التخطي إلى المحتوى

أسباب القمل وعلاجه

القمل

أسباب القمل وعلاجه من الأمور التي تؤرق الكثير منا، حيث يعد القمل من المشاكل التي تواجه الإنسان وخصوصاً على مستوى الشعر حيث يظهر قمل الشعر والذي يعتبر نوع من أنواع الحشارات الطائرة والتي تتغذى علي دم الإنسان وتتميز بأنها كائنات طفيلية حجمها صغير وتمتاز باللون الأبيض الشفاف وتتحول إلى اللون البني بعد ان تتغذى على دم الإنسان.

ويختلف القمل من حيث النوع على حسب المنطقة التي يعيش فيها من جسم الإنسان حيث انه ينقسم إلى ثلاثة أنواع رئيسية وهي قمل الرأس، وقمل الجسم، وقمل العانة.

وعندما يتعرض الشخص للإصابة بالقمل  تظهر لدية علامات جديدة ولعل أبرزها ظهور تقرحات صغيرة في أجزاء مختلفة ومتفرقة من الجسم، وحكة شديدة على مستوى الصدر.

ويمكن رؤية حشرات القمل البالغة بمساعدة عدسة مكبرة على وجة الخصوص وهي تزحف على الشعر وكذلك يمكن رؤية تجمعات البيض التي توجد عند منبت الشعر لدى الشخص المصاب.

وصف القمل

ويتراوح طول الذكر من القمل ما بين ملليمترين إلى ثلاث ملليمترات ونص أما الأنثي فيبلغ طولها من 3.5 ملليمتر و 4.5 ملليمتر ونجد أن رأس الحشرة مخروطي الشكل وطويل قليلاً، ويتصل به زوج من قرون الإستشعار.

لكنها تفتقر في الغالب إلى العيون فهي ضامرة او غير موجودة ويختلف شكل فم القمل من النمط الثاقب إلى الفك الماضع حسب فصيلة القمل ونوعها حيث انها أيضاً لا تمتلك اجنحه ولدى كل واحدة من ارجلها مخلب يشبه في شكله خطاف ليساعد القمل على التشبث بجسم الإنسان وتتنفس هذه الحيوانات عبر ثقوب تنتشر على جوانب بطنها .

 المشاكل التي يسببها القمل  

ومن المشاكل التي يسببها القمل انه لا يصيب الإنسان فقط بل له القدره على الإنتشار بين انواع الثدييات والطيور التي يعيش متخفياً بين شعرها وريشها ليمتص دمها مره بعد مره، حيث تؤدي الأصابة بمرض القمل إلى الهرش الحاد والحكة الشديدة بل وانها تؤدي إلى الإصابة بأمراض خطيرة مثل التيفوس الوبائي الذي يمكن ان يؤدي إلى الوفاة.

كما ان القمل لا يعيش على امتصاص الدماء فقط بل يعيش ايضاً على المضغ وتناول الغذاء النباتي والعضوي حيث أكدت الإحصائيات ان اعداد القمل الماضغ تبلغ عشرة اضعاف القمل الماص للدم .

أنواع القمل

وينقسم القمل إلى عده انواع ولكن الأنواع المشهورة منه ثلاث انواع وهي :-

قمل الرأس

ويوجد هذا النوع من القمل في شعر الرأس خاصة في مؤخرة الرقبة وخلف الأذن وينتشر قمل الرأس بكثرة عند الأطفال وتحديداً في اطفال الحضانات والمدارس .

قمل الجسم

يتواجد هذا النّوع من القمل في الجسم حيث تضع الأنثى البويضات بين ثنايا الملابس وتنتقل صغار القمل إلى الجسم للحصول على الغذاء .

قمل العانة

يتكاثر هذا النوع من القمل في منطقة العانة وحول الشّرج، و في حالات نادرة يمكن أن يظهر القمل على شعر الوجه أو الرّموش أو شعر الإبط أو حتى شعر الصّدر لذا يلزم على الأشخاص الإهتمام بالنظافة الشخصية لتجنب الإصابة بقمل العانة .

 

دورة حياة القمل

تتكون  دورة حياة القَمْل من عِدَّة مراحل يُمكن تقسيمها إلى ثلاثٍ مراحل أساسيَّة هي البيضة والحورية والبلوغ.

وتُفضل معظم انواع القمل وضع بيضها الذي يسمى بالصئبان على منابت شعر جسمِ الكائن المصاب.

حيث تقوم حشرات القمل بفرز مادَّة لزجة تجعل بيضها تلتصق بأطراف خُصلات الشعر كما يُمكن أن يوضع البيض في ثنايا ملابس الإنسان وفي الغالب يكون شكل بيض القمل على شكل قطرات بيضاء تُشبه دمع العين.

المده التي يفقس فيها القمل

ويفقس بيض القمل بعد مرور من 6 إلى 10 ايام على وضعه ويمكن ان تبقى وتظل قشرة البيضة معلقة في الشعر بعد الفقس حيث يصعب تمييز ما إذا كانت البيضة تحتوي على جنين القمل او لا.

وبعد نضوج البيضة تخرج منها الحورية وتبدو شبيهة بالحشرة البالغة ولكن لونها يكون ابيض او شفاف حيث تتغذى على دم فروة الرأس في البداية وتعيش في الفترة من 10 إلى 20 يوماً تمر خلالها بعده انسلاخات للغلاف الخارجي للقمل تمهيداً للدخول في مرحلة البلوغ حيث تتطور وتنمو حورية القملة وتصبح مكتملة النمو.

وبالنسبة للشكل فيتميز القمل البالغ باللون البني او الرمادي ويعيش لمدة ثلاثين يوم على الجسم حيث يمكن ان يضع القمل في هذه الفترة عدداً يترواح من 200 إلى 300 بيضة .

 

أسباب القمل وعلاجه

أسباب القمل

إهمال النظافة

تُفضل دائماً حيوانات القمل العيش في الأماكن التي لا تتعرض للماء فالشعر الذي يتعرض للماء والإنسان الذي يحافظ على نظافتة الشخصية ويغسل الجسم يومياً بالماء اقل عرضة للإصابة بالقمل.

فالقمل يحب الوجود في الاماكن الجافة التي لا يصلها الماء حيث يفضل ايضاً المناطق التي تفرز العرق والدهون المتراكمة مما يجعل الجسم الذي لا يستحم مثالياً للقمل ان يسكن فيه .

ويفضل القمة الإنتقال من الأجسام عن طريق الملابس المتسخة التي تكثر فيها الأوساخ والروائح الكريهة فهي عرضة ان يزحف القمل إليها.

ومن هذا المنطلق تكثر عدوى القمل في البيئات والأحياء المتسخة او المكتسبة بالسكان والتي لا تتلقي خدمات جيدة ومن أمثلة ذلك مخيمات اللاجئين والتجمعات التي توجد في الشوارع .

 

العدوى

ولعل من ابرز واهم الأسباب التي تؤدي إلى الأصابة بالقمل الأحتكاك المباشر والتعامل مع الشخص المصاب او مشاركته الأغراض الشخصية كالملابس، حيث يمكن ان يكون القمل مختبئ داخل الملابس وذلك يكون كافي لإنتقال القمل بين الأشخاص.

كما ان الأغراض الشخصية ومستلزمات الشعر من امشاط وفرش الشعر والفراش تعتبر من الأشياء الرئيسية التي تسبب انتقال العدوى بسهولة بالغة .

وبعيداً عن ذلك فإن اللمس المباشر للشخص المصاب يكفي في بعض الأوقات لإنتشار العدوى وانتقال القمل إلى الشخص السليم.

ولهذا فإن الأطفال في السن الصغيرة والتي تتراوح اعمارهم من ثلاث سنوات إلى عشر سنوات وبالتحديد أطفال الروضة هم الأكثر عرضة للإصابة والتقاط عدوى القمل وذلك لأنهم يتلامسون بطريقة متكررة مع اصدقائهم الأطفال في المدرسة او الحضانة حيث يتشاركون الأشياء مع بعضهم البعض وتعتبر الإناث الأكثر عرضه للإصابة بالقمل من الذكور .

علاج القمل

الأمر الأهم بالتعامل مع عدوى القمل هو إتباع التعليمات اللازمة من أجل الوقاية من تلك الحشرة، ولعل أهمها الإهتمام بالنظافة الشخصية للشعر و الجسم، وإستخدام الماء الساخن بالإستحمام.

وهناك بعض الحالات الشديدة التي تستلزم اللجوء للوصفات الطبية كاللسيون الطبي وخلافه، وإن كانت معظم الحالات لا تستلزم اللجوء لذلك.

يمكنكم ايضاً الاستفادة من كيف تعالج تساقط الشعر عند النساء

مزيكا توداى

|

مسلسلات تركية