التخطي إلى المحتوى

صف أهم مكونات الذرة ، الوحدات البنائية هي أساس تكوين أي شيء في الكون، وتقوم كل العلوم على هذا المبدأ وعلم الكيمياء أيضاً يتبع هذه القاعدة ويقوم على دراسة العناصر التي تتكون من وحدات بنائية تسمى الذرة، ومن خلال هذا المقال على موقع قلمي سوف نقوم بالتعرف على الذرة وعلى أهم مكوناتها.

الذرة

تتكون المادة في الأساس من وحدات تسمى الجزيئات Molecules، وكل جزيء يتكون من وحدات أصغر تسمى الذرة Atom، والذرة تعتبر أصغر وحدة في المادة ولا يوجد أصغر منها حيث أنها لا تتجزأ، ومن الصعب أن يتم فصل الذرات عن بعضها البعض لأنها متناهية الصغر؛ ولذلك وجد العلماء صعوبة في توضيح الشكل الحقيقي للذرة إلى أن قاموا بوضع نموذج تخيلي لتوضيح أجزاء الذرة اعتمادا على بعض التجارب والدراسات التي اهتمت بدراسة طبيعة وتكوين الذرة.

صف أهم مكونات الذرة

تتكون ذرة العنصر من جزئين أساسيين هما:

النواة: حجم النواة صغير جداً ولكن مع ذلك تتركز كتلة الذرة بها، وهي موجبة الشحنة وتحتوي على نوعين من الجسيمات الدقيقة هما:

  • البروتونات: وهي المكون الأهم في نواة العنصر وهي التي تحدد خواصه، وشحنتها موجبة، وعددها يعبر عن العدد الذري لكل عنصر.
  • النيوترونات: النيوترونات تكون أكبر في الوزن وأثقل من البروتونات، وهي لا تحمل أي شحنة أي أنها متعادلة كهربياً.

الإلكترونات: توجد الإلكترونات في المحيط الخارجي حيث تدور حول النواة بسرعة كبيرة في مدارات ثابتة تمثل مستويات الطاقة، وتعتبر كتلة الإلكترون أصغر من كتلة البروتون بـ 1836 مرة، وتحمل الإلكترونات شحنة سالبة.

تركيب الذرات

  • الإلكترونات لها تركيب ثابت في جميع الذرات، ولكنها تختلف من حيث العدد وحرية الحركة، فنجد أن بعض الذرات تكون الإلكترونات بها حرة الحركة وأخرى تكون الإلكترونات بها مقيدة الحركة كما في حالة العناصر الخاملة.
  • عندما يكون عدد البروتونات مساوياً لعدد النيترونات تكون الذرة متعادلة كهربياً.
  • بعض العناصر يكون لها نظائر Isotopes وهي تعني وجود أكثر من شكل للعنصر الواحد الذي يكون له نفس عدد البروتونات ونفس عدد الإلكترونات ولكنه يختلف في عدد النيوترونات.
  • الإلكترونات تدور حول النواة في حركة دائرية ثابتة نتيجة قوى التجاذب بين شحنتها السالبة وشحنة البروتونات الموجبة.