التخطي إلى المحتوى

مما تتكون الذرة في عالم الكيمياء؟ يهتم علم الكيمياء بدراسة كل العناصر ومعرفة خواصها ومكوناتها، وتتكون كل العناصر في الأساس من المادة التي تتكون بدورها من الجزيئات والذرات، حيث تعتبر الذرة هي أصغر مكونات المادة، ومن خلال موقع قلمي سوف نعرف مما تتكون الذرة

الذرة

الذرة وبالإنجليزية Atom هي الوحدة الأساسية لبناء المادة حيث تتجمع الذرات لتكون العناصر الكيميائية المختلفة، والذرة هي التي تحدد خواص كل عنصر لأن هي التي تحدد عدد الإلكترونات وعدد البروتونات والكتلة وسلوك العنصر أثناء التفاعلات الكيميائية، ومن المعروف أن الذرة لا تتجزأ لوحدات أصغر منها.

مما تتكون الذرة

تتكون الذرة بشكل رئيسي من جزئين هما: النواة والإلكترونات

والإلكترونات عبارة عن جسيمات أولية تحمل شحنة سالبة وهي تدور حول النواة في مدرات ثابتة تمثل مستويات الطاقة، أما النواة فهي تحتوي على بعض الجسيمات الأخرى وهي البروتونات موجبة الشحنة والنيوترونات المتعادلة كهربياً، وتتركز معظم كتلة الذرة في النواة.

وبذلك فإن الذرة تتكون من 3 جسيمات أساسية هي: الإلكترون، والنيوترون، والبروتون؛ وأكبرها من حيث الكتلة هو البروتون يليه الإلكترون الذي تساوي كتلته 9.11× 1013-  كجم، أما النيوترون فهو أصغرهم.

خصائص الذرة

  • عدد البروتونات الموجبة مساوياً لعدد الإلكترونات السالبة وهذا العدد هو الذي يمثل العدد الذري للمادة.
  • مجموع عدد البروتونات والنيوترونات معاً يمثل العدد الكتلي.
  • الخواص النووية للذرة وتشمل: كتلة النواة، ونصف قطرها بالإضافة إلى طاقة الترابط والاستقرار النووي.
  • النماذج النووية مثل:

نموذج القطرة السائلة: قام بوضعه عالم الكيمياء/ نيلز بور عام 1936م، وقد اعتمد هذا النموذج على النيوكليونات الموجودة بشكل طبيعي في قطرة السائل حيث تحدث مجموعة من التصادمات المتتالية أثناء التفاعل الكيميائي.

طاقة الربط الحجمية: طاقة الربط هي الطاقة اللازمة للربط بين النيوكليونات الموجودة بنواة الذرة وعلى سطحها، ويجب أن تكون أكبر من 50 ويرمز لها رياضياً بالرمز A، وأشار العلماء أن إلى وجود علاقة طردية بين حجم النواة وقوة النيوكليونات النووية.

  • ومن خصائص الذرة أيضا الطاقة السطحية وطاقة التنافر، وحجم الذرة.

الانشطار النووي

عند حدوث تفاعل بين مادة البلوتونيوم ومادة اليورانيوم يحدث الانشطار النووي في نواة الذرة الثقيلة فتنقسم إلى جزأين أو أكثر، ونتيجة هذا الانشطار ينتج عنصر جديد ومن أهم صفات هذا العنصر ارتفاع طاقة النيوترونات والفوتونات به، وتنتج بعض الجسيمات النووية وينتج كذلك مقدار كبير جداً من الطاقة الحرارية والإشعاعية.