التخطي إلى المحتوى

ما هو الطعام الذي يقوي الأعصاب ،خلق الله الإنسان في أحسن صورة ومنحه من الأعضاء والأجهزة والمزايا التي فضله بها عن سائر المخلوقات، ولكن صحة الإنسان أمانة عنده من الله يجب المحافظة عليها ،ويحدث ذلك باتباع الطرق الصحيحة والسليمة في الغذاء وتناول الأطعمة الصحية التي تمد الجسم بالفيتامينات والمعادن والابتعاد عن التدخين و الكحوليات وممارسة التمارين الرياضية . هذا المقال من قلمي يتحدث عن ما هو الطعام الذي يقوي الأعصاب ،والعديد من النصائح التي تساعد في إجابة سؤال ما هو الطعام الذي يقوي الأعصاب .

ما هو الطعام الذي يقوي الأعصاب

يوجد في جسم الإنسان العديد من الأعضاء والأجهزة التي تسير ضمن نظم محددة ومنظمة لعدم حدوث خلل في الجسم ولكي تستطيع القيام بالوظائف اليومية لتستمر حياة الإنسان، ومن ضمن الأجهزة التي أنعم الله على الإنسان بها في الجسم ،الجهاز العصبي، وهو الجهاز المسئول عن نقل الإشارات من الأعضاء إلى المخ مما يعمل على التحكم في جميع وظائف الجسم التي تنتقل إلى المخ ومنها، الحركة والتوازن والتنسيق والتذوق والشم والسمع ،إلى جانب العديد من المهام الأخرى مثل الذكريات التي توجد لدى الإنسان وهو مسئول عن التفكير واتخاذ القرارات واللغة والوعي بالأفكار.

يقسم الجهاز العصبي إلى جزأين هما، الجهاز العصبي المحيطي :وهو المسئول عن جميع الخلايا العصبية التي توجد في جميع أجزاء الجسم والمسئولة عن الحركات الطوعية وغير الطوعية .والجهاز العصبي المركزي الذي يتكون من الحبل الشوكي والدماغ.

مصادر العناصر الغذائية المهمة لصحة الأعصاب

يتأثر جسم الإنسان بصفة عامة بإهمال تناول الغذاء الصحي وخاصة الأعصاب، ويظهر هذا الأمر بشكل واضح عند الشعور بضيق التنفس أو الصداع أو الشعور بالتشنجات والوخز وتنميل الأطراف .لذلك يجب الاعتماد على نظام غذائي صحي سليم يمد الجسم بالفيتامينات والمعادن التي تساعد الجسم بناء جهاز عصبي سليم . والحفاظ على النظام الذي يقوم به الجهاز العصبي والخلايا العصبية .ولذلك يجب التأكد من أهمية أن جميع العناصر الغذائية التي يتناولها الفرد تساهم وتؤثر في الجهاز العصبي بطريق مباشر وغير مباشر عند معرفة ما هو الطعام الذي يقوي الأعصاب. من العناصر الغذائية التي تساعد في بناء والحفاظ على الجهاز العصبي سليم :

  • فيتامين B1 :يساعد هذا الفيتامين على تنظيم الأداء المعرفي للفرد وسلامة الجهاز العصبي ،كما يحتاج الجهاز العصبي هذا الفيتامين للعمل على إنتاج الطاقة من الجلوكوز، يمكن الحصول على هذا الفيتامين من العديد من المصادر مثل الفاصوليا والحبوب الكاملة ومنتجاتها من الخبز والمعكرونة .
  • فيتامين B3 :يوجد هذا الفيتامين في الأسماك والدجاج والحبوب الكاملة ،ويعمل هذا الفيتامين على الحفاظ على سلامة الأعصاب.
  • فيتامين B6 :يجب الحصول على هذا الفيتامين ؛حيث أنه يدخل في تركيب بعض النواقل العصبية ،ويوجد هذا الفيتامين في الموز والدجاج والبيض والبازلاء والسبانخ.
  • فيتامين B9 :يساعد تناول هذا الفيتامين على الحفاظ على الذاكرة خلال التقدم في العمر والحفاظ على تطور الدماغ. ومن المصادر الغنية بهذا الفيتامين العدس والخضراوات ذات الأوراق الخضراء.
  • فيتامين B12: يعمل تناول هذا الفيتامين على تأخر ظهور علامات الخرف والحفاظ على الجهاز العصبي المركزي. يوجد هذا الفيتامين الدجاج والأطعمة المدعمة ولحم البقر.
  • المصادر الغنية بفيتامين C مثل الطماطم والتوت والحمضيات، يجب احتواء النهايات العصبية والخلايا على نسبة عالية من هذا الفيتامين للقيام بوظائف معينة في الجسم.
  • يعمل تناول العناصر الغنية بفيتامين D على وقاية الجسم من الإصابة بأمراض الأعصاب المختلفة .يوجد هذا العنصر في منتجات الحليب وصفار البيض والحبوب المدعمة .
  • يحتاج دماغ الإنسان والخلايا العصبية إلى تناول المصادر التي تحتوي على فيتامين E ؛حيث يعمل هذا الفيتامين على حماية الأغشية التي تغلف الخلايا العصبية. يمكن الحصول عليه عند تناول اللوز والبندق وزيت الكانولا وزيت دوار الشمس والخضراوات الورقية.
  • تناول الخضراوات ذات الأوراق الخضراء مثل اللفت والبروكلي والبقدونس ، وكذلك العنب والأفوكادو والكيوي؛ حيث تحتوي هذه العناصر على فيتامين K الذي يدخل في كيمياء الأنسجة العصبية.
  • ينصح العديد من الأطباء المرضى بضرورة تناول الأسماك الدهنية الغنية بالأوميجا 3 مثل السلمون والسردين، يستخدم الأوميجا 3 في علاج العديد من الأمراض والاضطرابات العصبية والنفسية مثل مرض الزهايمر و الاكتئاب والخرف؛ حي يعمل تناول الأوميجا 3 على التأثير في التفاعلات الكيميائية في الدماغ والجهاز العصبي وتكوين الغشاء المحيط بالدماغ والخلايا العصبية.
  • المغنيسيوم :هناك العديد من المصادر التي يمكن الحصول منها على كمية وافية من المغنيسيوم التي تساعد الجسم والجهاز العصبي ومنها الخضروات الورقية ،البازلاء والبندق والسودان والحبوب الكاملة والأفوكادو والموز. ويؤدي نقص هذا المعدن في الجسم إلى الشعور بالصداع والاكتئاب والصرع.
  • يجب الحصول على كمية مناسبة من الألياف الغذائية التي توجد في الخضروات والفواكه والبقوليات والمكسرات والحبوب الكاملة، وتعمل الألياف على الحفاظ على يقظة الفرد وانخفاض معدل الإجهاد في الجسم.
  • النحاس: يمكن الاستفادة من معدن النحاس بتناول الكبد وهي من العناصر الغنية بالنحاس، والمأكولات البحرية وبذور عباد الشمس والكاكاو، وترجع أهمية تناول هذا المعدن أنه يساعد في السيطرة على الإشارات العصبية.
  • من المعادن المهمة التي تساعد على التخلص من الزهايمر والاكتئاب ومرض باركنسون الزنك. يمكن الحصول على الزنك من تناول اللوز والفول السوداني واللحوم الحمراء ومنتجات الألبان.
  • الحديد من العناصر المفيدة في جسم الإنسان والتي يجب الحفاظ على معدل ثابت له؛ حيث أن نقص هذا العنصر عن الأطفال يؤدي إلى اضطراب فرط الحركة ونقص الانتباه، كما يرتبط نقص الحديد عند النساء بالشعور بالخمول والاكتئاب ، ضرورة وجود الحديد في الشريان السري للجنين للعمل على تحديد الذكاء .يمكن الحصول على هذا المعدن من تناول البيض والدجاج والفاصوليا واللحوم الحمراء.

أسباب ضعف الأعصاب في الجسم

هناك العديد من الأسباب التي تسبب ضعف وآلام الجهاز العصبي ، ومنها:

  • مرض السكر الذي يحدث مع التقدم في السن؛ حيث إن 70% من المصابين بمرض السكري يعانون من تلف الجهاز العصبي في الجسم.
  • كثرة تناول الأدوية والمواد الكيميائية ؛حيث إن جميع هذه الأدوية والمواد الغريبة تسبب تلف الأعصاب عند الدخول إلى الجسم ،مثل تناول أدوية علاج السرطان ،أو بعض المواد السامة الأخرى مثل الرصاص والزئبق.
  • عدم الحصول على كمية كافية من العناصر الغذائية والفيتامينات مثل فيتامين ب12 ،مما يعمل على التسبب بضرر في الأعصاب.
  • الإصابة ببعض أنواع السرطان، إلى جانب الصدمات والضغط الذي يحدث لجسم الإنسان يعمل على تلف الأعصاب.
  • أمراض المناعة الذاتية: وهي مجموعة من الأمراض التي عند إصابتها لجسم الإنسان تؤدي إلى التأثير على الجهاز العصبي.

إرشادات للحفاظ على سلامة الجهاز العصبي

هناك عدد من النصائح والإرشادات التي يمكن الاعتماد عليها للحفاظ على الجهاز العصبي والأعصاب . من هذه الإرشادات:

  • تناول الأطعمة الصحية التي تحتوي على الفيتامينات مثل فيتامين ب12 وفيتامين ب6 وحمض الفوليك.
  • يجب العمل على تناول كميات كبيرة من السوائل والماء بما لا يقل عن ستة أكواب في اليوم، حتى لا يصاب الجسم بالجفاف .
  • الابتعاد عن تناول الكافيين التي تعمل على زيادة خطر الإصابة بالجفاف مثل المشروبات الغازية والقهوة.
  • ضرورة الكشف الدوري للتأكد من عدم الإصابة بالأمراض المسببة في انخفاض أداء الجهاز العصبي.
  • العمل على تناول الخضراوات والفواكه والحبوب في النظام الغذائي.
  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام.
  • الابتعاد عن العادات الخاطئة مثل التدخين.
  • يجب الحصول على فترة راحة كافية للجسم.