التخطي إلى المحتوى

مظاهر قدرة الله في الكون

مظاهر قدرة الله في الكون ومما لا شك فيه ان كل من ينظر حوله ويرى فسوف يرى عظمه الخالق فى خلق الكون من اول السماء والارض وما بينها من اشياء قد تراها ولا تراها من اكبر خلق الله .

مظاهر قدرة الله في الكون :

مظاهر قدرة الله في الكون الله عز وجل يميز الانسان عن باقى المخلوقات بالعقل الذى يستطيع من خلاله التفكير والتدبير والتأملات فى الكون وخلق الله ومخلوقات الله جميعا وكيفيه استغلالها لكى يطور من نفسه ويتقدم ويسعى فى الارض ، ولان الانسان ايضا يستطيع ان يتفهم كل ما يدور من حوله من المظاهر الحياتيه و المظاهر الطبيعيه التى تدور فى الكون من براكين وزلازل ومياه وهواء وحيوانات ونباتات واشياء يعلمها الانسان ولا يعلمها لا تعد ولا تحصى كدليل لا يستطيع ان ينفيه احدا.

وكل هذه الاشياء يستطيع الانسان ان يراها ويعلمها من خلال التفكر فى خلق الله والتمعن فى التفكير من كل المخلوقات التى يعلمها والصغيره مثل الحشرات واكبر شئ ولا يعلمه كله الفضاء الخارجى ، ومن أيات الله الداله على خلق الكون  {إِنَّ فِي خَلْقِ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ وَاخْتِلافِ اللَّيْلِ وَالنَّهارِ لَآياتٍ لِأُولِي الألباب (190) الَّذِينَ يَذْكُرُونَ اللَّهَ قِيامًا وَقُعُودًا وَعَلى جُنُوبِهِمْ وَيَتَفَكَّرُونَ فِي خَلْقِ السَّماواتِ وَالْأَرْضِ رَبَّنا ما خَلَقْتَ هذا باطِلًا سُبْحانَكَ فَقِنا عَذابَ النَّارِ (191)} صدق الله العظيم .

خلق الله تعالى المجرات الكونية :

المجرات خلقت من الله تعالى وهى الكون بكل ما يدور حوله من كواكب و شمس و اقمار صناعيه  ونجوم التى تدور حول الكون ، وحيث تدور حول بعضها فى مسار ثابت من الله عز وجل منظم فى حركات مستمره ، و يدور كل منها فى حلقه خاصه به دون ان تتحرك بشكل غير مقدر له او قد تعطل سير الكواكب الاخرى او الاشياء الاخرى ، ومن الظواهر  الطبيعيه لخلق الله تعالى حيث خلق الارض تدور حول نفسها ، وخلق الارض تدور حول كوكب الشمس وهذا ما جعل ظهور الليل و النهار وايضا ظهور الفصول الاربعه ، والشمس تتحرك بشكل ثابت ومستمر دون اى زياده او نقصان ، لان اى تأثير فى سرعه الشمس سوف ينهى الحياه على كوكب الارض .

خلق السماء والارض :

خلق الله سبحانه وتعالى السماء والارض فى 6 ايام ، ومن عظمه خلق الله للسماء هو رفعها عاليه دون اعمدة ، وان تمت بغير ذلك ( أى بأعمده ) فكانت الحياه مستحيله سبحانه وتعالى ( اللَّهُ الَّذِي رَفَعَ السَّمَاوَاتِ بِغَيْرِ عَمَدٍ تَرَوْنَهَا ۖثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ ۖ

وَسَخَّرَ الشَّمْسَ وَالْقَمَرَ ۖ كُلٌّ يَجْرِيلِأَجَلٍ مُسَمًّى ۚ يُدَبِّرُ الْأَمْرَ يُفَصِّلُ الْآيَاتِ لَعَلَّكُمْ بِلِقَاءِ رَبِّكُمْ تُوقِنُونَ ﴿٢﴾

كما ان الله خلق فى السماء من الفضاء والكون والكواكب والعالم الخارجى ايضا .

خلق الله الماء والهواء :

الاوكسجين فى الهواء هو العامل الهام جدا لكى يمد الكائنات الاخرى التى تعيش على الارض ، كما ان بعض ما صنع الانسان من ماكينات والالات ايضا يحتاج الى الهواء مثل المحركات التى تستخدم فى الطائرات والسيارات ، وخلق الله الماء ايضا الذى هو سر الحياه الذى تستطيع الكائنات الحيه على العيش وتساعد المياه على نمو كل شئ فى الحياه و المياه تاتى من السحاب عن طريق التحلل الى الامطار وتتجمع فى خزانات جوفيه ، ومن ثم تتفجر من الارض على شكل ينابيع وعيون فقال الله عز وجل {هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ مِنَ السَّماء ماء لَكُمْ مِنْهُ شَرابٌ وَمِنْهُ شَجَرٌ فِيهِ تُسِيمُونَ (10) يُنْبِتُ لَكُمْ بِهِ الزَّرْعَ وَالزَّيْتُونَ وَالنَّخِيلَ وَالْأَعْنابَ وَمِنْ كُلِّ الثَّمَراتِ إِنَّ فِي ذلِكَ لَآيَةً لِقَوْمٍ يَتَفَكَّرُونَ (11)} .

خلق الله عز وجل الانسان :

خلق الله سبحانه وتعالى الانسان فى احسن تقدير وخلقه ، واعطاه العقل والتدبير فى الكون ، وجعله خليفه على الارض للاعمار ولعباده الله عز وجل والانسان وحده معجزه من خلق الله لان كل جزء من اجزاء جسم الانسان تتحرك بشكل دقيق ويتحرك وينمو من الاوعيه الدمويه او دقات قلبه واشياء اخرى لا تعد ولا تحصى كالحواس الخمسه وتهيئه التمثيل الغذائى له .

كل هذا واكثر تقرأه فى موقعنا قلمى