التخطي إلى المحتوى

يأتي السياح من مختلف دول العالم إلى مصر بسبب مناخها المعتدل، ووجود بعض القرى السياحية، كذلك وجود المعالم السياحية القديمة والحديثة والتي سوف نذكرها بقلمي عبر قسم معالم سياحية .

معالم مصر السياحية القديمة والحديثة بالصور

معالم مصر السياحية القديمة والحديثة بالصور

شهدت مصر الكثير من الحضارات والتي أثرت فيها ومنها الحضارة الفرعونية وما تركته من أثار والتي تعد من أبرز معالم السياحة في مصر، تتعدد في مصر المحافظات التي بها معالم السياحة سواء كانت القديمة او الحديثة حيث تشمل الأقصر و أسوان و الأسكندرية و الساحل الشمالي وجنوب سيناء والبحر الأحمر، هذه المعالم الأثرية أهم ما يميزها هو التنوع ما بين معالم مصرية قديمة وقبطية وإسلامية والتي سوف نذكرها كما يلي :-

معالم مصر القديمة

الأهرام الثلاثة الشهير خوفو، وخفرع، ومنقرع.

الأهرام الثلاثة الشهير خوفو، وخفرع، ومنقرع

 

تسمى بأهرام الجيزة لأنها توجد في محافظة الجيزة على الضفة الغربية لنهر النيل، وتعتبر من عجائب الدنيا السبع .

تم بناء الأهرامات الثلاثة الأكثر  شهرة فى العالم حوالي 2480 – 2550 قبل الميلاد أي قبل حوالي 25 قرناً قبل الميلاد، كان قديماً يستخدم الملوك هذه الأهرامات كمقابر ملكية لكي يدفن بها بعد موته، وكل هرم منهم يحمل اسم الملك الفرعوني الذي بناه .

أهم ما يميز هذه الاهرامات هو عظمة وروعة الفن المعماري المبتكر في ذلك الوقت، تكون هذه الأهرامات ممتلئة بممتلكات الملك

كالأدوات وقطع الأثاث وأنواع الأطعمة والشراب التى كان يستعملها فى حياته وذلك لاعتقاده في رحلة البعث بعد الموت وحياة الخلود، وتكون هذه الأهرامات مزخرفة بالصور والنقش لكي تدخل السرور على الميت  .

معبد الكرنك.

معبد الكرنك

 

يقع هذا المعبد في محافظة الأقصر تحديداً  في غربي طيبة إلى الشمال من معبد الأقصر بنحو ثلاثة كيلو مترات،تبلغ مساحة معبد الكرنك أكثر من 60 فداناً، عند زيارتك لهذا المعبد سوف تجد أنه محاط بسور من الطين اللبن، والذي يكون على هيئة شكل مستطيل طوله 550 م، وعرضه 480م، وسمكه 12م، وارتفاعه 20 متراً، ويوجد بها ثماني بوابات .

عند دخولك للمعبد سوف تشاهد صفين من التماثيل على جانبي الطريق حيث يكون التمثال على هيئة رأس كبش وجسم اسد طوله 52 متراً وعرضه 13 متراً، وبعد هذه التماثيل يوجد بناء ضخم ذو برجين قاعدتهما مستطيلة ويفصل بينهما مدخل مصنوع من حجر الغرانيت ولكن هذا المدخل أقل إرتفاعاً من البرجين، كما يوجد للمدخل باب كبير مصنوع من الخشب وتم طلاؤه بمعدن ثمين، هذا الصرح المعماري يرمز إلى الأفق حيث تخيل الفراعنة أن البرجين يمثلان جبلين وتشرق الشمس من خلالهما وبالتالي أصبح المعبد يمثل بداية الكون .

تمثال أبو الهول.

تمثال أبو الهول

 

تعني كلمة أبو الهول بالفرعونية ” السيد “، هذا التمثال الذي تم نحته في عهد الملك الفرعوني خفرع (2558-2532 قبل الميلاد) من الحجر الكلسي بحيث رأسه راس إنسان وجسمه جسم اسد، ويبلغ طوله نحو 73،5 متر، من ضمنها 15 متر طول رجليه الأماميتين، وعرضه 19.3 م، وأعلى ارتفاع له عن سطح الأرض حوالي 20 متراً إلى قمة الرأس.

يستوطن تمثال أبو الهول هضبة الجيزة على الضفة الغربية من نهر النيل بجانب الأهرامات الثلاثة، ويقال أنه حارس الهضبة، وتعددت الأقوال بشأن هذا التمثال حيث أُعتقد أنه يمثل أحد أشكال آلهة الشمس و البعض يعتبره إبن ( رع ) الهة الشمس المصرية، ومنهم من يقول أن وجود هذا التمثال هو حراسة المقبرة الفرعونية والأهرامات، وإبعاد جميع أنواع الشر عنها.

مسجد السيدة زينب.

مسجد السيدة زينب

 

يقع مسجد السيدة زينب في حي السيدة زينب بالقاهرة ويعد من المعالم السياحية الدينية، وسمي بذلك الإسم نسبة إلى مقام السيدة زينب بنت سيدنا علي بن أبي طالب رضي الله عنه وحفيدة الرسول صلى الله عليه وسلم .

يعتبر هذا المسجد من المساجد التي لها مكانة عظيمة عند المصريين حيث يتوافد إليها سكان الأقاليم البعيدة عن محافظة القاهرة، وفي كل عام في شهر رجب يقام مولد السيدة زينب حيث يتوافد إليه الكثير  من البشر على ميدان السيدة زينب وتقام احتفالات ويتغير شكل المنطقة تماما لبضعة أيام.

معبد الأقصر.

معبد الأقصر

 

قام الملك أمنحتب الثالث  ببناء معبد الأقصر على الضفة الشرقية لنهر النيل والذي يُعد من أشهر معالم مصر القديمة فى عصور الدولة الوسطى، عند زيارتك لمعبد الأقصر سوف تجده أنه على إتصال بمعبد الكرنك الذي ذكر سابقاً وذلك من خلال طريق الكباش، حيث يوجد في مدخل معبد الأقصر سوف تشاهد المسلة والتي قام ببنائها الملك رمسيس الثاني لتصوير منجزاته الحربية وانتصاره على الأعداء، وفي داخل المعبد يوجد ما يسمى بغرفة الولادة وسميت بذلك لأن جدرانها تحوي نقوش تمثل ولادة الملك أمنحتب الثالث وذلك بإعتباره أحد أبناء الإله آمون، كما قام برسم نقوش وبعض الرسومات لتقديس الاله امون رع وذلك لإرضاء كهنة امون .

المسلات الفرعونيه .

المسلة الفرعونية

 

تعتبر المسلات الفرعونية من أهم الآثار التي شيدها الفراعنة منذ القدم، وذلك للتعبير عن وحدانية الخلق وأنها تشير إلى وجود العرش الإلهي في السماء، والتي كانت عبارة عن شكل هرم (بن بن) وله أربع أضلاع والتي تمثل أركان الدنيا الأربعة، ويكون شكل المسلة الهرمي يتجه نحو السماء مكوناً قمتها، أما جسم المسلة يمثل حلقة الوصل بين السماء والأرض كرمز للإيمان .

أُطلق اسم ” تحن ” من قبل المصريين القدماء على المسلة والذي يُعني “إصبع الشعاع المضئ” وأطلق عليها مؤرخو الاغريق اسم ( Obelisk ) اى الوتر أو الإبرة ، وهو الاسم الذي اشتهرت به فى الغرب وترجمة العرب الى (مسلة) .

تحتوي مصر على 120 مسلة  وذلك عبر السجل التاريخي ولكن لا يوجد منها سوى 12 مسلة والتي تم سرقة البعض منها وأصبحت تزين ميادين دول أوربية مثل  لندن، باريس، روما، القسطنطينية، نيويورك ولم يتبقي في مصر سوى خمس مسلات فقط، حيث يقول هيرمان : فى كتابه عن سرقة الآثار: “إذا أردت أن تشاهد عظمة مصر فانظر الى مسلاتها التى تعبر عن الخلود ، خلود الحضارة فى اسمى معانيها ، وإذا أردت أن تشاهد تلك المسلات فاذهب إلى أي عاصمة من عواصم العالم المتحضر ، ستجد واحدة او اكثر تتصدر أعظم ميادينها فى ما عدا مصر صانعة الحضارة” .

وعن سرقة المسلات يقول الدكتور ( سيد جميل ) خبير الامم المتحدة : “ان هجرة المسلات الفرعونية الى خارج البلاد بدأت عام 675 ق.م عندما قام آشور بانيبال بعد احتلاله أرض مصر بنقل مسلتين من مسلات أون (عين شمس) ذكر أن إحداهما كانت تحمل اسم رمسيس الثاني والثانية تحمل اسم سيتى الأول لاقامتهما فى مدينة نينوى عاصمة مملكته الجديدة التي أسسها (سبنجريب الآشورى) بعد استيلائه على بلاد الرافدين وإغراقها وتخريبها , وأقام آشور بانيبال المسلتين فى الميدان الكبير المواجه لقصره الذي يتوسط عاصمة ملكه ، والمسلتان يبلغ ارتفاع كل منهما 50 قدماً صنعت من كتلة واحدة من الجرانيت الوردى، وكانت تكسو قمة كل منها ألواح من معدن الالكترون البراق .

معبد أبوسمبل.

معبد ابوسمبل

 

كان معبد أبو سمبل من الأثار التي انطمرت وتم إكتشافها من خلال المستشرقين والمستكشفين وعلماء الاثار والتنقيب وكان هذا المعبد من ضمن إكتشافاتهم الاثرية، وسُمي بذلك الإسم نسبة إلى الطفل الأسواني  أبو سمبل الذي كان بمثابة مرشد للمستكشفين تيمنا بهذا الطفل .

بعد إكتشاف هذا المعبد تم إعادة ترميمه والذي كلف حوالي 40 مليون جنيه مصري، ويقع هذا المعبد في غرب مدينة أسوان بالجهة الغربية لبحيرة ناصر (أكبر بحيرة صناعية في العالم)، اختارته منظمة اليونسكو كموقع أثري وتاريخي لجذب السياح من مختلف الدول الأخرى .

قام الملك رمسيس الثاني ببناء هذا المعبد، وعند زيارتك لهذا المعبد سوف تشاهد الهندسة المعمارية المتميزة حيث بُني بطريقة تجعل أشعة الشمس تدخل لتظهر التمثال الكبير في عيد ميلاده السنوي من كل عام، كما أنك سوف ترى  تاج مينا موحد القطرين وهو التاج المزدوج للوجه القبلي والبحري، كذلك يوجد تمثالين على مدخل المعبد على اليمين واليسار وراس وجذع التمثال الكبير، كما يوجد جدار اسود كبير عليه تماثيل لاربعة من حكام مصر القديمة، كل هذا كان بمثابة معالم مصر القديمة والتي ينجذب إليها ملايين السياح من مختلف دول العالم وخاصة في فصل الشتاء حيث يكون الجو رائع وممتع .

معالم مصر الحديثة

حديقة الأسماك.

حديقة الأسماك

 

قام الخديوي إسماعيل بإنشاء حديقة الاسماك عام 1869م، والتي تعرف أيضا بإسم حديقة الجبلاية حيث توجد في  شارع الجبلاية بحي الزمالك في القاهرة، حيث تبلغ مساحتها حوالي تسعة أفدنة ونصف فدان مضافاً إليها مجموعة الحدائق النباتية المجاورة لها .

أهم ما يميز هذه الحديقة هو التصميم الهندسي والفن المعماري الرائع حيث تم تصميمها لإنشاء تكوينات تشبه خياشيم الأسماك كما نلاحظ أن التصميم النهائي للحديقة على هيئة جبلاية لذلك أطلق عليه اسم حديقة الجبلاية، تم إستخدام مواد بناء من الطين الاسوانلي المخلوط بمادة الأسر وميل والرمل الأحمر بالإضافة للطوب المصنوع من خليط من الطين الاسوانلي والمواد الداعمة الصلبة والذي أضاف لها جمالاً مميزا لها .

عند زيارتك للحديقة سوف تجد خارج الحديقة مساحات خضراء والتي تحتوي على أنواع نادرة من أشجار مدغشقر وأستراليا وتايلاند، أما مدخل الحديقة يتكون من فتحتين والتي تشبه فتحة خياشيم السمك، حيث يوجد في جانب كل فتحة زعانف جانبية، وخلف هذه الفتحات يوجد أربع ممرات للحديقة .

أما الحديقة من الداخل تكون مصممة على هيئة تجاويف او ممرات داخل شعب مرجانية في قاع البحر، وسقف هذه الممرات او التجاويف تشبه الأمواج، وعند مرور الهواء بداخلها تصدر أصواتاً موسيقية تشبه صوت حركة المياه، يوجد بداخل الحديقة حوالي 49 حوض والتي تضم مجموعة كبيرة من الاسماك المتنوعة والنادرة مثل  الأسماك النيلية والبحرية وأسماك الزينة، كما يوجد أقسام أخرى للزواحف والسلاحف، كما يوجد قسم به أنواع من الأسماك المفترسة مثل سمك القرش وسمك الخنزير، كذلك يمكنك مشاهدة الأسماك المحنطة في معرض خاص به .

برج القاهرة.

برج القاهرة

 

بُني برج القاهرة بين عامي 1956 – 1961 حيث يقع برج القاهرة في وسط العاصمة المصرية القاهرة بحي الزمالك على نهر النيل، و أُطلق عليه اسم برج الجزيرة .

أهم ما يميز هذا البرج هو التصميم المعماري من قبل المهندس نعوم شعيب، والذي صممه على هيئة زهرة اللوتس المصرية، حيث يبلغ طول هذا البرج حوالي 187 متراً  حيث يتكون من 16 طابقاً، وقاعدته من أحجار الجرانيت الأسواني، ويعتبر أعلى من الهرم الأكبر ( الأهرامات الثلاثة )، وعلى سطح البرج يوجد مطعم سياحي على منصة دوارة والتي تدور بحيث يرى السائح معالم القاهرة مثل الأهرامات، مبنى التلفزيون، أبي الهول، النيل، قلعة صلاح الدين، الأزهر من كل جانب .

الجامع الأزهر.

جامع الازهر

تم بناء جامع الأزهر في عهد الدولة الفاطمية، وهو أول مسجد أُسس في مدينة القاهرة عام 24 من جمادى الأولى 359 هـ = 4 من إبريل 970م من قبل جوهر الصقلي، وعند الإنتهاء من بناؤه أُفتتح للصلاة في 7  من رمضان 361 هـ = 22 من يونيو 971م .

يُعد جامع الأزهر من أكبر المؤسسات الإسلامية على مستوى العالم العربي والأوربي، ولعل سبب تسميته بهذا الإسم هو أن كلمة الأزهر مشتقة من اسم الزهراء لقب السيدة فاطمة بنت رسول الله (صلى الله عليه وسلم)، التي كانت الدولة الفاطمية تنتسب إليها .

جامع الازهر

عند زيارتك لهذا الجامع سوف تشاهد صحن الجامع والأروقة الثلاثة التي تحفه، حيث أكبر رواق هو رواق القبلة أما الأخرين يوجدان على الجانبين، يحتوي الجامع على مئذنة ذات الرأسين، وهي أعلى مآذن الأزهر، وهي طراز فريد من المآذن يندر وجوده في العالم الإسلامي تطور بناء الجامع على مر العصور التاريخية حتى أصبح لما هو عليه الأن ويضم جامعة الأزهر وغيرها من الأبنية، يعجز اللسان عن الوصف ولكن يمكن للصور أن تشرح وتوضح جمال الجامع .

دار الأوبرا المصرية.

دار الأوبرا المصرية

 

تم إفتتاح دار الأوبرا المصرية عام 1988، وتسمى بالمركز الثقافي، وتقع في حي الزمالك بمحافظة القاهرة .

وتحتوي دار الأوبرا على المراكز الثقافية الأتية:-

  1. 1
  2. -قصر الفنون : حيث يعرض به الاعمال الفنية التشكيلية، كما يوجد مكتبة فنية تهتم بالأساس بالفنون التشكيلية.
  3. مركز الهناجر للفنون : يحتوى على قاعة عرض ومسرح صغير للعروض الحرة.
  4. نقابة الفنانين التشكيليين
  5. مكتبة الأوبرا الموسيقية وملحق بها قاعة للعرض الفنى.
  6. مركز الأبداع الفني التابع لوزارة الثقافة المصرية.
  7. متحف الفن المصري الحديث
متحف الفن المصري الحديث
  1. المسرح الكبير : يُعرض به العروض الأوبرالية والغنائية الضخمة، ويسع 1200 مقعد.
المسرح الكبير
  1. المسرح الصغير: يقوم بعرض الندوات والأمسيات الثقافية وكذلك العروض الفنية الصغيرة وغير الرسمية ويسع حوالي 500 مقعد.
  2. المسرح المكشوف : وذلك من أجل العروض الصيفية والشبابية وتيلغ سعته حوالي600 مقعد .

قصر عابدين.

قصر عابدين

 

يقع قصر عابدين في العاصمة المصرية محافظة القاهرة، حيث أمر الخديوي إسماعيل ببنائه بعد أن تولى الحكم في مصر عام 1863 م، وسُمي بهذا الإسم نسبة إلى أحد القادة العسكريين عابدين بك في عهد محمد على باشا حيث كان يمتلك قصراً صغيراً مكان القصر الحالي واشترى الخديوي إسماعيل هذا القصر من أرملة عابدين بك وضم إليه مساحات كبيرة .

مسرح قصر عابدين

 

يعتبر قصر عابدين من أهم القصور التاريخية في تاريخ مصر الحديث حيث كان مقراً لحكم أسرة محمد علي باشا في الفترة التاريخية من 1872 م – 1952 م، وأهم ما يميز هذا القصر الفن المعماري له حيث يحتوي على قاعات وصالونات التي تتميز بألوانها الجذابة مثل اللون الأبيض ‏والأحمر والأخضر تستخدم في استقبال الوفود الرسمية أثناء زيارتها لمصر، كما يوجد في القصر مكتبة خاصة به حيث تحتوي على حوالي 55 الف كتاب، كذلك يوجد في القصر مسرح، كما يوجد الكثير من الأجنحة التي صُممت من أجل إقامة ضيوف مصر المهمين، كذلك يوجد في هذا القصر جزء خاص لمقتنيات أسرة محمد علي باشا .

خان الخليلي.

خان الخليلي

 

خان الخليلي هو أحد أحياء القاهرة القديمة الذي تم إنشاءه منذ عصر المماليك، ويعتبر أحد أشهر أسواق الشرق، والتي تشتهر بالعديد من المطاعم والمقاهي الشعبية، كما توجد به بازرات والتي تبيع بعض التماثيل المصرية، والمشغولات اليدوية، كما توجد محلات لبيع العطور والبخور بأنواعها المختلفة .

الهدايا التذكارية بخان الخليلي

 

كما توجد محلات تجارية لبيع الهدايا والمشغولات الفضية والأواني النحاسية وبعض الهدايا النحاسية التي تستخدم لتزيين المنزل، كما يوجد أنواع الملابس المختلفة والتي تتميز بجودتها كل هذا كان مصدر كبير لجذب السياح من مختلف دول العالم العربي والأوربي .

 

القاهرة القبطية.

دير الانبا سمعان

 

تقع في حي مصر القديمة، بالقرب من جامع عمرو بن العاص، ومعبد بن عزرا اليهودي، وتعتبر من الأثرية الهامة حيث تضم المتحف القبطى وعدد كبير من الكنائس مثل

الكنيسة المعلقة

الكنيسة المعلقة

كنيسة القديس مينا بجوار حصن بابليون
كنيسة القديس شنودة
كنيسة العذراء مريم

كنيسة العذراء مريم

كنيسة القديس جورج السقا
كنيسة القديسة بربارة
كنيسة القديس أبو سرجة
كنيسة بابليون

كنيسة بابليون

كنيسة الشهيد تادرس
كنيسة الشهيد مرقوريوس (أبو سيفين)

و كنائس عديدة أخرى. وسميت الكنيسة المعلقة بالمعلقة لأنها بنيت على برجين من الأبراج القديمة للحصن الروماني (حصن بابليون)، ذلك الذي كان قد بناه الإمبراطور تراجان في القرن الثاني الميلادي، والذي استطاع المسلمون إسقاطه في محاربتهم للرومان واهدي عمرو بن العاص هذا المكان للانبا بنيامين ليبني فيه كنيسه وتعتبر المعلقة هي أقدم الكنائس التي لا تزال باقية في مصر.

 

متحف سعد زغلول.

تمثال الزعيم سعد زغلول بحديقة المتحف

 

يطلق عليه بيت الأمة حيث يقع في منطقة المنيرة بالقرب من حي السيدة زينب، تم بنائه في عام 1931 م ، ودفن فيه سعد زغلول قائد ثورة 1919 م عام 1927 م، يتميز هذا المتحف بوجود الفن الفرعوني به وذلك كان بأمر من قبل حكومة عبد الخالق ثروت وأعضاء حزب الوفد .