التخطي إلى المحتوى

مقال عن الأم قصير، الأم كلمه من ثلاث حروف ولكن معناها كبير ويفوق كل الوصف، حيث أن ” الأم مدرسة إذا أعددتها أعددت شعباً طيب الأعراق”، فالأم هي عمود الأسرة ولها دور عظيم وأساسي في الحياة، ويجب على الأبناء أن يحترموها ويرفعوا من شأنها، وإليكم هذه المقالة من موقع قلمي عن الأم وفضلها، وإليكم هذا المقال القصير عن الأم من موقع قلمي.

مقال عن الأم قصير، فضل الأم:

الأم هي أسمى كلمة في الوجود وهي كلمة لها سر عظيم، حيث تقف الكلمات وتتساقط الحروف منا ولا نستطيع الوصف حين نذكر هذه الكلمة، حيث أن فضل الأم عظيم وكبير ولا يخفى هذا الفضل على أيّ إنسان، ففضلها يظهر في تضحيتها وعطائها، وإخلاصها وحبها، فالأم مدرسة للتربية والتعليم، والقيم العظيمة، والصبر، والعطاء، وهي التي تربي وهي التي تسهر، وهي التي تربي أطفالها وتداعبهم وتعطيهم من حبها وحنانها، وهي أيضاً التي تعاقب إذا لزم الأمر، وهي التي تغفر بسهولة وبسرعة، فلا أحد كالأم.

ذكر الأم في أحاديث شريفة:

  • عن أبي هريرة رضي الله عنه قال : “جاء رجلٌ إلى رسول الله -صلى الله عليه وسلم- فقال : يا رسول الله، من أحق الناس بحسن صحابتي؟، قال: (أمك) ، قال: ثم من؟ قال: (أمك) ، قال: ثم من؟ قال: (أمك) ، قال: ثم من؟ قال: (أبوك).

  • عن أبي عبد الرحمن عبد الله بن مسعود رضي الله عنه قال:سألت النبي : أي العمل أحب إلى الله تعالى؟قال: (( الصلاة على وقتها ))، قلت:ثم أي؟قال: (( بر الوالدين ))، قلت:ثم أي؟ قال: (( الجهاد في سبيل الله )).

ذكر الأم في آيات قرآنية:

  • قال تعالى” ووصّينا الإنسان بوالديه حَملته أمه وَهْناً على وهن، وفِصاله في عامين أنْ اشكر لي ولوالديك إليّ المصير. وإن جاهداك على أن تشرك بي ما ليس لك به علم فلا تُطعهما وصاحِبْهما في الدنيا معروفاً واتبع سبيل من أناب إلي ثم إليّ مرجعكم فأنبئكم بما كنتم تعملون” لقمان:14-15 .

  • قال تعالى “ووصينا الإنسان بوالديه إحساناً حملته أمه كُرهاً ووضعته كُرها وحملُه وفصاله ثلاثون شهراً”. الأحقاف:15

دور الأم في حياتك وفضلها عليك:

يبدأ دور الأم منذ بداية حياتك فمنذ أن تنزل به الروح وهو جنين بعد أن عشت في رحم أمك 40 يوم تبدأ الأم في الاهتمام والتعب من اجل صحتك وراحتك وانت جنين، فهي تتعرض لمتاعب الحمل المختلفة وتتحمل الوجع والألم بكل حب ، وتنتظر بفارغ الصبر يوم أن تراك بين ذراعيها لتضمك في حضنها وتصبح انت شغلها الشاغل وراحتها وصحتها وألمها.

هل تعلم أن الأم تتعرض أثناء الولادة لألم قد يصل إلي حد الشعور بتكسير عشرون عظمة في جسم الإنسان، وكل هذا الألم تتحمله الأم ورغم ذلك بمجرد أن تراك وليدا بين يديها تنسي كل آلام الحمل والولادة وتضمك إلى صدرها وتعطيك من الحب والحنان في هذه الحظة ما يكفيك عمرك كله.

هذا لا يعني أننا ننكر دور الأب في المجتمع ، بل إننا نوضح مدى عظمة وأهمية دور الأم في المجتمع وفضلها وعطائها الذي تبذله طيلة حياتها لبيتها وزوجها وأطفالها في جميع مراحل حياتهم.

يمكن أن تقرأ أيضا على قلمي دور الأم في المنزل ، كلام عن حب الأم