التخطي إلى المحتوى

شكل النجوم الحقيقي رائع وفي هذه المقالة من قلمي نتطرق إليها بالتفصيل، حيث أن النجم هو جسم ينبعث الضوء من داخلة، فهو جسم فلكي على شكل كرة مكون من البلازما، ويظهر منها وميضًا ليلًا في السماء، النجوم بعيدة للغاية عن الأرض، هناك المليارات من النجوم، أقرب النجوم للكرة الأرضية هي الشمس، تصل إلينا حرارة الشمس عن طريق بعض التفاعلات الفيزيائية، لتغمر كوكب الأرض بالدفء اللازم.

شكل النجوم الحقيقي

تظهر النجوم على شكل نقاط منيرة بعيدة في السماء، وذلك يحدث عندما تكون السماء صافية وخالية من السحب، نراها بهذا الحجم لبعدها الكبير عن كوكب الأرض، تضيء النجوم بسبب الاندماج النووي للهيدروجين مع الهيليوم داخل النجم، مما يجعله يصدر طاقة كبيرة تشع ضوء يشع في الفضاء الخارجي.

المسافة بين النجوم وكوكب الأرض

هناك المليارات من النجوم، ولكن تعد الشمس من أقرب النجوم لكوكب الأرض، فهي تمد الأرض بالدفء، كما تنير كوكب الأرض نهارًا، ويستمد منها القمر ذلك النور، لينير الأرض ليلًا، النجوم بعيدة جدًا عن الأرض، تظهر على شكل نقاط منيرة في الفضاء ليلا، عندما تكون السماء صافية خالية من السحب، وتظهر بهذا الحجم، نظرًا لبعدها الكبير عن الأرض.

استخدامات النجوم

كما ذكرنا، يستخدم نجم الشمس في الإضاءة والدفء، كما كان قديمًا يستدل بها العرب، لمعرفة الطريق في الصحراء، كما كانت تساعد في الملاحة في البحار والمحيطات، لتساعد البحارة على معرفة الاتجاهات، لذلك هناك الكثير من النجوم كانت معروفة عند العرب، وكان لها أسماء جمعها العرب في فهرس يشمل أسماء النجوم الهامة، مثل فهرس المجرات – فهرس مسييه – عناقيد المجرات.

أنواع النجوم

  • نجوم كتلتها منخفضة، تقدر كتلتها بحوالي 0.5 كتلة شمسية، الحرارة فيها تكون منخفضة، لونها بني أو أحمر، عمرها يصل لحوالي 13 مليار سنة، وهي ما يطلق عليها أقزام حمراء.
  • نجوم متوسطة الكتلة، ومنها الشمس، تبلغ كتلتها من واحد كتلة شمسية إلى 1.44 كتلة شمسية، ذات طيف أصفر يميل للبرتقالي، عمرها يقدر بحوالي 10 مليار من السنين، عمر شمسنا حاليًا يصل لـ 4.5 مليار سنة.

ويجدر الإشارة إلى أنه خلال الأربع مليار عام القادمين حسب نظرية النجوم سوف تتمدد، حتى تصل حافتها من الأرض وتقضي على الحياة على الأرض، ثم تنفجر. كما يوجد نجوم ذات كتلة من 1.44: 3 كتلة شمسية، تكون عملاقة ذات لون أحمر ثم تنفجر وتصبح ذات كثافة عالية جدًا.

  • نجوم عالية الكتلة، تبلغ كتلتها أكثر من 3 كتلة شمسية، تعيش عشرات ملايين من السنين، وينتهي بها الحال بالانفجار، وتصبح ثقب أسود، ذات جاذبية عالية لا يستطيع الضوء الإفلات منه.