الجزء المخصص للكالسيوم في العظام، وذلك يعتبر خطير

جدا علي الجنين، فقد يؤدي لولادة طفل أسنانه زرقاء، أو قد يولد عظامه زجاجية خالية تماما من الكالسيوم.

2- يجب على الحامل تفادي التعرض لعوادم السيارات التي تحتوي على مادة الهيدروكربون، وأيضا يجب عليها

البعد عن التدخين، والمدخنين، لأنه قد يصل للجنين عن طريق الدم، فقد يولد الطفل عظامه لا تنمو بشكل

سليم، متكلسة في منطقة محددة، أو قد يولد الطفل مصابا بسرطان العظام.

3- يجب على الحامل عند ممارسة الرياضة، الاكتفاء بالسباحة، والمشي، والبعد عن ممارسة الرياضات العنيفة،

فالسباحة تجعل العضلات مرنة، وقوية، وتساعدها أيضا علي حمل المولود، والمشي يساعد في تعديل وضع

الجنين، وتقوي عضلات الظهر، والبطن، والذي يساعد علي النمو بشكل سليم.

4- يجب على الحامل خلال الشهور الثلاثة الأولي من الحمل الابتعاد عن أي أدوية، لأن هذه الفترة التي تتكون

فيها عظام الجنين، وذلك لأن أخذ الأدوية يؤدي إلي احتلالها جزء من العظام بدلا من الكالسيوم، فتكون النتيجة

عظام مشوهة، أو لينة للطفل، وأيضا يؤثر تناول الأدوية علي نمو الغضاريف التي توجد في نهاية كل عظمة،

والمسئولة عن تشكيل العظام، وتكوينها.

5- الابتعاد عن التعرض للأشعة السينية، وأشعة الأجهزة الحديثة، لأنها تمنع اكتمال نمو الجنين، وتهدد عظامه

بالتشوه، وتدمر الخلايا البناءة للعظام.

6- هناك مواد تؤثر سلبا علي بناء العظام، ويجب تجنبها، مثل الفلفل، والشطة، والكمون، وأيضا النسكافيه، والقهوة،

وأي مشروب به مادة الكولا.

7- تجنب تناول الهرمونات، خصوصا الكورتيزون، والأنسولين، والادرينالين، لأنها تسبب ضررا علي الغدد الصماء

للجنين، وتجعل نموه غير كامل، وقد تؤدي لإصابته بمرض القذمية.

8- يجب على الحامل الاهتمام بحركتها، خصوصا في الشهور الثلاثة الأولي من الحمل، حيث يمنع فيها جلوس

القرفصاء، وثني الجسم، لأن هذه الأوضاع تضغط علي بعض مراكز نمو العظام، وأيضا تجنب النوم علي البطن، الذي

يؤدي للضغط على المشيمة المسؤولة عن توصيل الدم للجنين، وتؤدي إلى القصور في دورته الدموية، وأيضا

تؤثر على تكوينه بالكامل.

يمكنكم قراءة: كيف ينمو الجنين في بطن أمه