التخطي إلى المحتوى

اسباب احمرار الخدود، هناك بعض من الأشخاص التي تكون بشرتهم حساسة مثل بشرة الأطفال حديثي الولادة والرضع، كما تظهر خدودهم دائماً حمراء سواء كان لديهم بعض من المشكلات ببشرة الوجه أو أن الاحمرار يظهر بعد تعرضهم لأشعة الشمس.

ولكن تلك المشكلة لن يتم معالجتها بسهولة باستخدام الكريمات وخلافه فكل بشرة تحتاج إلى نوع خاص فيها لكي يتم معالجته بشكل أفضل واليوم من خلال متابعتكم للسطور القادمة سوف يحدثكم قلمي عن اسباب احمرار الخدود وأفضل الطرق الطبيعية لمعالجتها، وفي ذلك في قسم العناية بالبشرة.

اسباب احمرار الخدود
اسباب احمرار الخدود

اسباب احمرار الخدود:

يوجد الكثير من الأسباب التي تؤدي إلى حدوث احمرار الخدين ومنها:

  • من المحتمل أن يكون السبب بعض العوامل الوراثية المتنوعة.
  • الإصابة بحبوب الشباب بكثرة على الخدود.
  • الالتزام بممارسة التمارين الرياضية، التي تعمل على ارتفاع ضغط الدم وبالتالي يحدث احمرار الخدود.
  • التعرض لأشعة الشمس يومياً وبصورة مباشرة، أو خلال التواجد داخل الحمام الساخن والساونا.
  • العمل على استعمال الكثير من الأدوية، ذو التأثير الفعال والقوي بالبشرة.
  • تغيرات وخلل كبير في هرمونات الجسم لدى السيدات والرجال، فارتفاع نسبة الهيموجلوبين بالدم لدى الرجال، كما أن الوصول لسن اليأس عند النساء.
  • التعرض للإصابة ببعض الأمراض الجلدية مثل الصدفية والأكزيما.
  • الأمراض العصبية والاضطرابات الناتجة عن الإصابة بمرض السكري.
  • جفاف البشرة خاصة خلال فصل الشتاء أو في ارتفاع درجة حرارة الجو.
  • الاصابة بالبكتريا التي تسبب الاحمرار والحكة والتورم.
  • التعرض لبعض المواقف المخجلة التي تتسبب في ضخ الدم بالشرايين وتعمل على توسيع الأوعية الدموية.
  • التعرض للإصابة ببعض من المشكلات الصحية التي تنتج عن تجمع الغازات بالأمعاء، وسوء الهضم.

اسباب احمرار الخدود عند الأطفال:

الأطفال هم أكثر الفئات العمرية التي تتعرض لمثل هذه المشكلة، لأن بشرتهم تكون أكثر حساسية، كما يوجد بعض من العوامل التي تتسبب في حدوث تلك المشكلة، ولكن هناك بعض من الأسباب التي تؤدي إلى احمرار خدود الأطفال وهي:

  • تناول الطفل لبعض من الأدوية التي تجعل الطفل يتعرض لبعض ردات الفعل العكسية والتي تتسبب في حدوث ذلك.
  • تناول الطفل للحليب الذي يعوضه عن حليب الأم، والذي يتسبب في حدوث قيء الأطفال وحدوث احمرار في الجلد بمناطق محددة للأطفال وأبرزها الخدود.
  • ارتداء الطفل لملابس مصنوعة من أقمشة تتسبب في التهاب الخدين واحمرارها؛ لذا يكون من الأفضل ارتداء الطفل الملابس القطنية.
  • العوامل المناخية سواء كان الجو حار أو بارد.
  • تعرض الأطفال لأشعة الشمس الحارقة بشكل مباشر.
  • تناول الأطفال لأنواع مختلفة من الأطعمة تحتوي على القمح والغلوتين وهما من أكثر المواد التي تؤدي إلى الإصابة بالحساسية واحمرار الخدود.

المواد التي تتسبب في احمرار الخدود:

نقوم بلا وعي باستخدام بعض من المواد التي تتسبب في حدوث احمرار الخدود والإصابة بالحساسية، كما أن تلك المواد تعمل على تهيج البشرة واحمرارها وتورمها ومنها التالي:

مادة الكبريتات:

هي واحدة من المواد الذي يتم استخدامها في صناعة الصابون بكثرة كبيرة، لذا يكون من الأفضل إذا تم استبدال هذه الأنواع من الصابون بأنواع أخرى تحتوي على مواد طبيعية فعالة مثل الزيوت التي تقوم بدورها على ترطيب البشرة.

الليمون:

يعتبر الليمون واحد من المواد الطبيعية التي تضر بالبشرة الحساسة، فهي لا تتحمله ويسبب في حدوث الحكة والاحمرار خاصة بعد أن يتم استخدامه والخروج لأشعة الشمس.

العطور:

على أصحاب البشرة الحساسة استخدام العطور بحرص شديد حتى لا تتعرض بشرتهم للحساسية التي تصيب الطبقة الداخلية للبشرة.

مواد العناية بالبشرة المكونة من مواد كحلية:

يجب علينا استخدام المنتجات الخاصة بكل نوع من أنواع البشرة بحيث أن تحتوي على المواد الطبيعية الفعالة على البشرة، والابتعاد عن استخدام المنتجات التي تحتوي على الكحوليات التي تتسبب في احمرار الخدين.

أفضل الطرق الطبيعية للتخلص من مشكلة احمرار الخدود:

يوجد بعض من الطرق التي تساهم على التخلص من مشكلة احمرار الخدود بأفضل الطرق الطبيعية والتي تحتوي على كير من المواد الفعالة والتي تقوم بمعالجة الخدود بصورة طبيعية وأكثر أماناً والتي تكون كالتالي:

الثلج:

يعد واحد من أفضل وأسهل الطرق الذي يقدر على الكثير من الذين يعانون من مشكلة احمرار الخدود تحضيرها وتنفيذها على البشرة، كما يتم تحضيرها عن طريق وضع كمية من المياه بمكعبات الثلج ووضعه في الفريزر.

ومن ثم يتم استخدامها وتمريرها بلطف على الخدود والبشرة، كما يجب أن يتم وضع مكعبات الثلج على البشرة لفترة طويلة، ويفضل أن تستخدم عدة مرات للحصول على أفضل النتائج.

اليانسون:

من المواد الطبيعية التي تعمل كمهدئ فعال للبشرة، وهذا لأنها تحتوي على العناصر المفيدة جداً لخلايا البشرة ويتم استخدامه عن طريق غلي معلقتين من اليانسون المجفف بكوبين من الماء، وغمر قطعة من القماش القطني النظيف وتمريرها على البشرة، ويترك حتى أن يجف جيداً ثم يتم تنظيف البشرة بالماء البارد.

الألوفيرا:

يعد الألوفيرا من أهم المواد الطبيعية التي تحتوي على كثير من الخصائص المفيدة جداً للبشرة، حيث أنه يمنع من ظهور الالتهابات والاحمرار والحكة التي تصيب البشرة، ويتم ذلك عن طريق استخدام القليل من جل الصبار ووضعه على الأماكن المصيبة بالاحمرار وتدليك الخدود برفق باستخدام أصابع اليد.

وترك جل الصبار على الخدود لمدة ساعة أو ساعتين تقريباً، بعد ذلك يجب ان يتم تنظيف الوجه بالماء البارد، والالتزام بتكرار هذه الطريقة حتى أن تحصل على النتائج المرغوب بها.