التخطي إلى المحتوى
من هو جيفارا
من هو جيفارا

من هو جيفارا ، قد تكون قد قرأت هذا الاسم بشكل عابر أو سمعت عنه أو شاهدت صوره له في مجلات أو مواقع إلكترونية لكن قد تكون لم تهتم بمعرفة من هو هذا الشخص و مسيرة حياته و إنجازاته و لماذا هو مشهور ؟

في موقع قلمي سوف نتناول في مقالة من هو جيفارا بإذن الله معلومات تفصيلية عن هذا الشخصية من البداية للنهاية ، فإذا كنت قد سمعت عن اسم جيفارا بشكل عابر ، فبعد المقالة سوف تكون قد جمعت مجموعة جيدة من المعلومات عنه بإذن الله .

من هو جيفارا : بطاقة تعريفيه عنه و نشأته

إسمه عند الولادة هو إرنستو إرنستيكو غيفارا دِلاسرنا و هو معروف بعدة أسماء منها تشي جيفارا أو تشي أو التشي ، و تشي معناها بالإسبانية هو ” الرفيق ” .
و قد ولد في يوم 14 من يونيو من عام 1928م في روساريو في دولة الأرجنتين ، و يعتبر الأكبر من بين خمسة أطفال في العائلة ، ويرجع عرقه إلي باسكي ، إيرلندا .
كان يعاني جيفارا من نوبات حادة من الربو طوال حياته لكن بالرغم من ذلك كان جيفارا بارعاً في السباحة و كرة القدم و الغولف و الرماية و كان لاعباً في الرغبي حيث كان يلعب في فريق النادي الجامعي لبوينس آيرس في مركز خط النصف و كان يقود الدراجات .
كان جيفارا يلقب بعدة ألقاب و أسماء منها لقب ” فوزر ” و هي اختصار ل ” لفوريبوندو ” و التي تحمل معني ” المشتعل ” باللغة العربية .
وكان يلقبه زملاؤه في المدرسة أيضاً ب ” تشانكو ” و التي تحمل معني ” الخنزير ” باللغة العربية و كان سبب تسميته هكذا هو أنه كان يستحم نادراً .

توفي في يوم 9 من أكتوبر في عام 1967 م عن عمر 39 عاماً و سبب موته هو الإعدام .

تكون الشخصية الثورية لجيفارا

قام جيفارا بعدة رحلات في الوقت الذي كان يدرس فيه الطب في كلية الطب في جامعة بيونس آيرس حيث قام بالسفر إلي كل أنحاء أمريكا اللاتينية و قد ساهمت هذه الرحلة في تكوين شخصية جيفارا حيث تبين له مدي الاستغلال الواقع علي العمال في مناجم النحاس في شيلي و مدي الظلم الواقع علي الفلاحين الهنود ، وقد خرج جيفارا باستنتاج و هو أنه بسبب الرأسمالية و الإمبريالية و الاستعمار نتج عنها وجود تفاوتات اقتصادية في المنطقة .

بعد حصول جيفارا علي شهادته ، قد توثقت علاقة جيفارا بالناس الأكثر فقراً و حرماناً ، ثم قام بمغادرة الأرجنتين في عام 1953 م في رحلة أخري متجهه إلي أمريكا اللاتينية حيث قام خلال هذه الرحلة بمناقشة منفيين يساريين بعضاً من الأفكار الشيوعية بل و لم يكتف بذلك فقط بل كان له دور في إدارة الثورة .
في عام 1954 م قام جيفارا بالمشاركة في المقاومة ضد الانقلاب العسكري الذي كان خلف تدبيره المخابرات الأمريكية في غواتيمالا و هذا في ظل حكومة جاكوب أربنز و قد قام ساعد هذا الانقلاب علي نشر إيديولوجية جيفارا الراديكالية .

حينما كان جيفارا يعيش في دولة المكسيك في عام 1955 م قام بلقاء براؤول كاسترو المنفي مع أصدقاء له ، حيث كانوا يقومون بتجهيز للثورة و كانوا منتظرين خروج فيدل كاسترو من السجن في كوبا ، و قد قام الأخير بجعل جيفارا طبيب في البعثة التي سوف تقوم بتحرير كوبا من يد النظام الديكتاتوري الذي كان يدعمه الولايات المتحدة الأمريكية حيث كانت تقوم بدعم الديكتاتور فولغينسيو باتسيتا .
و في عام 1956 م تم سجن جيفارا في دولة المكسيك مع مجموعة من المتمردين الكوبيين و مع فيدل كاسترو ، وتم إطلاق سراحهم بعد شهرين .
في عام 1957 م قام رجال العصابات باكتساح هافانا و هي عاصمة كوبا و قاموا بإسقاط ديكتاتورية باتسيتا و من هنا لمع جيفارا حيث تم ترقيته إلي الرجل الثاني في القيادة .

أدوار جيفارا الحكومية

قام جيفارا بالقيام بعدة أدوار رئيسية في الحكومة الجديدة في أعقاب الثورة الكوبية منها :

  • قام بتأسيس قوانين الإصلاح الزراعي .
  • قام بالعمل كرئيس و مدير البنك الوطني .
  • قام بتولي منصب رئيس تنفيذي للقوات المسلحة الكوبية .
  • عمل كسفير منتدب إلي الهيئات الدولية و علي رأس تلك الهيئات هيئة الأمم المتحدة .
  • قام بإعادة النظر في الطعون و فرق الإعدام .

بعض أقوال جيفارا

  • أنا لست محرراً، المحررين لا وجود لهم، فالشعوب وحدها هي من تحرر نفسها.

  • إنّني أحس على وجهي بألم كل صفعة تُوجّه إلى مظلوم في هذه الدنيا، فأينما وجد الظلم فذاك هو وطني.

  • لا يهمني أين ومتى سأموت بقدر ما يهمّني أن يبقى الوطن.

  • الثوار يملؤون العالم ضجيجاً كي لا ينام العالم بثقله على أجساد الفقراء.

  • إن الطريق مظلم وحالك، فإذا لم تحترق أنت وأنا فمن سينير الطريق.

  • لن يكون لدينا ما نحيا من أجله.. إن لم نكن على استعداد أن نموت من أجله.

و في النهاية بعدما تعرفت في هذه المقالة بعنوان من هو جيفارا عن شخصية جيفارا و حياته و تكون شخصيته و أدوار الحكومية في الحكومة الجديدة في أعقاب الثورة و بعضاً من أقواله ، إذا كنت تملك معلومات إضافية يمكن إضافتها إلي مقالتنا عن من هو جيفارا يمكنك إخبارنا بها في التعليقات بإذن الله .

مزيكا توداى

|

مسلسلات تركية