التخطي إلى المحتوى

ما هو سبب صعوبة التنفس ، صعوبة التنفس او الإحساس بالإختناق من الأمور التي قد تحدث فجأة للشخص دون معرفة السبب، ولكن تكرارها قد يدل على أمر خطير يجب معالجته حتى لايؤثر على باقي أعضاء الجسم وقد يسبب الموت المفاجئ إذا لم يعالج بصورة صحيحة، وإليكم هذه المقالة من قلمي والتي سوف نتعرف فيها على أسباب صعوبة التنفس.

 

ما هو سبب صعوبة التنفس، صعوبة التنفس:

صعوبة التنفس أو ضيق التنفس هو عدم قدرة الشخص على اخذ الأوكسيجين بشكل كافي مما يعيق حركته، وقد يجعله يتوقف عن الحركة لبذل أكبر جهد لأخذ نفس عميق حتى يأخذ أكبر قدر من الاوكسيجين، وقد يصاحبة أعراض اخرى مثل إحمرار او زرقان الوجة والعمل على أخذ نفس عميق من خلال الفم وليس الأنف، كما ينتاب الشخص المصاب حالة من الخوف تجعل شفاه تتحول الى اللون الأزرق بسبب عدم وصول الأوكسيجين له، كما انه يلاحظ وجود صوت شديد يظهر من صدر الشخص اثناء محاولته لأخذ النفس، وقد يصاحبة أيضا زيادو في ضربات القلب مع إحساس بثقل شديد في الصدر وعدم القدرة على الكلام ولا الحركة، وقد يفقد الإنتباه لمن حولة من شده الألم الذي يشعر به.

صعوبة التنفس تكون ناتجة عن العديد من الأسباب ومنها ما يلي:

  1. أمراض القلب والاوعية الدموية:

أمراض القلب وضعف الأوعية الدموية من أكثر الامور التي قد تجعل الشخص يشعر بصعوبة في أخذ نفسه بصوره كبيرة، حيث ان أمراض مثل ضعف عضلة القلب وإحتشاء القلب وفشل القلب والإصابة بالجلطات المتكررة وخصوصا في الشريان التاجي، قد يسبب ضعف في عمل القلب وهو إيصال الدم الى جميع أعضاء الجسم مما يقلل الدم الواصل الى الرئتين، مما يصعب عملية تبادل الاوكسيجين التي تتم بين الهيموجلوبين والهواء الداخل الى الرئه، وإذا أصيب الشخص المريض بالقلب بأي ازمة قلبية فغن أول أعراضها يكون صعوبة التنفس، لذلك يجب الحذر من إدخال مريض القلب في أي تهيئه نفسية قد تسبب له ذالك، والتعامل معه بحذر وعدم إزعاجة بما يحزنة حتى لايتعرض للإختناق والموت المفاجئ اذا لم يتم التعامل معه بحرص.

2. أمراض الجهاز التنفسي:

وجود أي مرض في الجهاز التنفسي يكون من أكثر الامور التي تعرض الشخص المصاب بصعوبة وضيق في التنفس، حيث ان الامراض مثل إلتهاب القصبة الهوائية الحاد أو التليف الكيسيس أو الربو المزمن أو السعال الديكي، يعيق عمل الرئتين في تبادل الأوكسيجين وثانئ أوكيد الكربون من الدم، وهذا يجعل الشخص المصاب يبذل جهد أكبر حتى يستطيع إدخال اكبر قدر من الهواء الى الرئتين، مما يشعره بالتعب الشديد.

3. وجود خلل في العضلات والأعصاب المهمة للتنفس:

أمراض مثل شلل الأطفال وداء التصلب العصبي المتعدد والعديد من الأمراض التي تؤثر على عضلات وأعصاب الجسم قد يكون من أعراضها الجانبية حدوث خلل ومشكلة في أخذ النفس بشكل سليم، حيث عند ضعف العضلات والأعصاب في الجسم يجعل الجسم يحتاج الى طاقة أكبر لتقوية عضلات الجهاز التنفسي لأخذ النفس بشكل سليم.

4. وجود مشاكل في المجرى التنفسي:

إصابة المجرى التنفسي بأي خلل قد يسبب صعوبة في أخذ النفس بصورة سليمة، ومن هذه الامور التي تعيق حركة الهواء في المجرى التنفسي هو وجود إلتهاب في البلعوم او الحنجرة والقصبة الهوائية كما أن وجود الاورام والسرطانات قد تسبب هذه المشكلة وتعيق حرة التنفس السليم.

علاج صعوبة التنفس:

لعلاج صعوبة التنفس والإختناق يجب معرفة السبب وراء ذلك العرض المزعج، حيث إذا عرف السبب فإنه يوفر مجهود عظيم ويعطي علاج فعال بدقة لعلاج الحالة المصابة بصعوبة التنفس، وإذا أصيب أحد أفراد المنزل بصعوبة التنفس والإختناق دون معرفه السبب أو أنه لا يعاني من أي من الاسباب السابقة فإنه يجب الإتصال بالإسعاف فورا حتى يتم نقلة الى الطوارئ مع إعطائى تنفس صناعي حتى يتم معرفه السبب وعلاجه على الفور، ولا يجب التاخر في مثل هذه الحالات حيث أنه إذا تم التأخر فإنك قد تعرض المصاب للوفاة إذا كان السبب مجهول.