التخطي إلى المحتوى

من هم الغرباء ؟ كثيراً ما نسمع هذا المصطلح والذي قد جاء في حديث شريف ورد عن رسول الله ﷺ ومن خلال هذا المقال بقسم أسئلة دينية على موقع قلمي سوف نتعرف على من هم الغرباء.

من هم الغرباء
من هم الغرباء

من هم الغرباء ؟

عن أبي هريرة رضي الله عنه أن الصادق الأمين إمام الأنبياء وخير المرسلين ﷺ قال: “بدأ الإسلام غريباً وسيعود غريباً كما بدأ، فطوبى للغرباء”.

وفي تفسير قوله (طوبى للغرباء) ورد أكثر من قول في ذلك الأمر، نوضحها لكم من خلال السطور التالية:

زاد الإمام أحمد وابن مسعود في آخر الحديث قول: قيل يا رسول الله ومن الغرباء؟ قال: النزاع من القبائل.

وفي رواية أخرى في الاستفسار عن الغرباء في الحديث، ومن هم يا رسول الله؟ قال: (الذين يُصلحون إذا أفسد الناس).

كما جاء الحديث في رواية أخرى كما أخرجه الترمذي، عن رسول الله ﷺ: قال: (إن الإسلام بدأ غريباً، ويرجع غريباً، فطوبى للغرباء، الذين يُصلحون ما أفسد الناس بعدي من سنتي).

وأخرجه أيضاً أحمد والطبراني أن النبي ﷺ قال: (طوبى للغرباء)، قلنا: وما الغرباء؟ قال: (قوم صالحون قليل في ناس سوء كثير، من يعصيهم أكثر ممن يطيعهم).

وفي رواية عن عبد الله بن عمرو بن العاص (رضي الله عنهما) في هذا الحديث: قيل ومن الغرباء؟ قال ﷺ: (الفرارون بدينهم، يبعثهم الله تعالى مع عيسى بن مريم).

ما هي طوبى ؟

بعد أن عرفنا من هم الغرباء في أكثر من رواية وردت عن رسول الله ﷺ، سوف نتعرف الآن على طوبى وما المقصود بها:

طوبي في اللغة العربية تعني كل أمر طيب يقابل من يقوم بالأعمال الصالحة والنافعة بمعنى (هنيئاً لهم)، والمقصود بطوبى في الحديث الشريف هي شجرة في الجنة يسير الإنسان في ظلها لمدة 100 عام دون أن يصل إلى آخرها، كما أن هذه الشجرة هي التي يخرج منها لباس أهل الجنة (سندس واستبرق) كما يخرج منها الفاكهة الطيبة وهذه الشجرة موجودة في أعلى درجات الجنة وهي (الفردوس الأعلى).

وعن شجرة طوبى جاء في حديث شريف ورد عن رسول الله صلَّ الله عليه وسلم أن رجلاً قال له: يا رسول الله ما طوبى؟ فقال ﷺ: (شجرة في الجنة مسيرة مئة سنة، ثياب أهل الجنة تخرج من أكمامها).