التخطي إلى المحتوى

هل تجوز قراءة القرآن دون وضوء ، من أكثر الأسئلة الشائعة والمنتشرة بين المسلمين، حول حكم تلاوة كتاب الله دون وضوء هل يجوز أم لا؟، حيث يتوجب على المسلمين المداومة على تلاوة القرآن الكريم وعدم هجره، والتفقه في العظات والحكم التي يتلوها الله في كتابه الكريم.

فالقرآن الكريم هو شرع الله ومنهج الدين الإسلامي، الذين نستخرج ونستشهد منه على كل الأحكام الشرعية والحلال والحرام، ولهذا فيجب أن يحرص كل مسلم على تلاوة القرآن الكريم بشكل يومي ولو بجزء بسيط، وعدم نسيان كتاب الله في وسط زحام الحياة .

يجب أولا قبل ذكر الإجابة على سؤال هل تجوز قراءة القرآن دون وضوء، أن نذكر فضل قراءة القرآن الكريم في الكتاب والسنة وتأثير الحرص الدائم على تلاوة كتاب الله على راحة الفرد والتمتع بحياة جميلة، في هذا المقال المقدم من موقع قلمي.

فضل تلاوة وقراءة القرآن الكريم

القرآن الكريم يشفع لصاحبه :

حيث روي عن رسول الله صلي الله عليه وسلم،

  • اقْرَؤوا القرآنَ، فإنه يأتي يومَ القيامةِ شفيعًا لأصحابه. اقرَؤوا الزَّهرَاوَين: البقرةَ وسورةَ آلِ عمرانَ، فإنهما تأتِيان يومَ القيامةِ كأنهما غَمامتانِ، أو كأنهما غَيايتانِ، أو كأنهما فِرْقانِ من طيرٍ صوافَّ، تُحاجّان عن أصحابهما. اقرَؤوا سورةَ البقرةِ، فإنَّ أَخْذَها بركةٌ، وتركَها حسرةٌ، ولا يستطيعُها البَطَلَةُ. قال معاويةُ: بلغني أنَّ البطلَةَ السحرةُ. وفي رواية: مثله. غير أنه قال: وكأنهما في كلَيهما، ولم يذكر قول معاويةَ: بلغني)

  • (يُقالُ لصاحبِ القُرآنِ يومَ القيامةِ: اقرَأْ، [وارْقَ]، ورتِّلْ كما كُنْتَ تُرتِّلُ في دارِ الدُّنيا، فإنَّ منزلتَك عندَ آخِرِ آيةٍ كُنْتَ تقرَؤُها)

السكينة :

من أهم فضائل تلاوة كتاب الله عز وجل هو الشعور بالراحة والسكينة والاطمئنان، وذلك بما ورد عن رسول الله صلي الله عليه وسلم :

  • (ما اجتمَعَ قومٌ في بيتٍ من بيوتِ اللَّهِ يتلونَ كتابَ اللَّهِ ويتدارسونَهُ فيما بينَهم، إلَّا نزلَت عليهِم السَّكينةُ، وغشِيَتهُمُ الرَّحمةُ، وحفَّتهُمُ الملائكَةُ، وذكرَهُمُ اللَّهُ فيمَن عندَهُ)
  • قال النبي صلى الله عليه وسلم لأُبَيّ: إن اللهَ أمرني أن أقرأَ عليكَ القرآنَ. قال أُبيّ: الله سمّانِي لكَ؟ قال: الله سمّاكَ لِي. فجعل أُبَيّ يبكِي. قال قتادة: فأُنبئتُ أنه قرأَ عليه: لَمْ يَكُنِ الّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الكِتَابِ)

حسنات مضاعفة :

حيث يثاب كل مسلم على كل حرف من الحروف في قراءته للقرآن الكريم بحسنة، والحسنة بعشرة أمثالها والله يضاعف لمن يشاء، طبقاً لما ورد في الحديث الشريف عن الرّسول عليه السّلام:

  • (من قرأ حرفًا من كتابِ اللهِ فله به حسنةٌ، والحسنةُ بعشرِ أمثالِها، لا أقول ألم حرفٌ، ولكن ألفٌ حرفٌ، ولامٌ حَرفٌ، وميمٌ حَرفٌ)

هل تجوز قراءة القرآن دون وضوء

وعقب أن عرضنا نبذه مختصره عن فضل قراءه كتاب الله، نذكر أهم الإجابات من علماء الدين حول هل تجوز قراءة القرآن دون وضوء؟، حيث اجتمع العلماء على ضرورة طهارة المسلم من الحدث الأكبر، الجنابة، قبل الإمساك بالقرآن الكريم وقراءة أية منه والدليل على ذلك الحديث الشريف الوارد عن الرّسول عليه السّلام:

(كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ لا يحجزُه شيءٌ عن القرآنِ إلا الجنابةُ، وفي روايةٍ إنه لمَّا خرجَ من قضاءِ الحاجةِ قرأ بعضَ القرآنِ، وقال: هذا لمن ليس جنبًا، أما الجنبُ فلا ولا آيةً)

وأكد بعض علماء الإسلام ، أنه يجوز للمسلم قراءة القرآن الكريم دون الإمساك بالمصحف في حالة عدم الوضوء بهدف العلم والتدبر أو الحفظ أو كانت التلاوة عن ظهر قلب وأضافوا أنه من الأفضل أن يكون على وضوء، كما اجتمع علماء الأئمة الأربعة على ضرورة الوضوء والطهارة قبل الإمساك بكتاب الله وتلاوته آياته، وذلك لما جاء في المصحف الشريف من قول الله تعالي :

(إِنَّهُ لَقُرْآنٌ كَرِيمٌ * فِي كِتَابٍ مَّكْنُونٍ * لَّا يَمَسُّهُ إِلَّا الْمُطَهَّرُونَ * تَنزِيلٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ)