التخطي إلى المحتوى

الاماكن السياحية في ماليزيا العرب المسافرون ، تعتبر ماليزيا من دول قارة آسيا، وهي تقع تحديداً في شرقها، وهي تتألف من ثلاثة أقاليم اتحادية، وحوالي ثلاثة عشر ولاية، كما أن عاصمة البلاد الشرعية هي كوالالمبور.

وتعد بوتراجايا المقر الرسمي للحكومة الاتحادية، وتتشارك شبه الجزيرة الماليزية حدودها البرية والبحرية مع دولة تايلند، كما أنها تتشارك في الحدود البحرية مع كل من سنغافورة وإندونيسيا وأيضاً دولة فيتنام.

وتعتبر دولة ماليزيا في المرتبة الأولى على مستوى دول شرق آسيا، والمرتبة التاسعة على العالم، وذلك من حيث السياح الوافدين إليها.

كما أن السياحة في ماليزيا تعتبر ثالث أكبر مصادر الدخل بالبلاد، وفي مقالنا اليوم المقدم لكم من موقع بقلمي سنتعرف علي الاماكن السياحية في ماليزيا للعرب المسافرون.

الاماكن السياحية في ماليزيا العرب المسافرون
الاماكن السياحية في ماليزيا العرب المسافرون

الاماكن السياحية في ماليزيا العرب المسافرون:

دائماً ما يفضل المسافرون العرب زيارة كوالالمبور في نهاية رحلتهم إلى ماليزيا، ويعتبر ذلك من أفضل القرارات لتكون هي نقطة الانطلاق إلى المطار للمغادرة.

كما أن المسافرون العرب عادةً ما يفضلون بدء رحلتهم سيلانجور.

والتي يمكن المكوث بها في فندق من الفنادق القريبة من المطار الدولي، مثل فندق صنواي لاجون، أو الخيول الذهبية، أو شانجريلا، أو بولمان، أو ماريوت.

ومن ثم بعد قيامهم بزيارة سيلانجور قد يقومون بالتوجه إلى لنكاوى وبينانج، وهما من جزر شمال ماليزيا.

وبعد ذلك يتم التوجه إلى كوالالمبور لتكون نهاية الرحلة، وتتم زيارة الأماكن السياحية بها والتسوق، ومن ثم العودة.

وذلك لأن كوالالمبور تعد من أروع مراكز التسوق، فتكثر بها الأسواق، خاصةً في منطقة شارع العرب، وأيضاً السوق الهندي، والسوق الصيني.

ولهذا يُفضل زيارة كوالالمبور في نهاية الرحلة إلي ماليزيا، وفيما يلي بعض أهم الأماكن السياحية في ماليزيا.

برجا بتروناس أو البرجين التوأم:

يعتبر البرجين التوأم في كوالالمبور هما من أهم المعالم السياحية في ماليزيا، فقد حققا البرجين رقماً قياسياً عالمياً من حيث الارتفاع.

فهما أعلى برجين توأمين على مستوى العالم، وذلك بعد انهيار برجي مركز التجارة العالمي في أمريكا.

ويقع البرجين التوأم في وسط كوالالمبور، كما أنهما يعرفان باسم منارة بتروناس، ومن الممكن صعود الزوار إلى البرجين، ولكن حتى الوصول إلى الجسر الرابط بينهما فقط.

كما يوجد أسفل البرجين سوق تجاري يتكون من أكثر من طابق ومحطة للمترو، ويوجد حديقة بها نوافير راقصة أمام البرجين تعمل صباحاً وعصراً.

حديقة في كوالالمبور:

تعد هذه الحديقة هي المتنفس الطبيعي للسكان في الولاية، وهي تضم بداخلها الكثير من الحدائق الأخرى.

كما يوجد بها ممرات للجري، وبحيرة، وأماكن للجلوس ولعب الأطفال.

حديقة الطيور في :

وهذه الحديقة هي واحدة من أفضل أماكن كوالالمبور السياحية، وهي من أجمل المتنزهات، ومن أكبر الحدائق العامة أيضاً.

فهي تحتوي على الكثير من أنواع الطيور النادرة والمختلفة، كما أنها من الحدائق التابعة لحديقة بردانة.

حديقة الزهور في كوالالمبور:

هي واحدة من الحدائق التابعة بردانة، والتي تم تصميمها بشكل مميز وجميل، كما أن بها أماكن للجلوس.

وتحتوي هذه الحديقة على العديد من النباتات والزهور المهمة والمشهورة في ماليزيا، مثل  وتشتهر الحديقة بهذا الاسم بين السكان.

وتقع الحديقة أمام حديقة الطيور مباشرةً، ومن الممكن زيارتهما معاً، وتوجد بها ممرات مغطاة، وهي تحتوي على رشاشات مياه لتلطيف الجو.

حديقة الفراشات في كوالالمبور:

تقع هذه الحديقة ضمن منطقة الحدائق الأخرى، مثل البردانة والطيور والزهور، فجميعها في مكان واحد، ويُفضل  زيارتهم معاً في يوم واحد.

كما أن هذه الحديقة تحتوي على الكثير من أنواع الفراشات المختلفة، والتي يمكن أن يصل عددها إلى خمسة آلاف نوع من الفراشات.

وهي تحتوي أيضاً على متحف المحنطة، ويوجد بها سمك الكوى الياباني، وبعض السلاحف، كما توجد في ماليزيا حديقة فراشات أخرى، تقع في جزيرة .

منارة كوالالمبور:

تعد هذه المنارة من أهم أماكن ماليزيا السياحية، ومن أهم المعالم التي تعرف بها كوالالمبور، فهي مصممة تعكس الفن المعماري.

وقد تم البدء في في عام 1991، وتم الانتهاء من بناءها في عام 1996.

ويتم فتح المنارة بشكل يومي في مواعيد ثابتة من الساعة التاسعة صباحاً وحتى الساعة العاشرة مساءً، وفي الرسمية أيضاً.

ومن الممكن صعودها باستخدام المصاعد، حيث يبلغ ارتفاعها 276م، وهي ليست أكثر ارتفاعاً من البرجين، ولكنها رابع أعلى منارة في العالم، وتحتوي على مطعم دوار أعلاها يمكن الحجز فيه مسبقاً.

شارع العرب في كوالالمبور:

ويسمى هذا الشارع في الأصل شارع بوكيت بينتانج، وسمي بشارع العرب نظراً لكثرة تواجد العرب به، حيث يوجد به الكثير من المطاعم العربية.

ويوجد به أيضاً العديد من المراكز التجارية، وذلك على جانبي الشارع.

ومن أشهر هذه المراكز سوق بافليون، وهو يعتبر من أكبر الأسواق بشارع العرب.

ويوجد بجانبه فندق جراند ويقابله فندق ماريوت، ويوجد به سوق لوت تن أيضاً، وهو من أشهر الأسواق في شارع العرب.

ويوجد بهذا السوق الكثير من محلات الماركات العالمية، وهو موجود في التقاطع بين شارع العرب وشارع السلطان اسماعيل، وقريب من مقر الشركة العربية للسياحة.

المسجد الجامع في كوالالمبور:

يعد هذا المسجد أحد أقدم المساجد في كوالالمبور، وتم بناؤه عند نقطة التقاء نهر كلانج مع نهر جومباك، ويقع بالقرب من المحكمة الفيدرالية والتي تتميز هي الأخرى بالعمارة الاسلامية الفريدة من نوعها.

السوق الصيني في كوالالمبور:

وهو من الأسواق التي يحرص المسافرون العرب على زيارتها أثناء تواجدهم في ماليزيا، حيث أن هذا السوق يوجد به العديد من البضائع والهدايا.

كما أن به بائعين صينيين يتوافدون من قاع المدينة، ويُنصح بالحرص أثناء التعامل معهم، كما يجب علي المسافر عدم التحدث معهم عن السعر إلا إذا كنت ينوي الشراء.