التخطي إلى المحتوى

آثار قديمة جداً ، لقد أهتم الإنسان بشكل كبير بدراسة وترميم جميع الآثار السابقة، ولم يكن هدفه من ذلك قاصرًا الجانب الجمالي فقط، ولكن تعتبر في هذه الآثار دليل واضح على الحياة التي كان يعيشها المصري القديم، كما أنها تعتبر دليل واضح على التطور الذي تمكن القدماء المصري من التوصل له إضافةً إلى أنهم تمكنوا من معرفة العديد من الظواهر التي لم يتمكن العلم من وضع تفسير لها على الرغم من كل هذا التطور الذي وصلنا إليه.

وكما نعرف أن الإنسان يحب الاحتفاظ بكل شيء يتوصل إليه، وهذا ما وضحته لنا النقوش التي وجدت على المقابر والمعابد فإنها تعتبر دليل واضح على الحضارة التي تمكنوا من الوصول إليها، وسوف يعرض لكم موقع قلمي فيما يلي بعض من الآثار القديمة جدًا.

تعرف على: آثار بات.

آثار قديمة جدًا
آثار قديمة جدًا

آثار قديمة جداً:

يوجد العديد من المباني الأثرية التي تعود إلى زمن قديم وفيما يلي سوف نذكر لكم بعض من أشهر هذه الآثار:

أولًا: الآثار المصرية:

نظرًا لوجود العديد من المصادر المختلفة التي ساعدت الإنسان على معرفة الكثير والكثير على الحضارات القديمة ومن ضمن ما توصلنا إليه أن البداية التاريخية في مصر القديمة كانت عندما تمكن الملك نعرمر من توحيد مصر العليا ومصر السفلى وقد كان ذلك بالتحديد في سنة 3100 ق.م، وكان هذا سبب واضح في أن قام المصري القديم بتقسيم التاريخ إلى عصور ما قبل الأسرات وعصور الأسرات.

يمكنك الاطلاع على: آثار لبدة.

بالنسبة لعصر الأسرات فقد تم تقسيمه إلى 30 أسرة، وأكبر أثر يعود إلى عصور الأسرات بالتحديد إلى عصر الدولة القديمة هي الأهرامات الثلاثة التي تدل على مدى التطور الذي توصل إليه القدماء المصرين وقد بناها كلًا من خوفو وخفرع ومنكاورع، وهرم زوسر المدرج هو أول هرم قام المصري ببنائه ليكون مقبرة له وكان ذلك في الأسرة الثالثة وقام ببنائه الملك زوسر، والذي قام بعمل تصميم له هو المهندس إيمحتب.

ثانيًا: آثار جرش:

توجد مدينة جرش في الأردن وتحتوي على آثار قديمة، ولقد أكدت العديد من الدراسات أن هذه المدينة واحدة من مدن حلف الديكابوليس العشرة التي قام بتأسيسها بومبي وكان ذلك بالتحديد في قبل الميلاد بما يقرب من 63 سنة، وكان هدفه من إنشائها واضحًا وهو التصدي للأنباط التي وجدت في جنوب الأردن، ومن أكثر الآثار التي تميز منطقة جرش ما يلي:

المدرج الشمالي: لقد بني بالتحديد في سنة 164 و165 ميلاديًا، ويعتبر من أهم المعالم الأثرية في المدينة.
المسرح الجنوبي: يرجع بناء هذا المسرح إلى القرن الأول ميلاديًا.
سبيل الحوريات: لقد بني في القرن الثاني الميلادي، وهو على هيئة نوافير أنشئت لحوريات الماء.
شارع الأعمدة: يعتبر هو الشارع الرئيسي في المنطقة، ويصل طوله إلى 800 مترًا، يحتوي على مجموعة كبيرة من الأعمدة.
البوابة الجنوبية: بنيت في القرن الثاني الميلادي، ولكنها مع الاسف دمرت في سنة 268 ميلادي، حيث أن هذه الفترة كانت فترة حروب.

اقرأ أيضًا: الآثار في مصر.