التخطي إلى المحتوى

كيف تتغلب على العطش فى رمضان ، شهر رمضان المبارك هو الشهر الذي فُرِض علينا فيه الصيام، وهو الإمساك أي الامتناع الكامل عن الطعام والشراب من طلوع الفجر إلى غروب الشمس، مصداقاً لقول الحق سبحانه بسورة البقرة { وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ }.

فمن المؤكد أن يتزايد شعور الصائم بالعطش، ولا سيما مع ارتفاع درجات الحرارة وزيادة عدد ساعات الصوم الطويلة التي تصل إلى حوالى 16 ساعة تقريباً، والتي ربما تفوق ذلك الرقم في بلدانٍ أخرى؛ ولذلك كان من واجب موقع قلمي الشامل من خلال قسم شهر رمضان أن يقدم لكم الإجابة على التساؤل الذي يتبادر إلى أذهان الكثير منا في تلك الأيام، ألا وهو كيف تتغلب على العطش في رمضان.

وذلك من خلال تقديم بعضاً من النصائح والطرق التي من شأنها أن تقوم بتخفيف شعور الصائم بالعطش المتزايد في نهار شهر رمضان المبارك، كما سنتناول بعض الإرشادات بما يخص الأطعمة التي يجب تناولها في السحور، بالإضافة إلى ما يجب الابتعاد عن تناوله حتى لا نشعر بالعطش خلال الصيام؛ فتابعوا معنا هذا الكم الهائل من النصائح والإرشادات من خلال السطور التالية.

كيف تتغلب على العطش فى رمضان

إليك عزيزي القارئ هذه النصائح والإرشادات للتغلب على الشعور بالعطش الشديد فى أثناء الصيام :-

  • كن شديد الحرص على تناول الفواكه والخضروات الطازجة طوال ساعات الليل، وبالأخص عند تناول وجبة السحور، حيث أنها تحتوى على كميات وفيرة من الماء، والفيتامينات، والألياف التي يمتصها الجسم، فتمكث لفترة من الوقت لا بأس بها في الأمعاء؛ وهذا من شأنه أن يُمِد الجسم بالماء الكافي فيخفف من إحساس الصائم بالعطش بالإضافة إلى الشعور بالجوع.
  • تجنب تناول الأكلات التي تحتوى في مكوناتها على نسبة عالية من التوابل والبهارات، بجانب تلك الأطعمة المالحة كالمخللات وغيرها أثناء تناول وجبة السحور، والأفضل التقليل من تناولها في شهر رمضان عامة؛ نظراً لأضرارها على جسم الإنسان حيث أنها تُختَزن في الجسم فتُزيد من حاجته لكميات كبيرة من الماء بعد الإفراغ من تناولها فيتزايد بذلك شعور الصائم بالعطش الشديد.
  • الابتعاد التام عن تناول الأطعمة المقلية بالزيت، وأيضاً المشوية أثناء تناول وجبة السحور، لكونها ترفع من نسبة العطش أثناء الصيام.
  • حاول بقد الإمكان تجنب القيام بمجهود عالىٍ أثناء ساعات الصوم مما يجعل الجسم يفرز نسبة عالية من العرق، كممارسة الأنشطة والتمارين الرياضة المختلفة، والسير لساعات طويلة في وقت الذروة.
  • تجنب التعرض المباشر ولساعات طويلة لأشعة الشمس في وقت الظهيرة.
كيف تتغلب على العطش فى رمضان
  • احرص على شرب الماء، فالماء هو شريان الحياة، لذا يجب شرب ما يعادل من لتر ونص اللتر يومياً، ولسهولة القيام بذلك يُمكنُك أن تشرب كوباً صغيراً من الماء كل نصف ساعة.
  • أكدت بعض الدراسات مؤخراً أهمية تناول البطيخ في أيام الصيام، نظراً لاحتوائه على الكثير من المعادن والفيتامينات،بالإضافة إلى كمية وفيرة من الماء التي يحتاجُها الإنسان للتغلب على الشعور بالعطش وخاصة في أيام الصيف شديدة الحرارة؛ فأحرص دائماً على تناول تلك الفاكهة الرائعة التي أنعم الله علينا بها حتى تتغلب على الشعور بالعطش أثناء الصوم.
  • قم بتأخير تناول وجبة السحور، ويفضل أن تكون قبل آذان الفجر بساعة إلى نصف ساعة، حيث يعد ذلك من آداب الصيام وهذا ما وصانا به نبينا ومعلمنا محمد صلى الله عليه وسلم بالحديث الشريف (إِنَّا مَعْشَرَ الأَنْبِيَاءِ أُمِرْنَا أَنْ نُعَجِّلَ إِفْطَارَنَا وَنُؤَخِّرَ سَحُورَنَا )؛ فالرسول الكريم أحق أن يتبع كما قال الله تعالى بسورة آل عمران { قُلْ إِنْ كُنْتُمْ تُحِبُّونَ اللَّهَ فَاتَّبِعُونِي يُحْبِبْكُمُ اللَّهُ}، وإن لذلك حكمة عظيمة حيث  استخلصها أهل العلم أنها لإعطاء المعدة فرصة لهضم الطعام.
  • قم بارتداء الملابس القطنية حتى تمتص العرق، كما يفضل أن تكون غير داكنة اللون حتى لا تمتص أشعة الشمس.
  • قم بتناول السلطة فإنها غنية بالكثير من العناصر الغذائية، والفيتامينات، والألياف، والمعادن التي من شأنها أن ترطب الجسم، وتمده بالحيوية والنشاط، بجانب الماء الذي يحتاجه جسم الإنسان، ويفضل أن تكون السلطة متكاملة القيمة الغذائية؛ فأحرص على أن يتكون طبق السلطة من الخيار والبقدونس والبصل والطماطم بجانب أنواعاً أخرى مفيدة من الخضروات كالقرنبيط والكرفس.
  • الابتعاد عن تناول السوائل عالية التركيز من السكر، والحلويات بوجه عام، حيث أنها تجعل الجسم يفقد الكثير من الماء، فتُزيد الشعور بالعطش؛ لذلك عزيزي القارئ يجب عليك الاعتدال في تناول الحلويات، والمشروبات الرمضانية التى تحتوى على نسبة عالية من السكر.
  • عدم شرب الماء المثلج أو شديد البرودة على الإفطار، حيث أنه يؤثر بالسلب على المعدة فيقلل من كفاءة الهضم، كما انه يساهم في انقباض الشعيرات الدموية مما يسبب حدوث بعض الاضطرابات الهضمية؛ لذلك يجب أن نقوم بشرب الماء المعتدل أو المتوسط البرودة، وأن نقوم بشربها ثلاثاً وليس دفعة واحدة  كما وصانا النبي صلى الله عليه وسلم.
  • داوم على الاستحمام بالماء الفاتر والصابون، فبذلك تستطيع الحفاظ على رطوبة الجسم، بالإضافة إلى أهمية الصابون في العمل على فتح مسامات الجلد المغلقة المختصة بالعرق.
  • قم بغلق ستائر وشبابيك المنزل في فترة الظهيرة، وذلك لحجب دخول أشعة الشمس فتزيد من حرارة الجو بداخل المنزل.
  • عدم شرب كميات كبيرة من الماء أثناء فترة السحور اعتقاداً انه بذلك سيتم القضاء على الشعور بالعطش وهذا اعتقاد خاطئ، حيث أن المياه الزائدة عن حاجة الجسم لا يحتفظ بها بل تقوم الكلية بطردها خارجه بعد ساعاتٍ قليلة من تناولها، مما يؤدى إلى شعور الصائم بالقلق أثناء النوم لحاجته في الذهاب إلى دورة المياه؛ وهذا من شأنه أن يُسبب الأرق، وعدم الانتظام في النوم بجانب الإرهاق الشديد أثناء فترة النهار.
  • تجنب شرب الماء أثناء تناول الطعام، حيث أنه يؤثر على كفاءة عملية الهضم كما أنه يقلل من انتفاع الجسم بالطعام؛ لذلك ينصح الكثير من الأطباء بعدم شرب الماء أثناء الأكل إلا أن كان الشخص بحاجة إلى نسبة قليلة من الماء لتساعده على بلع الطعام.
  • والجدير بالذكر أن الأوقات المناسبة لشرب كمية وفيرة من الماء هو بعد تناول وجبة الإفطار بنحو ساعتين، كما أنه من الأفضل شرب كميات قليلة على فترات متباعدة طوال الفترة ما بين الفطور والسحور، وعدم الوصول إلى الشعور بالعطش للقيام بشرب الماء.

كانت تلك بعض النصائح والإرشادات التي قدمناها للإجابة على كيف نتغلب على العطش في رمضان، ذلك السؤال الذي يتبادر إلى أذهاننا جميعاً أثناء فترة الصوم، ونختتم بسنة رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم حيث ثُبِت عنه أنه إذا أفطر قال (ذَهَبَ الظَّمَأُ وَابْتَلَّتْ الْعُرُوقُ وَثَبَتَ الْأَجْرُ إِنْ شَاءَ اللَّهُ)، سائلين الله تعالى على أن يأجُرنا على صيامنا ببركة هذا الشهر المبارك.