التخطي إلى المحتوى

تعريف الغلاف الجوي، الغلاف الجوى هو عبارة عن خليط من مجموعة من الغازات التي نجدها تحيط بكوكب الأرض وتجعله فريدا ومتميزا عن باقي الكواكب نتيجة وجودها.

وموقع قلمي سوف يقدم لكم متابعيه تعريف الغلاف الجوى وكافة مكوناته أيضا، هيا بنا نتجول في سطور هذا المقال المميز.

تعريف الغلاف الجوى

الغلاف الجوى هو أحد أنواع المخاليط نتيجة انه يتكون من مجموعة كبيرة من الغازات الغير مرئية، والتي يصعب رؤيتها بالعين المجردة تلك الغازات التي نجدها في حالة من الإنجذاب المستمر لكوكب الأرض ولعل السر في ذلك يرجع إلي الجاذبية الأرضية التي يظهر تأثيرها واضحا في خلال هذا الشأن.

والجدير بالذكر أن وجود الجاذبية الأرض يعد أحد نعم المولى عز وجل حيث انه بدونها قد أصبحت تلك الغازات مشتته في ما حول الكرة الأرضية مما قد كان ينتج عنه تأثير سلبي للغاية على كافة الكائنات الحية التي تتواجد على سطح الكرة الأرضية.

نسب غازات الغلاف الجوي

كما ذكرنا أن الغلاف الجوي يتكون من مجموعة من الغازات والجدير بالذكر أن هذه الغازات تتواجد في الغلاف الجوي ولكن بنسب محددة، حيث نجد أن غاز النيتروجين والذي يعد أحد أهم تلك الغازات نجده يمثل نسبة 78% من مكونات الغلاف الجوي، في حين إننا نجد أن غاز أخر مثل غاز الأكسجين نجده يمثل ما يقرب من 21% من حجم الغلاف الجوي.

أما الآن دعونا نستعرض سويا أهمية الغلاف الجوي.

أهمية الغلاف الجوي :

إن تواجد الغلاف الجوي بما يحتويه من غازات متداخلة ينطوي من جانبه على مجموعة كبيرة من الفوائد التي تعود أثارها الإيجابية على كافة الكائنات الحية التي تتواجد على الكرة الأرضية وتلك الفوائد هي :

  1. لعلنا نجد أن أحد أهم الفوائد التي تعود على كوكب الأرض من تواجد الغلاف الجوي تلك الفائدة التي قد أثبتتها الكثير من الدراسات العلمية والتي تتمثل في انه يمثل من جانبه درع واقي وحامي للكرة الأرضية من كافة أنواع الأشعة الضارة التي يتم بثها من الشمس فهو بكل طبقاته يكون بمثابة الحائل لها والمانع لوصولها إلى الأرض.

  1. من المعروف أن الفضاء عالم مليء بالغرائب والأحداث الغريبة ولعل أحد أهم تلك الأحداث أن هناك الكثير من الأجسام الغريبة مثل الشهب والنيازك، والجدير بالذكر انه في الكثير من الأحيان نجد أن تلك الأجسام ربما تحترق في الطبقات العليا من الغلاف الجوي.
  2. وهو بذلك نجده بكل طبقاته يمثل درع واقي للكرة الأرضية من وصول تلك الأجسام إلى الكرة الأرضية والتي ربما في حالة وصولها إلى الأرض كانت قد أدت إلى الكثير من الهلاك على سطح الأرض.
  3. من خلال ما به من طبقات متعددة وخليط من الكثير من الغازات، فإنه ذلك قد منحه القدرة على أن يقوم من جانبه بتنظيم كافة مصادر الضوء والحرارة التي تنبعث من الشمس والمتوجهة إلى الكرة الأرضية، ولعل هذا التنظيم قد منع الضوء والحرارة من التشتت والوصول بشكل منظم للكرة الأرضية.

طبقات الغلاف الجوي

ويجدر بنا هنا أن نشير أن الغلاف الجوي يتكون من مجموعة من الطبقات وهي

  • طبقة الإستراتوسفير.
  • طبقة التربوسفير.
  • طبقة الميزو سفير.
  • طبقة الثيرموسفير.
  • طبقة الأكسوسفير.

والآن تستطيعوا أن تقرؤا المزيد  : عن تقرير عن ثقب الأوزون، أسباب تلوث البيئة.